الرئيسية | فضائح الوطن | حميد زنار - كيف يطير الرئيس بوتفليقة ؟

حميد زنار - كيف يطير الرئيس بوتفليقة ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د.حميد زناز 

دفعت الخزينة الجزائرية سنة 2009مبلغ 312 مليون دولار لاقتناء طائرة إيرباس أ-340 لوضعها في خدمة الرئاسة الجزائرية بيد أن الرئيس بوتفليقة و نظرا لحالته الصحية الصعبة لم يستعملها إلا في مناسبات قليلة جدا. كان من المفروض أن تعوض الطائرة الجديدة طائرات فالكون و غيرها المنضوية تحت ما يسمى بــ "المجموعة الوزارية للاتصالات الجوية" و لكن لم تحلق الطائرة الرئاسية الجزائرية في الجو سوى 30 ساعة منذ أن تم تدشينها رسميا سنة 2010. و كانت آخر رحلاتها في نفس السنة تلك التي قادت الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى كندا للمشاركة في قمة مجموعة الــ 8 . و منذ ذلك التاريخ لم تبرح الطائرة مكانها رغم الأموال الباهظة التي صرفت على إدخال الكثير من التحسينات و البهرجة عليها. لقد صرف مبلغ 42 مليون دولار مقابل تركيب نظام مضاد للصواريخ و غرف مجهزة بحمامات و سجاد اقتني من إسبانيا خصيصا. و يقال أن الرئيس قد أمر بتخصيص جناح خاص لأخويه لأنهما يرافقانه دوما في رحلاته إلى الخارج. 

و لكن ما هو مصير الطائرة الضخمة اليوم و بوتفليقة الذي أعيد انتخابه رئيسا للجمهورية الجزائرية لعهدة رابعة في شهر أبريل المنصرم لا يسافر البتة ما عدا الاتجاه إلى فرنسا على متن طائرة غولفستريم من أجل العلاج؟ نقرأ على صفحات 'جون أفريك' و حسب تصريحات سرية حصلت عليها المجلة في الجزائر العاصمة أن الطائرة الرئاسية الثمينة التي كلفت الجزينة العامة الكثير هي اليوم مرابطة في أحدى حظائر مطار بوفاريك العسكري ، على بعد بعض كيلومترات من العاصمة. 

و تتساءل المجلة ما إذا ما كانت ستعرض للبيع قريبا كما حصل مع طائرة الرئيس السابق الشاذلي بن جديد 'التريستار' في صفقة خسرت فيها خزينة الدولة 40 مليون دولار أمريكي؟ و يبدو أن الأمور قد حسمت و بات بيع الطائرة وشيكا و لكن لا أحد يريد أن يعبر عن ذلك رسميا، تقول المجلة. 

شوهد المقال 4613 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

ابن الجزائر في 07:53 06.09.2017
avatar
انه الفساد بأم عينية والنظام المالي لا ل بو تفليقة الفاسدون

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ سندي الأول ..الجيش

عثمان لحياني  في مجمل الحوار تغيب الرؤية ولا يحضر المشروع ، تَحضر النوايا ولاشك لكنها لا تقدم ولا تؤخر في حاضر الأزمة، مخرجات الحوار موجودة في
image

العربي فرحاتي ـ هذا اقذر نفاق سياسي..رأيته

د. العربي فرحاتي  الحراك الشعبي - كما عايشت فعالياته وفهمته في كليته - مسار واضح لم يتغير منذ بدأ..مسار حدد في شعاراته المركزية الوطنية التي باتت
image

رضوان بوجمعة ـ نحو انتخابات عدد مترشحيها أكبر من عدد الناخبين!؟

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 196خرجة مقيم المرادية، أمس، وبعيدا عن مناقشة شكلها ومضمونها، أهم رسالة سياسية فيها للجمهور، كانت القول إن الانتخابات التشريعية ستتم بعد 3
image

الحرية للناشط السلمي محاد قاسمي Free Mohad

الحرية وكل التضامن مع الناشط السلمي المدافع عن خيرات الجزائر محاد قاسمي الذي يرفض اليوم طلب الإفراج المؤقت عنه في ادرار وتلفق له تهم خطيرة
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00
Free counter and web stats