الرئيسية | الإنتخابات الرئاسيات | تيارت مع بوتفليقة

تيارت مع بوتفليقة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
 محمد قندوز .. تيارت 
 
 هذا ما اظهره جليا الحضور اللافت للانتباه اثر التجمع الذي نشطه السيد أحمد أويحى اليوم الجمعة بقاعة المتعددة الرياضات ، و التي كانت ممتلئه عن آخرها ، و كان حوالي 3000 مواطن ممن حضروا التجمع و من مختلف الاعمار و خاصة الشباب منهم ، و قد القى السيد أويحى كلمة عرّج من خلالها على تاريخ السيد عبد العزيز بوتفليقة منذ أن كان عمره 16 سنة أين التحق بصفوف جيش التحرير الوطني مرورا الى المسؤوليات التي تقلدها منذ الاستقلال ، كوزيرا للشؤون الخارجية في عهد الراحل بومدين و كيف شرّف الجزائر بحنكته و ذكائه الخارق في تسيير كل المسؤوليات التي وكلت اليه، مذكرا الجميع بانه لبى نداء الجزائر عندما كانت في عز أزماتها الاقتصادية و الامنية ،و قد بذل كل ما في وسعه فقضى على المديونية و على الارهاب و أرجع للجزائر مكانتها بين الامم ، و أردف قائلا ... ان الرئيس كان له حس و طني ... الاحساس بالانتماء لهذا الوطن ، هذا ما جعله يجتهد في خلق فضاءات للشباب من اجل امتصاص معضلة البطالة ، فكانت و كالات التشغيل في خدمة الشباب ، كالقروض المصغرة و المؤسسات الصغيرة و المتوسطة ، الى أيضا دعم الدولة للفئات المحرومة ، كالمنح المدرسية و مجانية الكتب المدرسية و بناء الاقطاب الجامعية في كل و لاية ، و التذكير ايضا بما استفادت منه و لاية تيارت من مشاريع استراتيجية هامة بامكانها الرفع من المستوى المعيشي للمواطن ، كمعمل تكرير البترول بمنطقة سيدي عابد ، الى السكة الحديدة ، الى معمل السيارات بعين بو شقيف الشريك مع شركة مارسيداس الالمانية ، و بأن اول سيارة رباعية الدفع ستظهر في الشهر المقبل ،و التاكيد ايضا على الطريق السيار للهضاب العليا الذي سيفك العزلة من كل النواحي عن مناطق الهضاب العليا و منها طبعا و لاية تيارت ، ثم تحدث عن برامج السكن و كيف استطاعت الجزائر ان تبني مليوني وحدة سكنية  و لا زالت الورشات الكبرى في هذا الميدان تعد بالكثير لتخليص المواطن من الازمة الخانقة للسكن ، للتذكير فان هذا التجمع الناجح بكل المقاييس قد شاركت فيه كل فئات المجتمع و الاحزاب المساندة للمترشح عبد العزيز بوتفليقة و احزاب مجموعة الوفاء و الاستقرار و خاصة حزب الشبيبة و الديمقراطية و جبهة التحرير الوطني و حزب التاج و كل محبي عبد العزيز بوتفليقة من مختلف الاعمار ، كما ان الحضور النسوي كان لافتا للانظار و هذا بفضل المجهودات الجبارة لخلية التعبئة و التجنيد النسوية .... هذا ما اظهره جليا الحضور اللافت للانتباه اثر التجمع الذي نشطه السيد أحمد أويحى اليوم الجمعة بقاعة المتعددة الرياضات ، و التي كانت ممتلئه عن آخرها ، و كان حوالي 3000 مواطن ممن حضروا التجمع و من مختلف الاعمار و خاصة الشباب منهم ، و قد القى السيد أويحى كلمة عرّج من خلالها على تاريخ السيد عبد العزيز بوتفليقة منذ أن كان عمره 16 سنة أين التحق بصفوف جيش التحرير الوطني مرورا الى المسؤوليات التي تقلدها منذ الاستقلال ، كوزيرا للشؤون الخارجية في عهد الراحل بومدين و كيف شرّف الجزائر بحنكته و ذكائه الخارق في تسيير كل المسؤوليات التي وكلت اليه، مذكرا الجميع بانه لبى نداء الجزائر عندما كانت في عز أزماتها الاقتصادية و الامنية ،و قد بذل كل ما في وسعه فقضى على المديونية و على الارهاب و أرجع للجزائر مكانتها بين الامم ، و أردف قائلا ... ان الرئيس كان له حس و طني ... الاحساس بالانتماء لهذا الوطن ، هذا ما جعله يجتهد في خلق فضاءات للشباب من اجل امتصاص معضلة البطالة ، فكانت و كالات التشغيل في خدمة الشباب ، كالقروض المصغرة و المؤسسات الصغيرة و المتوسطة ، الى أيضا دعم الدولة للفئات المحرومة ، كالمنح المدرسية و مجانية الكتب المدرسية و بناء الاقطاب الجامعية في كل و لاية ، و التذكير ايضا بما استفادت منه و لاية تيارت من مشاريع استراتيجية هامة بامكانها الرفع من المستوى المعيشي للمواطن ، كمعمل تكرير البترول بمنطقة سيدي عابد ، الى السكة الحديدة ، الى معمل السيارات بعين بو شقيف الشريك مع شركة مارسيداس الالمانية ، و بأن اول سيارة رباعية الدفع ستظهر في الشهر المقبل ،و التاكيد ايضا على الطريق السيار للهضاب العليا الذي سيفك العزلة من كل النواحي عن مناطق الهضاب العليا و منها طبعا و لاية تيارت ، ثم تحدث عن برامج السكن و كيف استطاعت الجزائر ان تبني مليوني وحدة سكنية  و لا زالت الورشات الكبرى في هذا الميدان تعد بالكثير لتخليص المواطن من الازمة الخانقة للسكن ، للتذكير فان هذا التجمع الناجح بكل المقاييس قد شاركت فيه كل فئات المجتمع و الاحزاب المساندة للمترشح عبد العزيز بوتفليقة و احزاب مجموعة الوفاء و الاستقرار و خاصة حزب الشبيبة و الديمقراطية و جبهة التحرير الوطني و حزب التاج و كل محبي عبد العزيز بوتفليقة من مختلف الاعمار ، كما ان الحضور النسوي كان لافتا للانظار و هذا بفضل المجهودات الجبارة لخلية التعبئة و التجنيد النسوية ... 

شوهد المقال 10330 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

مخطار MJD في 04:50 29.03.2014
avatar
مكتب الولائي لحزب الشبيبة و الديموقراطية لولاية تيارت يساند المترشح الحر المجاهد عبد العزيز بوتفليقة ، و سنأكد ذلك يوم 17 أفريل .

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي رحالية - بوتفليقة.. العسكر.. وسوق الحمير الحلقة الأولى : ومازال بوكروح يعتقد بأننا "غاشي"

 المواطن علي رحالية واحد من الغاشي رغما عني جذبني الحقل المغناطيسي للرداءة والتفاهة العامة التي غرقت فيهما البلاد والناس.. الرداءة في كل شيء.. وتتفيه أي شيء.. السياسة..
image

شكري الهزَّيل - الامم المتحدة : قهقهات على جثث الشعوب العربية!!

  د.شكري الهزَّيل الناس في بلادنا وبلادكم مشغولة ومنشغلة بامور الدنيا والدين ويكادوا ان ينسوا او يتناسوا امور العالم اللتي يغزونا في عقر دارنا ولا نغزوة
image

منظمة تواصل الاجيال بحي محمد شعباني ببوسعادة تصنع الحدث وتحقق الهدف.

   تقرير: هنيدة نورالدين. بادرت اليوم المنظمة الوطنية لتواصل الاجيال (ONCG) بحي محمد شعباني بوسعادة ،بفتح وتدشين نادي موجه للاطفال بمقرها حتى تصنع الحدث وتظيف فضاءات تحتضن
image

شكري الهزَّيل - جرائم حرب : تحالف النظام السعودي دمَرالمرافق الحيوية ونشر الكوليرا وزرع الموت في اليمن!!

 د.شكري الهزَّيل بعد عامين ونصف العام من العدوان السعودي الفاشي لاشئ يعمل في اليمن, فقد دمر القصف المستمر كل شئ في اليمن وزرع الموت والخراب
image

رائد جبار كاظم - الفلسفة النيتروسوفية نظرية جديدة في التفكير

  د. رائد جبار كاظم الاختلاف لا الخلاف، والتنوع والتعدد في الآراء والافكار، هو ما يميز الفلسفة والفكر الفلسفي عن غيره من أنماط
image

محمد مصطفى حابس - محن في مسيرة الدعوة و الدعاة.. !! حتى يتعلم القوم بأن هذه الأمة تمرض لكن لا تموت

  محمد مصطفى حابس: جنيف/سويسرا  الدعاة في الميدان أنواع و طباع وأشكال وأحجام، والأفكار أمزجة وأمتعة، وكما قال بعضهم،
image

خالد ديريك في حوار مع الشاعرة والباحثة والمترجمة والناقدة الجزائرية " نوميديا جرّوفي".

خالد ديريك   - أوّل نصّ لي كان خاطرة في عمر الحادية عشر بعد قراءتي لرواية الأمين والمأمون لجرجي زيدان. ـ إنتاجي الأدبي
image

مريم حمادي - سأعتزل محرابك

مريم حمادي       ســـــأنتفض........ ســـاّنتفض غصبا عــني سـأعــتزل محــرابك لإنـنـــي مـــــلــلت قــررت الرحــيــل ســـأهجر مملــكـتك و أكـــسر
image

الخطاط العراقي علي البغدادي وبرنامج الخط الجديد سومر ..... ترقبوه

 علي البغدادي   رداً على جشع بعض الشركات التي تستخدم الفن الاسلامي الاصيل (واقصد هنا الخط )وبعد تطاول شركة winsoft المتأثرة اشد التأثير بالعقلية الفرنسية المتحجرة على

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats