الرئيسية | من الصحافة | عثمان لحياني ـ الجزائر ما بعد كورونا

عثمان لحياني ـ الجزائر ما بعد كورونا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

عثمان لحياني 

 كيفما كانت النتائج والنهايات، أنجز الجزائريون حراكهم بأقل كلفة ممكنة وتحت عنوان أنّ هذا النظام فاسد ومفسد للمقدرات العامة وزارع للمظالم ويحتاج إلى إصلاح. علّق الحراك مظاهره الاحتجاجية بسبب كورونا، لكن الجزائر جنت أول إسهامات هذا الحراك ولو في مظاهر بسيطة تبدو ذات قيمة في عزّ الأزمة الوبائية وما بعدها.

قد يكون من غير المهم الحديث عن الحراك في زمن الوباء، لكن المقصود هو قياس مدى تأثير مخرجاته كحالة وعي شعبي تمددت على مدار سنة كاملة، وتحوّلت فيها الشوارع إلى جامعات شعبية مفتوحة، على مستويات الإسهام في التنظيم الذاتي للمجتمع في مثل هذه الظروف، ومدى تجلي الانضباط اللازم ومنسوب الالتزام بتدابير السلامة لمواجهة أزمة وبائية دواؤها في الأساس الانضباط.

في هذه الأزمة التي تشمل الجزائر على غرار باقي دول العالم، يسبق المجتمع الدولة بخطوة. حالات التنظيم الذاتي التي يشهدها المجتمع سواء على صعيد القيام بتعقيم الشوارع والفضاءات العامة، أو المساعدة في التوعية وتوزيع الأقنعة والقفازات، والتنظيم في مراكز التجمعات، أو في ابتكار طرق محلية للتكافل ودعم الأسر الفقيرة، أو في مبادرات تطوعية لتموين المشافي بالمعدات الممكنة، كل هذه الحالات تمثلّ جزءاً من تراكم وعي مجتمعي لا يجب تضييعه لاحقاً، ويمكن أن تتأسس عليه الكثير من الخطوات المساعدة في تنظيم وهيكلة المجتمع وتحسين الفضاءات العامة.

ليست نكتة بل حقيقة. البرلمان الجزائري بغرفتيه أخذ عطلة مدفوعة الأجر منذ أسابيع كما المدارس، على الرغم من أنّ لجنة الصحة مثلاً كان يفترض أن تبقى قيد متابعة الوضع. كذلك، اختفت معظم الأحزاب من مشهد الأزمة الوبائية. وفي مثل هذه الأوضاع، تبرز الحاجة إلى المجتمع المدني لمساعدة الدولة على إنفاذ التدابير اللازمة للسلامة، والإجراءات ذات الصلة.

للأسف، دائماً ما كانت الجزائر فقيرة وفي عوز مستمر إلى مجتمع مدني قوي وفاعل في المجالات كلها، ومستقلّ عن الضوضاء السياسية. تعدّ الجزائر أكثر من 72 ألف جمعية معتمدة، تستهلك المليارات من أموال الدعم، لكنها لا تحضر إلا عندما تحتاجها السلطة لتمرير المشاريع السياسية، وهذا مجال آخر يحتاج تطهيره إلى حراك.

ثمّة حراك آخر يتوجّب أن تبدأ به المؤسسة الرسمية ولا بدّ منه، بعد أن تنتهي هذه الأزمة، ويتعلّق بإيلاء اهتمام لمسألة تنظيم الجزائريين في الخارج، بعدما أبلوا حسناً في مساعدة العالقين في المطارات، وتكافلوا لإرسال المعدات الطبية. يضاف إلى ذلك ضرورة إعادة ترتيب الأولويات من حيث توفير الحاضنة العلمية، واسترجاع الآلاف من الكوادر الجزائرية العاملة في الخارج، والتي فرّت من البلد ودُفعت للهجرة دفعاً، بسبب الضيم الذي لحق بها. فآخر تقرير لعمادة الأطباء في فرنسا يشير إلى أنّ ما يقارب الستة آلاف طبيب جزائري يعملون في فرنسا، بينما هؤلاء وغيرهم مكانهم الصحيح هنا.

العربي الجديد اللندنية  

شوهد المقال 346 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان ـ شهقةُ الكرملْ

عادل السرحان                ياأبتِ خذ قلبي وامنحني قلبك وإن كان عليلاًسأحيا به ... حتماً سأحيا حبك كالربيع وأنى لزهرةٍ أن تموت حين يغشاها الربيعخذ قلبي الفتي
image

عادل البشراوي ـ قرابين هولاكو

عادل البشراوي عندما جهز جورج بوش الإبن قوات التحالف للحرب على الإرهاب قبل عقد ونيف فاستحل أفغانستان والعراق، كان يقول أن الرب تحدث معه وأمره بذلك
image

عماد بوبكري ـ ما وراء ملف الصحراء الغربية في الحسابات الجيوسياسية الإقليمية و الدولية

عماد بوبكري  أنا من اللذين يعتقدون أن ملف الصحراء الغربية خرج من الحسابات الضيقة و المناواشات الجزائرية المغربية الضيقة ليدخل و بصفة دائمة كقضية مربوطة حتميا
image

سعيد لوصيف ـ التفكير في المجتمع الجزائري المعاصر

د . سعيد لوصيف  يعتبر التفكير في المجتمع الجزائري و ظواهره النفسية الاجتماعية نشاط شيّق و شاق في الوقت ذاته: شيّق لأنّه يسمح للباحث
image

نجيب بلحيمر ـ مرض تبون.. مأزق السلطة وفرصتها

نجيب بلحيمر  حديث "الفراغ" يهيمن على ما يكتب ويقال عن الجزائر. هنا وفي الخارج أيضا، فرنسا تحديدا التي يرانا بعيونها جزء كبير من العالم، تجري المقارنات
image

العربي فرحاتي ـ الساركوزية والماكرونية..والحراك

د. العربي فرحاتي  بدافع التلهية سبق لساركوزي أن أثار قضية الاعتراف بجرائم الاستعمار باعتبارها قضية الشعب الجزائري وهو كلام استهوى الكثير من مثقفينا فأثاروها كما لو
image

نجيب بلحيمر ـ الفراغ.. مرض النظام المزمن

نجيب بلحيمر   “سمعنا دعوات لإلغاء الإستفتاء، فإننا إذا فرضنا جدلا بالتسليم بتلك الحجج وفي إطار وفاق وطني بين الشركاء في الساحة الوطنية بضرورة إلغاء الدستور
image

عادل السرحان ـ جنوبي أنا

عادل السرحان                ومذ ولدتُ رضعتُ حروف المحبّةمن صدر أمّي وأول مانطقت به (حبوبي)تشرق شمسي من سعف النخيل وتغرب خلف خطوط الكهرباءفي الأفق الخجولتعلّمتُ البكاء قبل الولادة وحين خرجت
image

فضيلة معيرش ـ مرآب في بيت أبي

فضيلة معيرشأدمن الصمت على عتبات الماضي دون ما يد حانية تخفف من أعباء شكواه، تزوج منذ أكثر من عشرين سنة وهاهو عبد الباقي يقترب
image

أحمد سليمان العمري ـ سياسات عقيمة ورسومات لا تختلف عنها

أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف«إنّا كفيناك المستهزئين الذين يجعلون مع الله إلها آخر». هل الرسوم الكاريكاتورية المسيئة لرسول الأمّة حريّة تعبير أم استفزاز صريح لشريحة كبيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats