الرئيسية | الإفتتاحية | عثمان لحياني ـ الكتابة علي الزنك

عثمان لحياني ـ الكتابة علي الزنك

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عثمان لحياني 
 
الوزير الشاب مازال يشرب من قاموس الخوف ويغرف من حبر الفزع ويكتب على الزنك "الدولة تضرب بيد من حديد" و"دعاة الفتنة " و "الأيادي الخارجية" . 
خطاب تراثي سبعيني بلشفي وصدأ ، يثبت وحده أن الدولة في عمقها مازالت تفكر بالمسدس والعقل الأمني الصَرف ، وأن مفهوم الأمن لديها مرتبط بمحدد استقرار الشارع وهدوء المدن . 
ليس مطلوبا من كل مجموعة سياسية أو مدنية أو فاعل مستقل أن يوافق على كل سياسات الحكومة ، ومن حقه أن يشكك في منجزات الحكومة وهذا من صميم الممارسة الديمقراطية ومن صميم دور المعارض ، ومن واجب الدولة أن تصون حق الاعتراض ، مادام المعترض جزء من المكون الوطني ويشتغل بالأدوات التي يتيحها الدستور ودون عنف مسلح ، وليس من حق السلطة أن تزايد على الآخر السياسي أو المختلف فكريا في علاقة باستقرار البلد وأمن الوطن ، لأن هذا منهج تسلطي ومنتج تعسف سياسي ، لا تستطيع أن تبيع الديمقراطية خطابا اذا كنت تنهج العدوانية السياسية ممارسة.
الدولة فكَّرت في اصلاح مناهج تلاميذ المدارس وتطوير أداء الطلبة و زيادة انتاج العمال ، و لم تفكر في مراجعة مفردات الخطاب الحكومي و تحسين أدبيات الوزراء والقطيعة مع الخطاب البلشفي الذي يتأسس على الخوف والفزع والترهيب والتخوين والتشكيك في الآخر ، لأنه خطاب يطعن أصلا في منجزات السلطة ويظهر حاجتها الى عامل الخوف لاقناع الجزائريين بضرورة وجودها أكثر من انتاج عامل الايجابية .
يا صاحبي اقرأ قليلا ..ثمة كتب تساعد في تطوير الخطاب ، وثمة اصدارات تعلم الروح الايجابية للمسؤول ، توجد مكتبات قريبة من مكتبك..أسفله ربما
 

شوهد المقال 3531 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ الاتصال في قصر المرادية.. من اللقاءات الدورية إلى الحوارات الفرنسية

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 182   الحوار الذي أجراه المسؤول الأول عن قصر المرادية مع قناة فرانس 24 الفرنسية عشية الاحتفال بالذكرى 58 لعيد الاستقلال،
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري في بسكرة الجزائر بسبب محاولته اعطاء حلول لانقاذ مدينته من جائحة كورونا

عين الوطن  الدكتور #فارس_شرف_الدين_شكري تم اعتقاله امس بسبب منشوراته على الفايسبوك حول كورونا وتفشيها، في #الجزائر لا تتحدث لا تناقش لا تهمس ببنت شفة ،
image

نجيب بلحيمر ـ الحوار الخطيئة في التوقيت الخطأ

نجيب بلحيمر  إلى من توجه عبد المجيد تبون بحديثه في فرانس 24؟ السؤال تفرضه المناسبة. من الناحية الرمزية يعتبر ما أقدم عليه تبون أمرا غير مسبوق في
image

رشيد زياني شريف ـ حراك الشعب وحراك القصر

د. رشيد زياني شريف  لا شك لاحظتم شراسة الهجوم على الحراك في الآونة الأخيرة، وخاصة أثناء "الهدنة الصحية" ولم يفتكم تعدد التهم وتنوعها، من كل
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجالية الجزائرية ..رسالة للعالم

 د.العربي فرحاتي  بشعارات الوحدة ونبذ التفرقة بين العرب الأمازيغ وبين أحرار الداخل والخارج ..وبالاناشيد الوطنية وزغاريد الحراير.. وفي مناخ أخوي نضالي..انتفضت الجالية الجزائرية في
image

خديجة الجمعة ـ الفارس الملثم

خديجة الجمعة    وفي ليلة ظلماء أسهبت بنظري للسماء محلقة بفكري . علني أجد شيئا ما بداخلي. وإذ بي أراه حقيقة لاخيال وتلعثمت حينها . وفركت عيني
image

عادل السرحان ـ شهداء الجزائر يعودون

عادل السرحان                   أهلاً بمَنْ فدّى الجزائربالدمِإذ عاد مزهواً بأجمل مقدمِأرواحهم قد حلّقت فوق  العُلاورفاتهم مسك يضوع بمعصمِ مُذْ في فرنسا والجماجم عندهاشطر الجزائر تستديرُ لتُحرمِسبعون عاماً بعد
image

علاء الأديبالنصر للذباب والبعوض... من قصص الحرب

علاء الأديب المكان موضع تحت الأرض بثلاثة أمتار مغطى بالصفيح وكومة من التراب في إحدى جبهات القتال والساعة تقترب من الثامنة مساء.ودرجة الحرارة اكثر من 54.درجة
image

محمد محمد علي جنيدي ـ على حرفي

محمد محمد علي جنيدي                    على حَرْفٍ من الفُصْحَىأُهَادِي الحَيْرَى والجَرْحَىيُسَامِرُ ودُّكُم قلبيولا يَغْفُو إذا أَضْحَىعلى حَرْفٍ بإفْصَاحِونُورٍ مِلءَ مِصْباحيتُسَافرُ دَمْعَتي دَوْمالِبُلْدانٍ وأرْوَاحِأيَا حَرْفِي بلا مَأْوَىتَسِيحُ وأَحْمِلُ
image

نجيب بن خيرة ـ من بعيد .... جماجم.... وجماجم

د. نجيب بن خيرة   رجوع رفات الشهداء إلى أرض الوطن ليس مَزيةً من فرنسا ( البغي ) تتفضل به علينا ... إنه حق شعب في

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats