الرئيسية | الإنتخابات الرئاسيات | حميد بوحبيب ـ النسق الذكوري والخيال السياسي

حميد بوحبيب ـ النسق الذكوري والخيال السياسي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 د ـ حميد بوحبيب 

 

 

بصرف النظر عن الحملة الانتخابية السابقة لأوانها(التي تغذى لصالح الجنرال الغديري) يتعين علينا أن ننظر أبعد ، إلى عمق البنيات الأنثروپولوحية المتحكمة في المخيال السياسي الجمعي .

إن نسق الفحولة الراسخ في قيم البداوة ، أنتج أنموذج الفتوة على مر التاريخ الذكوري ، وكرس صورة القائد الفحل ، بتجلياته الجنسانية الظاهرية والخفية ( ملامح الشباب ، جرأة ، نزق وتحدي ، جسد نابض بالنشاط ...الخ)...
ولكن هذا النموذج تم كبته وردمه تحت أنقاض الأدلوجة الأبوية التي مجدت كبار السن ، الأسلاف ، أصحاب الشرعية التاريخية ، فحصلنا على قادة يميزهم العجز والمرض والاهتراء البدني والترهل ...وهي صورة تدل في المخيال الجمعي على نقيض الفحولة على جميع المستويات: ضعف جنسي، حضور شبحي ، وانبطاح سياسي خارجيا، وزوال هيبة الدولة داخليا...
مثل هذا النموذج الجيرنتوقراطي لم يعد مناسبا للبنيات الانثروپولوجية لمجتمع أغلبه من الشباب، اي النقيض الوجودي لصورة الأب المريض.
وكلما حدثت مواجهة بين النموذجين على المستوى السياسي، تعود إلى الواجهة دعوات القطيعة مع الأسلاف المؤسسين ، ليس لأنهم غير قادرين على العطاء سياسيا فحسب، بل لأنهم تجسيد أوديپي يجب التخلص منه .
هكذا ترون اليوم انموذج الجنرال الفحل النابض بالحياة ، المتحدي....يستقطب مساندة شرائح واسعة من المجتمع، بما في ذلك بعض المحسوبين على المعارضة والثقافة ....
هذه الظاهرة ليست خاصة بمجتمعات العالم الثالث...إذ نجدها في أوربا الشرقية بوضوح ، وتتأجج أكثر كلما قلت البدائل الموضوعية الفعالة على مستوى الحراك السياسي الشعبي ، وفي غالب الأحيان تصاحبها نزعة وطنية وشعبوية لا يفصلها عن اليمين المتطرف سوى خيط رفيع .
أنموذج الجنرال اليافع القوي هو في النهاية استجابة سياسية لرغبة التخلص من الأب المريض الذي لا يريد التخلي عن الصولجان.
والخطر في مثل هذه الاستجابات النزقية للجماهير والنخبة على حد سواء ، هو أنها تعيدنا دوما إلى النموذج البدئي ، أي إلى براديغم الموالاة للقوي وليس لمن هو أصلح ، بدليل أن مساندي الغديري الآن لا يعرفون شيئا عن برنامجه...ولا يهمهم أن يعرفوا أصلا ، مادام يتناسب مع الآليات اللاواعية التي تتحكم في مخيالهم السياسي المريض.

 

شوهد المقال 270 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد بوعديلة ـ أي هيئة لمتابعة المضامين القيمية للفضائيات الجزائرية؟؟

د.وليد بوعديلة  في ظل غياب سلطة السمعي البصري:أين هي معايير الدراما والإعلانات في القنوات الجزائرية؟ رغم كثرة المنتج الإعلامي وتنوعه بين الدراما والكوميديا والحصص إلى
image

نعمان عبد الغني ـ الرياضة و التنمية المستدامة

 نعمان عبد الغني  ظهر مصطلح "التنمية المستدامة" لأول مرة في منشور أصدره الاتحاد الدولي من أجل حماية البيئة سنة 1980، لكن تداوله على نطاق
image

شكري الهزَّيل ـ ماركة الخيانة العربية : المحميات الامريكية الى اين؟!

د.شكري الهزَّيل وجوهُهم كالحة وخالية من كل حياء ولا يخجلون لكونهم عملاء للغرب من جهة ويزعمون انهم ينتمون للعرب والعروبة وللهوية الحضارية العربية من جهة ثانية
image

وليد بوعديلة ـ الحراك الشعبي السلمي، بعد سجن حنون،هل تتساقط اوراق اليسار الجزائري؟؟

د.وليد بوعديلة لقد شهد التيار السياسي اليساري الجزائري في السنوات الأخيرة تحولات كثيرةأ كما أن احزابه الجزائرية قد هزتها الكثير من الممارسات
image

مقابلة وحوار مع الأديبة : إسراء عبوشي ـ حاورتها : صبا محمد أبو فرحة

حاورتها : صبا محمد أبو فرحة   خلال مقابلة صحفية :الكاتبة إسراء عبوشي : أستطيع أن أحول المنفى الى جنة بكتاب وورقة وقلم. أبدعت في الادب
image

يسين بوغازي ـ زبيدة عسول بين الظفر واللسان ؟!

  يسين بوغازي   لم تكتفي بما أعطاه الزمن الثمانيني لها ،ولا بما أعطاه التسعيني لها ، ولا بالزمن الذي جاء بعد
image

رضوان بوجمعة ـ جمعة الوحدة الوطنية ضد المغامرين من مستشاري الريع و العنصرية.

د.رضوان بوجمعة   عشت مسيرة اليوم في الجزائر العاصمة، و لم اعش في حياتي ما عشته من صور الاخوة و التضامن بين الجزائريين والجزائريات، من ساحة
image

فتيحة بوروينة ـالتلغيم الهوياتي ومشاكل القايد صالح !!

 فتيحة بوروينة  مقالي الممنوع من النشر غدا بيومية #الحياة .. الرقيب قرّر ذلك !! التلغيم الهوياتي ومشاكل #القايد!! الحوار الذي يدعو إليه مجددا
image

نوري دريس ـ الأيام الأخيرة لنظام الفساد

د.نوري دريس النظام قي مأزق، و الضغط يزداد عليه. اللغة العشوائية التي بات يخاطب بها الجزائريين، تعكس تخبطه وافتقاده لاية خطة لانقاذ نفسه و

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats