الرئيسية | الإفتتاحية | كلمة الى الرئيس بوتفليقة من دون زيف او تدليس

كلمة الى الرئيس بوتفليقة من دون زيف او تدليس

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

جزائرية 
 
أيها الرئيس إنني الآن قبل أن أخاطب فيك قلب صاحب الجاه والسلطان فإنّني أخاطب فيك قلب الإنسان ،لأتوجه إليك باسم عدالة السماء التي لم تجعل إختلافا بين ذكرأو أنثى،فقيرأوغني،أعجمي أوعربي ،أبيض أوأسود إلاّ في الأسماء،ولأنني أجدني سواء مع الوزير كما مع الأمير،مع أسمى جنرال كما مع  أدنى الرجال ،فإني أنسج وشاح هذا الخطاب لأحمي غذ بلادي،وهذا التراب،الذي إن شحّت الأنفس إفترشنا له الأهداب،وهذه الأرض التي إن حُجِبت الشمس أضأنا لها ألف شهاب. 
أيها الرئيس
قد طال على هذه البلاد الأمد،وهي ترتل قل هوالله أحد،الله الصمد عسى أن يمدها برجل رشيد ،لا تهمه سُرادقات العروش،ولا الدراهم ولا القروش ،رجل يكفيه أنه قد تولّى شعبا قد سلّمه روحه أمانة،ووثق أنه لا يستصيغ الخيانة،وقد كنتَ أنت رجاء هذا الشعب بعد أن عمّ بالبلاد البلاء،ولم يعد حتى للحجر فيها صبرعلى البقاء.وأمّا وقد أصابك مايصيب كل إنسان في دار الشقاء مِن قسوة المرض والداء،فإننا نتضرع لله لك بالشفاء،ونتمنى أن تنقد البلاد من طغاة قد أكثروا فيها الفساد،فتتخلّى عن منصبك لتنقد البلاد،وتترك لمن أوقدوا الحطب ذرات الرماد،أترك لهم عفن لحظات تخطف بنورها الأبصار،ثم تعميها عمّا تجري مِن تحتها الأنهار،أترك لهم حياة القصور من أجل رياضٍ في القبور،أترك لهم كل الأمور لأجل تجارةٍ لن تبور،أتركها وقل لِمن ساومك بالجحيم،أنك استعذت بالله أنك فيه تقيم. فلقد صار الجزائريون بك بعد الله يستغيثون،ولايريدون ناطحات سحاب ،ولا كاليفورنيا الموعودة من بعض الذئاب، ولا مصباح علاء الدين يسألونه فيلقَون في الحين الجواب،بل يسألون سيادتهم التي ذاقوا لأجلها ويلات العذاب ،وحرية الرأي التي سرقت منهم فصاروا لاجئين يتوسلون الأعتاب،ثم لهم رجاء أن تجعلهم يحيون بقوّتهم لجلب قوتِهم وما وهب لهم الوهاب ،مِن غير أن تكون أعين الأعداء عليه رقيبا ولا للأصحاب منه إلاّ ماارتضينا مِنه نصيبا .
ولكم  في الأخير من  جزائرية خالص تحية 

شوهد المقال 2203 مرة

التعليقات (4 تعليقات سابقة):

اَمنة في 02:30 24.04.2017
avatar
السلام عليكم

اولا لماذا اخترتم لمقالكم هذه الصورة ؟ للإهانة ام ماذا ؟
لا نعتقد ان السيّد الرئيس بحاجة الى هذه الرسالة ...من أراد للجزائر خيرا يخدمها باخلاقه , بتفانيه في العمل , بالوفاء لعهد الشهداء , بالصبر والحكمة لتجاوز المحن وليس بخربشات تسيئ للحاكم ...عندما تنتهي عهدته الرئاسية يذهب بعد انتخاب رئيس جديد فاشرعي من الاَن في تحضير كلمات شكر وعرفان و مدح ووو للرئيس المنتظر ...مقرف
متتبع في 02:11 02.05.2017
avatar
والله قد ابهرتي بفصاحتكي BRAVO
جزائري في 08:23 04.06.2017
avatar
إلى آمنة:
هل مخاطبة الحاكم بالواقع إساءة له ؟
كيف تحكمين على أن الرئيس ليس بحاجة إللى هذه الرسالة ؟
من المخربش من يكتب حقائق وهي جزء من الواقع الجزائري أم من يدس رأسه في الرمل ثم يكتب ؟
بعد انتهاء عهدته سيذهب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل يؤدي حاليا (عهدته )؟؟؟؟
الوفاء للشهداء لا يكون برئاسة الجزائر من قبل رجل لا يتكلم ولا يقف ولا يباشر مهامه الدستورية
مقرف بل م................ما يكتب البعض عن تقديس حاكم لا يختلف اثنان أمه مريض .
المختار في 09:49 13.06.2017
avatar
هيت وحي ...فاقد الشيء ﻻ يعطيه فليستقيل أحسن له وللحديث فالعرب والجيش يجعلون كمية يفعلون فيه ما يشاؤون اللهم إن هذا منكر

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

هل تسحب الولايات المتحدة قواتها من سورية بعد هزيمة داعش؟

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن الولايات المتحدة تعتزم الحفاظ على تواجدها العسكري شمال سورية الذي يسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية. مع ذلك أعلن وزير
image

جباب محمد نور الدين - بعيدا عن السياسة : الحب في تجلياته الجزائرية

 د.  جباب محمد نور الدين   توجد شابة في هذا الفضاء تعلق بجمل قصيرة وجريئة وقوية ،قبل قليل قرأت لها تعليقا قالت فيه "أول مرة سمعت
image

شكري الهزًّيل - صفقة القرن : الكاوبوي وأبوبعير وال14 مليون فلسطيني!!

د.شكري الهزًّيل تتداخل الامور احيانا على قلمي المواكب للتاريخ الفلسطيني والعربي منذ امد واحيانا كثيرة تختلط الاحداث في مسيرتي مع ناصية حلم لم يبرحني ولم
image

وليد عبد الحي - المجتمع الدولي والقضية الفلسطينية: نظرة مستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي* تمهيد:لم تعد أي من نظريات العلاقات الدولية تُسلم بالدولة القومية (دولة ويستفاليا) كوحدة وحيدة لفهم تفاعلات الحياة الدولية، فقد زاحمت كيانات ”ما فوق
image

فوزي سعد الله - عن البربر والديانة اليهودية قبل الإسلام

  فوزي سعد الله  "...النص الخلدوني الذي يستدل به المؤرخون اليهود والغربيون عامة، على غرار أندري الشّراقي وريشارد حيّون وبيرنارد كوهين وغيرهم، بل يستدل به كل الذين
image

مخلوف عامر - هو التراث: فلا تقديس ولا تدنيس 9 / 4

 د.مخلوف عامر   ابن خلدون والعرب ممَّا حفزني على العودة إلى (ابن خلدون) من جديد، هذه الظاهرة السائدة في أوْساط العامة والمتعلِّمين أيْضاً، وهي
image

مخلوف عامر - الجيل الجديد والتاريخ المجهول

 د.مخلوف عامر   تُعدُّ الثورة الجزائرية معْلماً بارزاً في تاريخ القرن العشرين وامتدَّ تأثيرها إلى سائر حركات التحرُّر حتى قيل إن الجزائر قِبْلة الثوار. والفضل في ذلك
image

حمزة حداد - حسب كمال داود الإسلاميون "منشغلون بقضية البسملة والتفاصيل الثانوية والهامشية "

حمزة حداد  زعمة .. هو الي منشغل بإنتاج صواريخ بوينغ يانغ النووية أو دواء مرض السكري او علاج الفشل الكلوي!! يبدو أن
image

نوميديا جرّوفي - كعادتي كلّ يوم

نوميديا جرّوفي            يوقظني العشق باكرا قبل أن يرتدي الصباح معطفه الشّمسي و دونما حراك يغسل الشوق
image

محمد مصطفى حابس - اسبوع الديانات في الغرب : "ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ آمِنِينَ.. فسلام بعض المجتمعات هو سلام كل المجتمعات"

   محمد مصطفى حابس : جنيف / سويسرا    تظاهرة "اسبوع الديانات"  في سويسرا، مبادرة حميدة ووحيدة في العالم، بحيث تفتح كل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats