الرئيسية | من الصحافة | جمال الدين طالب - نوستــAlgeria "دقلة نور" في كاليفورنيا

جمال الدين طالب - نوستــAlgeria "دقلة نور" في كاليفورنيا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 
 جمال الدين طالب
 
 
قد يبدو العنوان "نكتة" تشبه "سلالية" تحويل معسكر إلى كاليفورنيا ، ولكنها حقيقة موثقة.. نعم ! هناك تمر "دقلة نور" يزرع في كاليفورنيا ، و يصدر حتى لأنحاء عدة من العالم، ربما لا يصلها تمر دقلة نور الأصلي أي التمر الجزائري!.
مساحة المقال لا تسمح كثيرا بالاستفاضة ، و لكن باختصار فإن قصة "دقلة نور" الكاليفورنية تعود إلى بدايات القرن العشرين، وبالضبط في حدود 1912 بحسب المصادر الأمريكية، حين جلب أمريكيون كانوا في زيارة الى الجزائر ، وأنبهروا بمذاق دقلة نور اللذيذ، شتلات منها إلى صحراء كاليفورنيا ، حيث بدأت زراعة أنواع أخرى من التمر بشتلات جلبت بداية من العراق، ثم كذلك من المغرب و بالضبط تمر يسمى "المجدول"، الذي للمفارقة بحسب مصادر أمريكية انقرض من المغرب في عشرينات القرن الماضي بسبب أمراض نباتية أصابته، بينما ازدهر في كاليفورنيا، حيث يُنتج بوفرة هناك و يصدر حتى إلى المغرب و دول عربية أخرى!. 
وأنا ، هنا، "مفتاجيء" (بالغة الغبريطية) أن الجزائر لم تستورد "دقلة نور" من كاليفورنيا في "هملة" الاستيراد الجنونية في سنوات البحبوحة المالية، التي تم العام الماضي فقط تسجيل فيها استيراد تمر من السعودية وخبز مجمد من الامارات وحتى كسكسي!. وقد كان يمكن ربما حتى "ضرب النح" لو تم استيراد "دقلة نور" من كاليفورنيا على الأقل من منطلق لم الشمل و السماح لـ "دقلة نور" كاليفورنيا بزيارة أرض الأجداد في الجزائر!. 
وكانت "دقلة نور" كاليفورنيا ستحزن بالتأكيد لوضع "اخوانه" من دقلة نور في الجزائر، والاهمال الذي يتعرض له، وعدم تقديره و سوء تسويقه محليا و أجنبيا مقارنة بالجارة تونس، التي لها مساحات نخيل أصغر وانتاج أقل بكثير من الجزائر، و لكن "دقلة نور"، التي تحمل صنع في تونس ، لها حضور أكبر بكثير من "دقلة نور" ( صنع في الجزائر). وهناك اتهامات حتى بأن تمر "دقلة نور" المنتج في الجزائر يتسرب الى تونس، و يباع باثمان أقل، ليتم تعليبه وتصديره على أنه انتاج تونسي!.
وما يدعم ربما هذا لغة الأرقام ، التي يذكرها مثلا صالح زنخري،رئيس المجمع الوطني لتصدير التمور في الجزائر لـصحيفة "العربي الجديد" في تحقيق ممتاز عن موضوع التمور في الجزائر( ليت الصحافة المحلية تحذو حذوه!)، وهي أن بالجزائر نحو 20 مليون نخلة ، و لكن تونس، التي تنتج 180 ألف طن سنوياً من التمور، تحتل المرتبة الأولى عالمياً في تصدير التمور، فيما ننتج الجزائر أكثر من 690 ألف طن سنوياً، ولكنها تحتل المرتبة الثامنة عالمياً في التصدير، على الرغم من أنمعدل الانتاج يصل الى 47 كيلوغرام في النخلة الواحدة، ويمكن في ظرف سنتين مضاعفة هذا الإنتاج ليصل إلى 100 كيلوغرام في ظرف سنتين، لتصبح الجزائر بذلك أول منتج عالمي للتمور بأكثر من مليون و300 طن سنويا!. و قد يمكن لهذه الصادرات من التمر أن تعزز مداخيل البلاد من العملة الصعبة خاصة مع انهيار أسعار النفط. و اللافت هنا أن صادرات التمور تشكل ثاني أكبر مورد للعملة الصعبة في البلاد ، بعد النفط ، و ان يبقى المبلغ ضئيلا حيث تصدر الجزائر سنوياً ما قيمته 39 مليون دولار فقط!. 
و عن تجربة شخصية حول الموضوع، فقد وجدت نفسي يوما أصرخ من الدهشة: "توا بربي يا خواتنا في تونس شنية هذا ؟!"، لما وجدت في أحد المتاجر في لندن تمر يباع ومكتوب عليه دقلة نور تونسية و اللافت باسم "طوارق" !..رغم أن البلد الوحيد الذي فيه " توارق" ( حتى الاسم حرفوه وتونسوه! ) و فيه دقلة نور هي الجزائر! غضبت حينها ، و لكنني في النهاية قلت اللوم هنا يقع على الجزائريين وعلى هذا "السيستام"الجزائري الذي لا يمكن مقارنة مستوى "جودته" حتى بمستوى أسوء أنواع التمور في الجزائر المسمى " الكنتيشي"، والذي للمفارقة هناك نوع شبيه له يسوق في لندن، وبثمن غال ، ويستورد من ايران!. 
وربطا بهذا بذاك فقد حضرت مؤخرا فقط ، في لندن،أمسية شعرية موسيقية في لندن شاركت فيها الشاعرة و الاعلامية الفلسطينية ، التي لها محبة خاصة للجزائر و شعبها، ديمة الخطيب التي عينتها شبكة الجزيرة مؤخرا مديرة لمنصتها الرقمية الجزيرة بلس. 
و قد كانت الأمسية في مقهى ـ مطعم لافت باسمه" تطريزة" وتملكه فلسطينية تقبلت بتفهم لما قلت لها من منطلق التعلق الجزائري الكبير لفلسطين ، أن في ما يقترح المطعم من مأكولات تمر فلسطيني من نوع "المجدول" و تمر إيراني، و أن من المفروض يكون هناك تمر جزائري ( دقلة نور) ، وهو بدون شوفينية ألذ، ولكن في النهاية، قلت مرة أخرى لا يمكن لومها اللوم، فاللوم علينا ، اللوم علي هذه الجزائر التي لا تحسن تسويق نفسها ، و الكارثة أنها لو بحثث في لندن لوجدت أن أغلب تمر دقلة النور المسوق في لندن مسوق على أنه من تونس و سعره أرخص من ذلك المعلب في الجزائر!
 
*كاتب وصحافي جزائري مقيم في لندن 
jamaledinetaleb@yahoo.com
جريدة الحياة الجزائرية  

 

 Deglet nour California !

شوهد المقال 1904 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الفقر يصافح صانعه

عثمان لحياني  يحدث أن يلتقي الفقر بصانعه في قصر المؤتمرات في العاصمة الجزائرية، فعلى شاشة كبيرة شاهد الرئيس عبد المجيد تبون والوزراء في الحكومة
image

سعيد لوصيف ـ الموقف: ارادة التغيير لا تتأتى ببيانات.. المبادرات تشخيص مغلوط لواقع معلوم...

د. سعيد لوصيف  الواقع مستمر منذ سنة ويعبر عن صراع ارادات : ارادة التغيير في مواجهة ارادة اعادة انتاج النظام واستمراره... القول بندوة جامعة ينمي
image

فوزي سعد الله ـ عن إسهام الأندلسيين في نهضة بجاية وازدهارها والدِّفاع عنها...

فوزي سعد الله   "...في القرن 13م، أًصبح الأندلسيون، يقول ناصر الدين سعيدوني في "دراسات أندلسية" ، يحتكرون تقريبا المناصب العليا في الدولة في
image

نجيب بلحيمر ـ سلطان الظلام ..القانون غير المكتوب في الجزائر

نجيب بلحيمر  في ثلاثة ايام يظهر الحكم بالإعدام الذي صدر في حق جريدة النهار. لا يهم رأينا في الجريدة ومحتواها، لا نعرف كيف اتخذ قرار حرمانها من
image

النظام الجزائري ترفض رسمياً ترخيص لإقامة ندوة جامعة في قاعة حسان حرشة لفتح نقاش جاد بين نشطاء وفعليات الحراك

بيان  تأجيل الندوة الجامعة لنشطاء وفعاليات من الحراك الشعبي والدعوة الى عقد ندوة صحفية غدا الخميس *نحن فعاليات ونشطاء من الحراك الشعبي، احتفالا بالذكرى الأولى
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك لا تختصره في زاويتك المفضلة لكي لا تصدر عليه حكما

 د. عبد الجليل بن سليم  الامبراطور الروماني Marcus Aurelius لم يكن فقط رجل سياسة بل كان أحد أعمدة الفلسفلة الرواقية التي كان يستعملها في
image

محمد هناد ـ مواصلة النظام الجزائري استغباء الشعب ..يوم الأخوة بين الشعب والجيش ؟؟

 د. محمد هناد   1. الرئيس عبد المجيد تبون يقرِّر «تخليد الذكرى الأولى لحراك 22 فبراير» ! 2. الرئيس عبد المجيد تبون «يعلن يوم 22 فبراير يوما وطنيا
image

زهور شنوف ـ عام الصوت المرفوع.. "قولولهم" 22 فبراير ثورة شعب

زهور شنوف  خلال عام الثورة هزم الجزائريون الغلق وتحدوا الاعلام المؤدلج.. قاموا بثورتهم الاتصالية بشكل عبقري وفعالية وابداع كبيرين.. رفعوا شعاراتهم ودافعوا عن خياراتهم..
image

أمينة بومعراف ـ واش صار ليوم الثلاثاء 52 بالجزائر العاصمة ؟

أمينة بومعراف  الثلاثاء مسيرة الطلبة انطلقنا من ساحة الشهداء كيما مالفين، كان غاشي عيطنا مطالب مختلفة كيما مالفين كلش جايز أنتيك، حتى لحقنا la
image

عادل السرحان ـ وهناكَ أنتِ

عادل السرحان                  وهناكَ أنتِ وقد أويتِ لتربةٍ  عنيبعيدةالله شاء وقد قضىأن ترقدي بثرىًوحيدة وتنازعين الموت وحدك بينما تبكيك بعداًويح نفسي كل ذرّاتي الشريدةأوّاهُ كيفَ تبعثرت تلكَ السنين وأبحرت في موجة الزمنالعتيدةوكيف

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats