الرئيسية | فضائح الوطن | حميد زنار - كيف يطير الرئيس بوتفليقة ؟

حميد زنار - كيف يطير الرئيس بوتفليقة ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د.حميد زناز 

دفعت الخزينة الجزائرية سنة 2009مبلغ 312 مليون دولار لاقتناء طائرة إيرباس أ-340 لوضعها في خدمة الرئاسة الجزائرية بيد أن الرئيس بوتفليقة و نظرا لحالته الصحية الصعبة لم يستعملها إلا في مناسبات قليلة جدا. كان من المفروض أن تعوض الطائرة الجديدة طائرات فالكون و غيرها المنضوية تحت ما يسمى بــ "المجموعة الوزارية للاتصالات الجوية" و لكن لم تحلق الطائرة الرئاسية الجزائرية في الجو سوى 30 ساعة منذ أن تم تدشينها رسميا سنة 2010. و كانت آخر رحلاتها في نفس السنة تلك التي قادت الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى كندا للمشاركة في قمة مجموعة الــ 8 . و منذ ذلك التاريخ لم تبرح الطائرة مكانها رغم الأموال الباهظة التي صرفت على إدخال الكثير من التحسينات و البهرجة عليها. لقد صرف مبلغ 42 مليون دولار مقابل تركيب نظام مضاد للصواريخ و غرف مجهزة بحمامات و سجاد اقتني من إسبانيا خصيصا. و يقال أن الرئيس قد أمر بتخصيص جناح خاص لأخويه لأنهما يرافقانه دوما في رحلاته إلى الخارج. 

و لكن ما هو مصير الطائرة الضخمة اليوم و بوتفليقة الذي أعيد انتخابه رئيسا للجمهورية الجزائرية لعهدة رابعة في شهر أبريل المنصرم لا يسافر البتة ما عدا الاتجاه إلى فرنسا على متن طائرة غولفستريم من أجل العلاج؟ نقرأ على صفحات 'جون أفريك' و حسب تصريحات سرية حصلت عليها المجلة في الجزائر العاصمة أن الطائرة الرئاسية الثمينة التي كلفت الجزينة العامة الكثير هي اليوم مرابطة في أحدى حظائر مطار بوفاريك العسكري ، على بعد بعض كيلومترات من العاصمة. 

و تتساءل المجلة ما إذا ما كانت ستعرض للبيع قريبا كما حصل مع طائرة الرئيس السابق الشاذلي بن جديد 'التريستار' في صفقة خسرت فيها خزينة الدولة 40 مليون دولار أمريكي؟ و يبدو أن الأمور قد حسمت و بات بيع الطائرة وشيكا و لكن لا أحد يريد أن يعبر عن ذلك رسميا، تقول المجلة. 

شوهد المقال 2919 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان - أوجاع بصرية

 عادل السرحان - العراق             الرصيف يسرح النظر الى آخر السفن الخشبية المغادرة وهي ترشه برذاذ من دموع الوداع دون ان تلتفت اليه بين انين ووجوم ودخان وصيحات سرب
image

كلمة الى الرئيس بوتفليقة من دون زيف او تدليس

جزائرية  أيها الرئيس إنني الآن قبل أن أخاطب فيك قلب صاحب الجاه والسلطان فإنّني أخاطب فيك قلب الإنسان ،لأتوجه إليك باسم عدالة السماء التي لم تجعل
image

الصمت القاتل: سجن باحث اقتصاد في الإمارات الدكتور ناصر بن غيث

 أورسولا ليندسي  حكمت محكمة إماراتية الأسبوع الماضي على ناصر بن غيث، الخبير الاقتصادي البارز الذي يدعو للمزيد من الديمقراطية وحقوق الإنسان، بالسجن عشر سنوات. وتضم جرائمه المزعومة
image

تاريخ مؤلم من العبودية خلف تنوع الموسيقى العُمانية

بنجامين بلاكيت  مسقط – لم يمضِ وقت طويل على مقابلتي مع ماجد الحارثي، المختص بعلم موسيقى الشعوب (علم الموسيقى العرقية)، حتى تحدث عما يراه تميّزاً هاماً. قال موضحاً بحماس ودود “لا
image

ناهد زيان - فيرحاب أم علي عمدة النسوان

 ناهد زيان  كنت لا زلت طفلة تلعب بالدمى وتقضي يومها لاهية في جوار جدتها وعلى مرأى من أمها في غدو ورواحها وهي تقضي حوائجها وتنجز
image

عبد الباقي صلاي - غياب الاستثمار الحقيقي في الجزائر إلى أين؟؟

عبد الباقي صلاي* لا أدري لماذا كلما استمعت إلى خطاب الحكومة حول الاستثمار سواء كان محليا أو أجنبيا  إلا وتذكرت فيلما شاهدته عدة مرات عنوانه "بوبوس"
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الاولى.

  سهى عبود سماء القرية هذا الصباح متواطئة مع حالتي النفسية.. تزيح عنها الغيوم برفق لتفسح الطريق لخيوط ذهبية خجول..تحدثتُ طويلا مع امي قبل ان أغادر البيت،
image

محمد مصطفى حابس - الرجيمة" مسرحية تستغيث ، من يرشدها ؟

  محمد مصطفى حابس : جنيف -  سويسرادُعيتُ نهاية هذا الأسبوع في إطار النشاطات الثقافية للتقريب بين الأديان، للتعليق على مسرحية دولية، أمام جمهور غربي!! و كل ما في أمر
image

مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

مادونا عسكر - لبنان - النّصّ:يناوشني اللّيل:"في قلبي لكِ كلمة"يهمس في أذني الشّعر:"حان أوانُ الغزل"أختلسُ غفلةً من زمنٍ هجيعوأفرُّ إلى سجدة!(فريدة بن رمضان)- لا يكون الشّعر شعراً
image

عامر موسى الشيخ - عكود السماوة و سماء التسميات ...

عامر موسى الشيخ - شاعر و روائي.عكد اليهود  ، عكد الشوربة ، عكد دبعن : أسماء مرّت عليها عقود  ولازالت على قيد التداول. فوق  أريكة من

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00
Free counter and web stats