الرئيسية | من الصحافة | محمد غازي الأخرس - انتخابات مصر.. وما أدراني!

محمد غازي الأخرس - انتخابات مصر.. وما أدراني!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

محمد غازي الأخرس 

 وكم ذا بمصر مــــــن المضحكات..ولكنه ضحك كالبكا. نعم، قال ذلك المتنبي ليكفينا جهد اكتشاف منطق المفارقة الذي ميّز ويميّز أرض الكنانة. وهذا ليس سبّة على البلد الذي نحبّ إنما هي خصيصة ربما يشترك فيها مع العراق، أعني ظاهرة التناقض الذي قد يصل لدرجة المفارقة السوداء، وهي التي عناها المتنبي بالضحك الذي كالبكاء.

 

دليل المفارقة أمامكم؛ نسبة المشاركة في انتخابات البرلمان المصري منخفضة لدرجة أنها لم تتجاوز حتى في اليوم الأول الاثنين بالمئة حسب قناة فرانس 24. بمعنى أنه أذا كان عدد من يحق لهم الاقتراع في مركز معين 1000 ناخب، فإن عدد الذاهبين ليقترعوا بالفعل لم يتجاوزوا العشرين شخصا فقط. هذا في أسوأ نسبة ترددت، أما في أفضلها، فارتفع الرقم إلى ثمانية بالمئة أو حتى عشرة.
شيءٌ مضحك لدرجة البكاء ومبك لدرجة الضحك. بل هو ظاهرة تجعل العقل يلتاث لفهم لغز الفراعنة الذين نحبّهم والمكثّف في أسئلة كهذه: أوليس هو الشعب نفسه الذي أدهشنا خروج مارده في 25 يناير عام 2011 وجعلنا نقول - ياه..لكم ظلمناه حين قلنا عنه أنه شعب مستكين!؟ دعكم من يناير، فلعلها فلتة. ولكن تعالوا إلى يونيو بعد سنتين. أو لم يخرج هذا الشعب على محمد مرسي حتى ملأ الشوارع والحارات، ثم لم يرجع حتى أنهى الجيش حكم الإخوان بالانقلاب الذي تتذكرونه. أليس هو الجمهور عينه الذي نزل بالملايين استجابة لدعوة عبد الفتاح السيسي الذي طلب تفويضا لمحاربة الإرهاب؟ فما باله أذن اشتمل شملة الجنين في هذه الانتخابات وقد دعاه السيسي أيضا ليقترع بكثافة؟ ليس السيسي حسب، فثمّة عشرات الإعلاميين ورجال الدين الذين بُحّت أصواتهم داعين الناس للمشاركة. ومع هذا، قاطع الكدعان الانتخابات معيدين للمفارقة هيبتها. فهم ناقضوا، كما يبدو في الظاهر، صورتهم أثناء خروجهم المليوني العظيم للإطاحة بنظام مبارك. «أيش جاب لجاب» كما يقولون في أفلامهم!.
لكن لا شي غريب. ذلك أنّ المصري الذي خرج في يناير، ثم في يونيو، ونجح في الإطاحة بحكومات فاسدة، يمرّ اليوم بلحظة انكسار لا مثيل لها. فبعد أربع سنوات من ثورته، لا يزال الفاسدون يتحكمون به، والفقر ينخر بروحه. ما زال المنافقون أسياد الأعلام، والكذّابون أبطال الحلبة. ولهذا أضحكنا المصري وأبكانا بقراره ؛ عدم المشاركة في الانتخابات!.

 

 

الصباح العراقية  

شوهد المقال 2137 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فضيل بوماله ـ الموقف / تساؤلات ؟؟؟ علي بلحاج، رشيد نكاز ، النشطاء و النظام البوليسي؟!

  فضيل بوماله  سلوكيات النظام القمعية ضد النشطاء صارت من يومياتنا الحقوقية والسياسية. لقد صنع النظام تحالفا واضحا بين الداخلية والعدل اي بين جهازي الأمن
image

شاكر لعيبي ـ سمة المثقفين الجوهرية اليوم: الانبطاح

 د. شاكر لعيبي أمام القضايا الكبرى في الوجود، في السياسة، في استباحة الأوطان وفي القيم (العليا)، أجد أن توصيف المثقفين العرب، أقصد الغالبية، بـ (الانبطاح)
image

نبيل نايلي ـ أين فلسطين في كل هذه البيانات السمجة؟؟؟!!

  د.نبيل نايلي "إنّ إسرائيل ترفض بشدّةٍ القرار الذي اتخُذّ بأغلبية أوتوماتيكيّة معادية لإسرائيل، وهذا يؤكّد أنّه لا جديد تحت الشمس: نتائج القرار معروفة سلفًا!
image

أحمد يوسف ـ قدسية اللغة

د. أحمد يوسف   هل من بين لغات البشر منذ القدم حتى الآن لغة مقدسة؟أعلم أن تكون لغة للمعابد أو الأديرة أو دور العبادة لقوم من
image

غادة خليل ـ كلُّ هذا المطر

  غادة خليل                كلُّ هذا المطرولا تزالُ سماؤنا ملبدةً بالغيوم!!  يالَصوتِك الصباحيإذ يُغرِقُ قلبي... بالندى!  وجهُك بلون الشمسيشبه انتظاري الملوَّحَ .... تماما!  وحدك تجعلُ روحيتبكي ضحكا !  قلبي صار شارعا يقود
image

زين الدين شلغوم ـ ﺣﻀﺎﺭﺓ ﺗﺘﺤﻀﺮ ﻭﺗﻠﻐﻲ ﻣﻔﻬﻮﻣﻬﺎ ﻓﻲ ﻇﻞ ﺍﻷﻟﻔﻴﺔ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ

 زين الدين شلغوم الحضارة ﻣﺼﻄﻠﺢ ﻣﺘﺪﺍﻭﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻴﺘﻨﺎ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﻪ ، ﻓﺒﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻻﻳﺘﻴﻤﻮﻟﻮﺟﻲ ﻟﻠﻜﻠﻤﺔ ﻭﺍﻟﺮﺅﻯ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﺍﻟﻤﺆﺭﺧﻴﻦ ﻭﺍﻟﻔﻼﺳﻔﺔ ﺍﻻ ﺍﻧﺎ ﻫﻨﺎﻙ ﻧﻘﻄﺔ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻳﺘﻔﻖ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ
image

علاء الأديب ـ مهرجان الأدب والفنون في بوسالم انتقالة ملحوظة في المشهد الثقافي التونسي

علاء الأديب وأنا في بغداد بين الأهل والأحبة والأصدقاء فوجئت بدعوة أنيقة كريمة من إدارة مهرجان ربيع الأدب والفنون بنسخته32 في مدينة بوسالم التابعة لولاية
image

وليد عبد الحي ـ فلسطين : الخطوة القادمة

أ.د. وليد عبد الحي يقوم التخطيط الاستراتيجي الاسرائيلي حاليا على قضية واحدة وهي " التخلص تماما من سلاح المقاومة الفلسطينية في غزة" باعتباره الجدار
image

خميس قلم ـ ملحة العيون

خميس قلم      للعين و للعينان و للعيون حضور شاخص في تاريخ الشعر العربي  من قبل ما ينسب لعنترة: عيون العذارى من خلال البراقع أحد من البيض الرقاق
image

هاتف بشبوش ـ حميد الحريزي ومحطات مظلوم (3)

هاتف بشبوش   في ايلول 1967 وصلت حالة التوتر الى اشدها بين تياري قيادة الحزب الشيوعي ، فاعلن رسميا الانشقاق الى (( القيادة المركزية ))

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats