الرئيسية | منوعات الوطن | السقوط بالقاضية

السقوط بالقاضية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
محمد غازي الاخرس
 منذ سنين لم أسقط بالقاضية كما جرى الأمر منذ يومين ؛ فجأة ترتفع حرارتي وتتكسر عظامي وأسكن في التواليت لساعات فإذا عدت لفراشي شعرت بالنار تحرق جسدي . ومع الصخونة ، ثمة لعبان نفس وتطوّحُ ثمل من دون أي خمرة معاذ الله . 
كنت أخذت قيلوتي المعتادة تحت سبلت يبخّ على رأسي . قلت لهم ـ أطفؤوه يا قوم . ولكنهم لم ينفذوا أمري . ثم ما هي إلا ساعتين حتى استيقظت وأنا أشعر أنني وقعت من السطح . كانت أعضائي تؤلمني ومفاصلي تئن. رأسي يدور كالمصرع وعيناي غائمتان . 
في المساء تدهورت حالتي وصرت (عميته) كما كانت تقول أمي . و(العميتة) هو الشخص الضعيف الذي لا يقوى على شيء من أمره بل يمكن أن يسقط إذا نفخت في وجهه. نعم ، انهرت تماما لدرجة أنني لم أعد قادرا على الجلوس أو المشي . وفي الأخير ، وصل الغثيان ذروته فتقيأت ما في جوفي مع صراخ كأنه لأسد جريح . ـ واععععع ..واععععع . وفي الحال ، هرعت ابنتي الرائعة فغسلت وجهي وهيأت لي قدحي نومي بصرة ، ثم نمت وأنا أتقلب على الفراش. 
ليس هذا هو الخطير، إنما الخطير هو غياب ممرضتي الحنون عن البيت . أعني أم العيال التي كانت قد ذهبت لكربلاء مع (حبايبها) منذ الصباح ، وكان من المفترض أن ألحق بهنَّ عصرا . ولكنّ كيف لي ذلك وأنا متوعكٌ تلك الوعكة المريعة! 
أقول أن غياب أم بيتي كان خطيرا لكوني لا أطمئن إلى أحدٍ ، في مثل هذه الحالات ، كما أطمئن لها . وجودها قربي يهوّن كلّ شيء . من يديها الحانيتين يأتي الدواءُ دائما مشفوعا بضحكة تشجيعية . قد ينزل للمعدة بهيئة حبّة (فلاجين) ولكن مع قدح (كوجارات) أو عصير برتقال. هي تعرف جيدا أنَّ بعض الأدوية لا تعمل دون مطيبات نفسية ومع المطيبات هذه قد تهون الأمر فتقول ـ ما بيك شي ، هذا استبراد بالعظام . 
وبما إنني وصلت للعصائر و(النومي بصرة) وباقي الأدوية السحرية التي تقدم للمرضى عادة ، فإنّ أكثر ما أزعجني هذه المرة هو زنوبة ، ابنتي الصغيرة . لقد ظلّت تتحين الفرص كي تقاسمني الشرابت وباقي الأشياء .  
ـ هاده أسيرتك (عصيرك) ؟ تقول هذا وهي تنظر للدولكة الصغيرة على أمل أن أحنّ عليها بمجعة . أجيب متبرما ـ أي بابا هذا عصيري . ثم أقدّمه لها كي ترتاح. تشرب وتذهب ، ثم ترى أن أم العيال تحمل صينية فيها (سيّاح) وكوب شاي ، فتركض كي ترى جلية الأمر. ثم تطالب بحصتها بلسان يتأتئ ـ بببببابا انتتتتيني من هاي ! ثم بعد حين يتعدل لسانه وتأتي بثقة ، بعد أن تلاحظ أن هناك لبنا على المنضدة ، وتطالب بقدح . أصبّ لها فتقول ـ كافي كافي . 
المهم أنني انهرت تماما ولم يعد بإمكاني فعل شيء لنفسي. صرت نهبا لرغبات زنوبة ونظرات الأبناء الآخرين المشفقة . والحقّ أن هذا الانهيار أوحى لي بفكرة خطيرة هي أنني ربما (عجّزت) قبل الأوان . وإلّا بربك ما الذي يعنيه هذا بالنسبة لشخص مثلي يعتد على أخذ الأدوية منذ طفولته إلا نادرا . هل يعني هذا أنني شخت وما عادت عبقرية أمي تنفعني ؛ كانت تلك المرأة الطيبة تعتقد أن كثرة أخذ الأدوية تُضعف المناعة. ولذا كانت تتعمد إبقائنا مع الصخونة من دون تدخّل ، على أمل أن يدحر الجسد ذلك العارض . فإذا ما تفاقمت الحالة ذهبت بنا إلى (أبو علي) ليزرقنا حقنة. 
هذه السيرة مع الأدوية جعلت من مناعتي قوية. ولهذا استغربت من انهياري غير المتوقع قبل يومين ، ثم تذكرت عشرات المرات التي (استبردت) فيها من دون أن أعير للأمر انتباها. 
في كلّ الأحوال ، فإن أجمل ما في سقوطي الأخير هو الدلال الذي أحطت به ؛ سيّاح ، لبن بالثوم ، عصير برتقال ، نومي بصرة ، وقبل هذا وذاك ، يدٌ حانية تمسّدني كطفل وبنت صغيرة (تحيصر) عليّ وتسطو على أشيائي . ويا فرحتي بمرضي !
 
جريدة الصباح العراقية . 

شوهد المقال 2344 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ عبد المجيد تبون...موظف سياسي على باب القصر الرئاسي!

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 131سيحتفل عبد المجيد تبون بعيد ميلاده الـــ74 يوم 17 نوفمبر، وهو ما يصادف تاريخ الانطلاق الرسمي المفترض للحملة الانتخابية، فهل هي
image

عثمان لحياني ـ التاريخ يتحدث : تعاطي العقل العسكري

 عثمان لحياني  ثمة أطروحة تبريرية في تعاطي العقل العسكري راهنا مع الشأن العام وفرضه مسارا سياسيا محددا، ويعتبر أصحاب هذه الاطروحة (بحسن نية
image

نجيب بلحيمر ـ مرشح الفراغ

نجيب بلحيمر   عاشت الجزائر في ظل شغور فعلي لمنصب رئيس الجمهورية ست سنوات, وكانت هناك نية في تمديد فترة الفراغ لخمس سنوات أخرى.هذا هو الفراغ الذي
image

ناصر جابي ـ رئاسيات الجزائر: انتخابات ليست كالانتخابات

د.ناصر جابي  يشكِّل الشباب أغلبية الجزائريين ولم تعد الانتخابات الشكلية تستهويه مثل سكان المدن بالشمال حيث الكثافة
image

نسيم براهيمي ـ فيلم الجوكر .. من أين يأتي كل هذا العنف في العالم ؟

 نسيم براهيمي    من الصعب جدا أن تشاهد فيلم الجوكر متحررا من تفصيليين مهميين: حجم الإشادة التي رافقت عرضه وأداء هيث ليدجر لنفس الدور في
image

رضوان بوجمعة ـ علي بن فليس كرسي الرئاسة.. من الهوس إلى الوسوسة

 د.رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 130  علي بن فليس في آخر خرجة إعلامية له يقول عن نفسه، إنه "معارض شرس منذ ماي 2003"، وهو تاريخ
image

يسين بوغازي ـ ذكرى الليل والنهار القيام النوفمبري

يسين بوغازي  يستحودني  قيامه  الذي  لا يفنى مثلما الأعياد   فيدور مع الليل والنهار ويأتي مع  كل عام  ، يستحودني  قيامه بطعم  الإحتفالية  وقد  أخدت
image

فوزي سعد الله ـ خمسة أبواب لثلاثة قرون: أبــوابٌ صنـعتْ التَّــاريـخ لمدينة الجزائر

فوزي سعد الله   "أَمِنْ صُولة الأعداء سُور الجزائر سرى فيكَ رعبٌ أمْ ركنْتَ إلى الأسْرِ" محمد ابن الشاهد. لايمكن لأي زائر لمدينة الجزائر
image

السعدي ناصر الدين ـ لنقل اننا وضعنا انتخابات 12/12 وراءنا وصارت كما السابقة بيضاء..ما العمل؟

السعدي ناصر الدين    سيلجأ النظام لتوظيف شخصية او شخصيات من تلك التي احترمها الحراك السلمي حتى الآن لأداء دور الكابح للارادة الشعبية كما فعل مع
image

عثمان لحياني ـ في شريط "لاحدث" وتكرار المكابرة

عثمان لحياني   عندما كان الراحل عبد الحميد مهري (والعقلاء حسين آيت أحمد وأحمد بن بلة رحمة الله عليهم وجاب الله وغيره) يطرح مقاربته الحوارية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats