الرئيسية | من الصحافة | عثمان لحياني ـ عصابة ناعمة وخراب كبير

عثمان لحياني ـ عصابة ناعمة وخراب كبير

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عثماني لحياني 
 
..واكتشف الجزائريون أن حجم الخراب واسع وأكبر من أن يتم اصلاحه في أسابيع أو أشهر، وأن عبد العزيز بوتفليقة الذي جاء رئيساً منقذاً عام 1999، كان يغطي غابة من الفساد، وأن البلد بكل مقدراته كان مجرد سمكة في صحن عصابة. 
لكن الجزائريين سيكتشفون أيضاً أن هذه "العصابة" التي كانت تحكم وتُحكم قبضتها على المقدرات، لا تشبه عصابات كارتل ميدلين الكولومبية ولا طرابلسية تونس ولا حتى المافيا الإيطالية. إنها عصابة ناعمة أسست لمدرسة جديدة في الفساد، تُسمّى "الفساد بالقانون"، حيث يتم تفصيل القوانين على مقاس يتناسب مع مؤهلات الفساد والنهب الممكن، ويتم بنفس القانون توظيف واستخدام كافة مؤسسات الدولة السياسية والأمنية باسم الاستثمار والصناعة والسياحة في التغطية على الفساد.
لن يكون مفاجئاً أن يطلع الجزائريون على توصية وزير لصالح بارون مخدرات لبناء فندق سياحي، أو تصريح مدير مصرف بأنه منح قروضاً بالمليارات بمجرد "تعليمة هاتف". أكثر من ذلك سيكتشف الجزائريون أن القضاء الذي يسائل الفاسدين الآن، هو نفسه الذي أصدر أحكامه الظالمة على شباب ناشط كان يعارض خيارات سياسية خاطئة، وعلى شرفاء رفضوا مسايرة المافيا، وأن جهاز الدرك الذي يلاحق رجال الأعمال ومسؤولين في العهد الجديد بتهم الفساد، هو نفسه من استُخدم من قبل "العصابة" وذراعها المالي والإعلامي لملاحقة نشطاء، وأن جهاز المخابرات الذي قصّر في رصد إرهابيين يهاجمون منشأة الغاز في تيقنتورين، وعن الجواسيس في شركات النفط التي تشرب نفط الصحراء، تحول في عهد بوتفليقة إلى جهاز يلاحق المعارضين ويتنصت على هواتفهم ومقراتهم، وأن قائداً عسكرياً مؤتمناً على أمن البلد وسلامته يوزع السلاح ويبدد الذخيرة لصالح "عصابة".
لا شيء يدعو للاستغراب فالفساد لم يكن بحاجة إلى دليل في الجزائر أو إثبات حتى، كان يمكن لأي زائر أجنبي ينزل بمطار الجزائر الدولي ويدلف من باب الخروج أو حتى قبلها، أن يدرك أن هذا المطار ليس مطار بلد نفطي، وأن هذه البوابات وثقل الطابور والشرطي الذي يقف في استقباله لا يليقان ببلد نفطي، وكذلك الشوارع ووسائل النقل والمستشفيات والمدارس والمدن حيث البؤس والعبوس، وحيث يكتشف كل زائر أن أن ثمة خللا لا محالة في هذا البلد، وأنه لا يمكن صرف 989 مليار دولار في 20 سنة والنتيجة كل هذا الخراب. 
"الحراك الأصغر" في الجزائر أعطب مشروع العهدة الخامسة الذي كان يتوجه بالبلد إلى كارثة تصفّي كامل مخزونه المالي ويضعه على حافة الانهيار الكامل. ما ينتظر الجزائريين الآن بكثير من الجهد والصبر، هو "الحراك الأكبر" لتنظيف كل هذا الخراب السياسي والاقتصادي والإعلامي، ووضع أسس انطلاق سياسي جديد يحتكم فيه للقانون والعدالة وتكافؤ الفرص وإعادة بناء بلد مشعّ.
 
العربي الجديد 
 

شوهد المقال 716 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

معتقلي الرأي في الحراك الشعبي الجزائري

ابراهيم دواجي  اخوتي: محمد دعدي، توفيق حلاتي، محمد سمالح، نبيل بوالقمح، رضا عمرود، رابح بلكور، الشيخ ڨاريدي، رشيد، رضا بوعريسة، بوعلام الغاز، الصادق، بشير،
image

زوايمية العربي ـ محمد شرفي وتاريخه الأسود ضد الجزائريين

 زوايمية العربي  محمد شرفي الاسم الذي لم انساه منذ 33 سنة . افلاني ريعي من ولاية قالمة كان صديق
image

البروفيسور الجزائري عبد العزيز برغــوث يحرز على جائزة التميز الدولية لهذا العام "جائزة جواهر العالم الإسلامي" بمساهماته في وضع خطة ماليزيا للتنيمة 2050 منذ سنوات

محمد مصطفى حابس : جنيف /  سويسرا The JEWELS OF MUSLIM WORLDLes joyaux du prix du monde musulman هجرة العقول أو الكفاءات ظاهرة تاريخيّة لم ترتبط بمكان
image

حمزة حداد ـ المختفون قسرا في الجزائر حراك مستمر

حمزة حداد  منذ أسبوع تدخل الأستاذ مصطفى بوشاشي بمقر حزب الافافاس، حول قضية المساجين السياسيين والمفقودين بدزاير في فترة التسعينات، وتحدث عن حجم المعاناة
image

نوري دريس ـ فرصة تاريخية للجزائر يجب أن لا تضيع...

د.نوري دريس   منذ بداية الحراك، وكلما دخلت في نقاش مع الناس العاديين، إلا و قالوا لي: سوف تقوم السلطة باعتقال طابو( بسبب غباء السلطة
image

جباب محمد نورالدين ـ شاهد على إعدام سيد قطب : من عمق القرية في الأوراس الجزائرية

د. جباب محمد نورالدين    كان ذلك في الستينيات و في العطلة الصيفية التي أقضيها في القرية مثل معظم الجزائريين في تلك الفترة كانت والدتي أطال
image

عماد البليك ـ فصول من كتاب جديد: الفكر المطارد في السودان عبر القرون 3

عماد البليك البدايات.. ثورة أركاماني:  بالعودة إلى جذور التاريخ السوداني وإلى أول الممالك القديمة في السودان الشمالي، قبل الميلاد، سوف نجد أن الكهنة
image

نجيب بلحيمر ـ فخ الانتخابات.. حسابات الربح والخسارة

نجيب بلحيمر   بسرعة خارقة سارت عملية الدفع باتجاه تنظيم الانتخابات، وقد كان لخطاب رئيس الأركان الذي ألقاه يوم 02 سبتمبر والعبارة التي تضمنها
image

أمين عام حركة حرية الجزائرية بادية شكاط ـ رسالة إلى قائد الأركان قايد صالح

  بادية شكاط أمين عام حركة حرية    إنّ الجزائر التي بالدماء الزاكيات توضّأت،قد أقسمت أنها لغير قبلة الحق لاتصلي،ولغير جبار السماوات والأرض لاتنحني،وشعبها الذي
image

يسين بوغازي ـ أدوار الضحية ومربعات المؤامرة ؟

يسين بوغازي   تجتهد فئة من الجزائريين  في تأدية أدوارا ببراعة كاملة لشخصية الضحية ! وهي فئة ممن اشتغلوا  بالسياسية منذ زمن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats