الرئيسية | من الصحافة | محجوب الزويري - ماذا بعد الانتخابات الرئاسية الاميركية؟

محجوب الزويري - ماذا بعد الانتخابات الرئاسية الاميركية؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. محجوب الزويري 

 

 بعد ثمانية أعوام -من التيه السياسي لإدارة الرئيس الاميركي باراك أوباما والتي تجلى فيها سعي الرئيس لوضع اسمه في سجل التاريخ كرئيس يكسر المحرمات في السياسة الخارجية الاميركية لا سيما فيما يتعلق بالملف الإيراني والعلاقة من كوبا- يترقب العالم لمعرفة الساكن الجديد للبيت الأبيض الاميركي في مطلع العام 2017.

في الشرق الاوسط العربي -حيث يتلمس ساكنوه اخطاراً جمّة لم تكن الولايات المتحدة بعيدة حيث المصالح الاقتصادية والسياسية والعلاقة الخاصة مع إسرائيل- تسيطر حالة من عدم التفاؤل مصدرها التركة السياسية التي خلّفها الرئيس باراك أوباما والتي جمدت المشهد السياسي الإقليمي أو دفعت بخصوم العرب لتصدر هذا المشهد. حالة استمرت وتعمقت بفعل السياسة الخارجية الاميركية وكذلك بسبب الافراط المطلق في الثقة في واشنطن في أنها ستدافع عن مصالح الاخرين حتى ولو أعتبروا حلفاء لها. ولم يقف الامر عند دول عربية بل تجاوزه إلى دولة من العيار الثقيل سياسياً واقتصادياً وعسكرياً وهي تركيا والتي لها مستوى عال من خيبة الامل من السياسة الخارجية الاميركية في السنوات القليلة الماضية.

المتتبع لمسار الحملة الانتخابية منذ مراحلها الأولى يدرك أن ثمة حالة من العنف الكلامي والشحن السياسي لا سيما في المعسكر الجمهوري وكذلك بين المرشحين الرئيسين هيلاري كلينتون ودونالد ترامب، كما كان هناك قلق حقيقي من تردد قطاع من الناخبين لا سيما الشباب والذين يصوت بعضهم لأول مرة. يمكن فهم حالة التردد هذه في سياق عدم شخصية مرشحة تحظى بأي مستوى من الحضور الشخصي أو الكاريزما أو النموذج الذي يحتذى بها والتي يمكن ان تثير اهتمام هؤلاء الشباب أو الناخبين القادمين. 

لا شك أن ثمة توقعات داخلية وخارجية عند أي انتخابات ولا سيما الرئاسية الاميركية، لكن هذه الانتخابات لا تعكس أي حديث جدي عن توقعات كبيرة في التغيير بغض النظر عن طبيعة الرئيس الفائز في هذه الانتخابات. هذا ربما يعكس مستوى من الاحباط بسبب التراجع الاقتصادي العالمي، لكنه في ذات الوقت يُظهر ان التصور عن القوة الاميركية في تراجع. هذا التراجع مرتبط بعمق الأزمة المرتبطة بازدواجية الخطاب السياسي الاميركي عن القيم وفعل كل ما يخالف ذلك، مثل هذا المراء لا يبدو أنه سيختفي قريباً. 

في الحديث عن تأثير نتيجة الانتخابات الاميركية على المشهد الدولي، فإن ثمة إشارات لا تعطي بارقة أمل في تغيير جوهري لا سيما في منطقة الشرق الاوسط، فالموقف من إسرائيل باق بنفس القوة والتمسك بالدفاع عن أمنها «مسألة ليس فيها نظر». اما بالنسبة للعلاقة مع إيران فإن الانفتاح على إيران خيار المؤسسة السياسية والأمنية الاميركية، خيار يمكنه وفق فهم تلك المؤسسة ان يؤدي إلى تسريع التغيير في النظام. فالانفتاح عليه ووضعه ضمن قواعد اللعبة الدولية سيظهر كثير من عوامل الضعف السياسي والاقتصادي والتي يمكن ان تنعكس في شكل أزمات داخلية تجعل النظام بين خيارين: إما التراجع بشكل تدريجي عن مواقفه المتشددة سياسياً أو خسارة وجوده. هذا بالطبع يعني أن الاتفاق حول البرنامج النووي قد يتعرض إلى مطبات سياسية شديدة بعد الانتخابات الرئاسية، لكنها مطبات ستزيد من الضغوط السياسية والاقتصادية على النظام أكثر منه تراجع كامل عن الاتفاق.

أخيراً ما يبدو جلياً أن الرئيس الجديد الولايات المتحدة لن يمتلك العصا السحرية لتحريك ملفات ثقيلة سواء في الشرق الاوسط أو غيره، وسيبقى حجم التغيير يرتبط بمدى قدرة اللاعبين الإقليميين في تحريك كثير من الملفات عبر شبكات تحالفات إقليمية ودولية واشنطن جزء منها ولكنها ليست الوحيدة.


جريدة الوطن القطرية 

 

شوهد المقال 5718 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي رحالية - بوتفليقة.. العسكر.. وسوق الحمير الحلقة الأولى : ومازال بوكروح يعتقد بأننا "غاشي"

 المواطن علي رحالية واحد من الغاشي رغما عني جذبني الحقل المغناطيسي للرداءة والتفاهة العامة التي غرقت فيهما البلاد والناس.. الرداءة في كل شيء.. وتتفيه أي شيء.. السياسة..
image

شكري الهزَّيل - الامم المتحدة : قهقهات على جثث الشعوب العربية!!

  د.شكري الهزَّيل الناس في بلادنا وبلادكم مشغولة ومنشغلة بامور الدنيا والدين ويكادوا ان ينسوا او يتناسوا امور العالم اللتي يغزونا في عقر دارنا ولا نغزوة
image

منظمة تواصل الاجيال بحي محمد شعباني ببوسعادة تصنع الحدث وتحقق الهدف.

   تقرير: هنيدة نورالدين. بادرت اليوم المنظمة الوطنية لتواصل الاجيال (ONCG) بحي محمد شعباني بوسعادة ،بفتح وتدشين نادي موجه للاطفال بمقرها حتى تصنع الحدث وتظيف فضاءات تحتضن
image

شكري الهزَّيل - جرائم حرب : تحالف النظام السعودي دمَرالمرافق الحيوية ونشر الكوليرا وزرع الموت في اليمن!!

 د.شكري الهزَّيل بعد عامين ونصف العام من العدوان السعودي الفاشي لاشئ يعمل في اليمن, فقد دمر القصف المستمر كل شئ في اليمن وزرع الموت والخراب
image

رائد جبار كاظم - الفلسفة النيتروسوفية نظرية جديدة في التفكير

  د. رائد جبار كاظم الاختلاف لا الخلاف، والتنوع والتعدد في الآراء والافكار، هو ما يميز الفلسفة والفكر الفلسفي عن غيره من أنماط
image

محمد مصطفى حابس - محن في مسيرة الدعوة و الدعاة.. !! حتى يتعلم القوم بأن هذه الأمة تمرض لكن لا تموت

  محمد مصطفى حابس: جنيف/سويسرا  الدعاة في الميدان أنواع و طباع وأشكال وأحجام، والأفكار أمزجة وأمتعة، وكما قال بعضهم،
image

خالد ديريك في حوار مع الشاعرة والباحثة والمترجمة والناقدة الجزائرية " نوميديا جرّوفي".

خالد ديريك   - أوّل نصّ لي كان خاطرة في عمر الحادية عشر بعد قراءتي لرواية الأمين والمأمون لجرجي زيدان. ـ إنتاجي الأدبي
image

مريم حمادي - سأعتزل محرابك

مريم حمادي       ســـــأنتفض........ ســـاّنتفض غصبا عــني سـأعــتزل محــرابك لإنـنـــي مـــــلــلت قــررت الرحــيــل ســـأهجر مملــكـتك و أكـــسر
image

الخطاط العراقي علي البغدادي وبرنامج الخط الجديد سومر ..... ترقبوه

 علي البغدادي   رداً على جشع بعض الشركات التي تستخدم الفن الاسلامي الاصيل (واقصد هنا الخط )وبعد تطاول شركة winsoft المتأثرة اشد التأثير بالعقلية الفرنسية المتحجرة على

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats