الرئيسية | منوعات الوطن | فاطمة التريكي ـ تقرير الدراما العربية والتطبيع وعجز قناة العربية في التبرير

فاطمة التريكي ـ تقرير الدراما العربية والتطبيع وعجز قناة العربية في التبرير

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


فاطمة التريكي 
 
 
عجزت قناة العربية ( الشقيقة السياسية لتلفزيون ام بي سي ولا تقل عنها هرجاً) أن ترد على القول فردت على القائل بأسلوب ( كيد الضرائر ) .. عن تقرير الجزيرة عن التطبيع في الدراما الممولة من السعودية كتبت جملتين ثم ابتسمت مذيعتهم ابتسامة نصر ألحقتها بعبارة اللي اختشوا ماتوا (بصوت فريدة سيف النصر ) قبل أن تعرض مقاطع فيديو جمعتها لمذيعين في الجزيرة يحاورون في نشرات أخبار متحدثين إسرائيليين () وفي ذلك ما فيه من قصور هو سمة في إعلامهم لا يرى الأشياء الا محسوسا جسمانياً ..( هذا بالمناسبة حديث في الإعلام لا في السياسة) .. 
كان يمكن للمذيعة أن تبتسم ابتسامتها النجلاء لو ان الجزيرة حدّثت هؤلاء سرا وهي كشفت المستور .. لكنهم يخرجون على الهواء في ظهور يؤخذ فيه ويرد وفيه آراء وجيهة عما إن كان درجة من درجات التطبيع أم لا .. هناك رأي يرى أن رؤية العدو أو الاستماع إليه في ذاته ليس تطبيعا أو على الأقل لا خطر منه إن جيء به في مقام تفنيد وحجاج من محاور مؤهل ..والخشية من التأثير الفكري لا تأتي من التعليق على الأحداث بل من العبث في العقول ، والأول شبيه بقراءة الصحافة الاسرائيلية أو تعلم اللغة العبرية وهذا أجده مقبولا بل أؤيده لتعرف عدوك .. اقرأ له وافهم كيف يفكر .. والتعليق على الأشخاص هو أدنى درجات النقاش يليه التعليق على الأحداث وفي قمته تأتي مناقشة الأفكار والرسالة الإعلامية التي تقدمها الجزيرة من قضية فلسطين واضحة ومتماسكة فكريا وصحفيا ، أما التطبيع الحقيقي الذي يْخشى منه فهو الهجوم الفكري المضاد.. وهنا ليس خطيراً ما قد يقوله الإسرائيلي ، الخطير حقاً أن تقول أنت ما يقوله أو يجعلوك تتحدث بأفكاره بلسان عربي . هذا التطبيع الفكري متجاوز حتى للعلاقات السياسية أو الدبلوماسية لأنه يصوب على الذاكرة والثوابت والتاريخ والهوية والحقوق بالقص واللصق والتجميل والتشويه ، أي التهيئة النفسية لتبديل موقع العدو والصديق في الوجدان والباقي تحصيل حاصل ..تماما مثلما تشوه النصر لتجمٌل الهزيمة .وهذا الفارق بين أن يؤتى بأدرعي فيتبهدل أو يحاجج ويرد عليه ( أيدت ذلك أم لا ورافضو المبدأ لهم رأي معتبر ) وبين أن يجلس أدرعي يأكل المعمول مستمتعاً بمشاهدة مسلسل عربي من ثلاثين حلقة ممول سعودياً عن طيبة اليهود وحسن خلقهم وتجذرهم التاريخي في شبه الجزيرة.

 

شوهد المقال 2221 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الثمن الباهظ

الثمن الباهظ شباب في سجن وكلاء الاستعمار دولة مدنية ماشي عسكرية جزائر جزائرية حب من حب وكره من كره 
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats