الرئيسية | منوعات الوطن | كاظم مرشد السلوم - افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 38 وحضور طاغي لروح الساحر الراحل محمود عبد العزيز تخيم على جو الافتتاح

كاظم مرشد السلوم - افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 38 وحضور طاغي لروح الساحر الراحل محمود عبد العزيز تخيم على جو الافتتاح

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image



القاهرة : كاظم مرشد السلوم

في امسية رائعة وبكرنفال كبير ،افتتح حلمي النمنم وزير الثقافة المصري فعاليات الدورة الثامنة والثلاثين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، بحضور لفيف من الشخصيات المصرية والعربية والأجنبية التي توافدت على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية منذ الساعة الخامسة مساء، بينما بدأت وقائع الحفل في الساعة الثامنة مساء بعزف السلام الوطني وعرض مقتطفات من إبداعات الفنان الكبير محمود عبد العزيز ، الذي وافته المنية قبل 48 ساعة من انطلاق الدورة الثامنة والثلاثين للمهرجان،مصحوبة ببعض أغنياته وموسيقى مسلسل "رأفت الهجان"، الذي قام ببطولته، ثم ظهرت المطربة نسمة محجوب لتقدم تابلوه "صوت السينما" إخراج خالد جلال وإعداد موسيقي أحمد طارق يحيي وديكور محمد غرباوى وأزياء مروة عودة والإضاءة ياسر شعلان  والمخرج المنفذ علا فهمي، وعقب استعراض سريع لملامح وأفلام الدورة الثامنة والثلاثين؛ عبر الشاشة الخلفية للمسرح، ظهرت جاسمين زكي مقدمة الحفل لتلقي كلمة ترحيب بضيوف الدورة المهداة للفنان محمود عبد العزيز، وتدعو الفنان محمود حميدة رئيس شرف المهرجان ود. ماجده واصف  رئيس المهرجان وحلمي النمنم وزير الثقافة للصعود إلى خشبة المسرح، وقبل أن يُعلن الوزير افتتاح الدورة الجديدة طالب الحضور بالوقوف دقيقة حداد على روح الفنان محمود عبد العزيز .
  بعدها جرى الإعلان عن أسماء الفائزين بجائزة فاتن حمامه للتميز ؛ حيث تسلم المخرج  الألماني كريستيان بتزولد الجائزة فيما عُرضت مقتطفات من أفلامه على الشاشة الخلفية، وبعده تسلم المخرج الصيني  جيا زان كيه جائزته، وبعد أن ألقى كلمة قصيرة عاد المخرج الألماني ليلقي كلمة أيضاً، ومع ظهور النجم المصري الشاب أحمد حلمي دوت القاعة بالتصفيق، وبدوره ألقى كلمة مؤثرة لاقت استحسان الحضور، ركز فيها على أهمية تكريم الفنان في حياته، وأكد أن تكريمه يعني بالنسبة له أربعة جوانب إيجابية؛ أولها كونه يجري على خشبة دار الأوبرا المصرية، والثاني كونه يأتي من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، والثالث كون الجائزة تحمل اسم فنانة مصرية عظيمة مثل فاتن حمامة، والرابع لأن الجائزة تحمل اسم امرأة ثم فاجأ الحضور بإهداء جائرة تكريمه للفنان الراحل محمود عبد العزيز.
  وعقب التقاط الصورة التذكارية للفائزين بجائزة فاتن حمامة للتميز نادت مقدمة الحفل على الفائزين بجائزة فاتن حمامة التقديرية؛ بادئة بالمخرج المالي شيخ عمر سيسوكو والمنتج الفلسطيني  حسين القلا واسم المخرج الراحل محمد خان،الذي عُرضت أجزاء من أفلامه اختتمت بمقطع من حوار مصور قال فيه : "الأفلام هي التي تعيش مش إحنا"، وقالت كريمته نادين خان عقب تسلمها جائزة التكريم : "أشكر كل الناس اللي كرمت والدي .. ونحن كعائلة أدركنا أن حياته كان لها معنى كبير جداً" فيما نوهت مقدمة الحفل إلى تأجيل تكريم الفنان يحيي الفخراني إلى حفل الختام بسبب سفره إلي الخارج .وبعد التقاط الصورة التذكارية التقليدية نودي على  مديري البرامج الموازية : د. محسن التوني المشرف على مسابقه "سينما الغد  الدولية"، أحمد حسونة مدير أسبوع النقاد، وسيد فؤاد مدير برنامج  افاق السينما العربية، وكان من اللافت اقتصار ظهور أعضاء لجان التحكيم الثلاثة على أعضاء لجنة تحكيم "آفاق السينما العربية" فقط بينما ظهر رئيس وأعضاء لجنة تحكيم المسابقة الدولية الرسمية للمهرجان بالكامل على خشبة المسرح.
 مع اقتراب مراسم الحفل من النهاية رحبت مقدمة الحفل بفريق العمل في فيلم  "يوم الستات"، الذي يُشارك في المسابقة الرسمية أيضاً؛ وطالبتهم باعتلاء خشبة المسرح لتحية الجمهور؛ حيث ظهرت الفنانة إلهام شاهين منتجة وبطلة الفيلم، وانضم إليها محمود حميدة رئيس شرف المهرجان، كونه مشارك في بطولة الفيلم، بالإضافة إلى وأبطال وبطلات الفيلم وعناصره التقنية، وألقت كاملة أبو ذكري مخرجة الفيلم كلمة قصيرة أهدت الفيلم خلالها الفيلم إلى والدتها و"الأستاذ" محمد خان ثم أعلنت مقدمة الحفل عن استراحة قصيرة أعقبها عرض فيلم الافتتاح "يوم للستات" .
 

شوهد المقال 2245 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نهاد مرنيز - " سي بوعزيز بن قانة " .... كتاب مسمُوم يوظفُ وجهة النظر الإستعمارية للثورة التحريرية

نهاد مرنيز أثارت عودةُ " قاطع أذُن " الجزائريين من خلال كتابٍ يُمجدُ تاريخهُ " القذر "والذي توثقهُ شهاداتٌ وصورٌ وحقائق ، الكثير من الجدل بين
image

رائد جبار كاظم - النفط مقابل الحياة

د. رائد جبار كاظم صرح الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب حول مسألة النفط في العراق بقوله : "إن واشنطن كان عليها أن تأخذ احتياطيات الخام العراقية"
image

بوزيد بغدادية - امرأة من دانتيل

بوزيد بغدادية               كَكُلِ أُنثى أناأصنع الفراشات وأهديها لحقولِ وطنيوأهديها للورْدِ والزَّهْرِككل أنثى أنا أخيط العرائسَ من القطنِوانْفُخُ فِيهَا طُولَ العُمْرِوأسْرِي... وأسْرِي... حالمةًوحظي الودودُ مَحْبُوسٌ في الأَسْرِوقدري البَائِسُ بَاعَ
image

مادونا عسكر - الرمزية ومدلولاتها في ديوان "من عبادان نحو العالم الفرنكوفوني" للشّاعر الإيراني جمال نصاري

مادونا عسكر- لبنانعندما تعجز اللّغة يحضر الشّعر بانسيابه العذب ومنطقه الأعلى وروحانيّته المتّقدة. يحضر، وتحضر معه فضائل العالم الشّعريّ الملامس للأرض المطاول للسّماء. "من عبادان
image

عبد الباقي صلاي - ما هكذا تورد الإبل يا حاكم الشارقة؟ !!

عبد الباقي صلاي لم نكن ننتظر من حاكم الشارقة "سلطان بن محمد القاسمي" أن يخرج علينا بتصريح أقل ما يقال عنه إنه تصريح غير مسؤول عن
image

بادية شكاط - حين صار الإسلام مشكلة.. هل ستصير العلمانية هي الحل؟

بادية شكاط   لا شك أننا اليوم بتنا بحاجة إلى بوصلة تُحدّْد لنا مواقعنا الإيديولوجية، تمامًا كتلك التي تُحدّد لنا مواقعنا الجغرافية، خاصة ونحن نعيش هذه الفوضى
image

ولد الصديق ميلود - السياسي الانتهازي في مقابل المواطن الانتهازي : موسم التعايش السلمي

د.  ولد الصديق ميلود  إذا كان موعد إجراء أي استحقاق انتخابي في الديمقراطيات العريقة أو حتى الناشئة هو فرصة للتباري بعرض البرامج  الانتخابية ومسلكا مهما  للتجنيد
image

حمزة حداد - إقطاعيوا الإدارة .. " الصغار " !!

 حمزة حداد   الإقطاعية في أوربا انتهت بما عرفته من ثورة صناعية وعمليات تحديث وتحيين لمجموعة من المفاهيم التنورية التي تجعل من الإنسان مبتدأ الاهتمام ومنتهاهللأسف
image

كاظم مرشد السلوم - حكاية الهروب من جحيم إلحرب الى غياهب البحر

كاظم مرشد السلوم  ماريه نوستروم ، عملية عسكرية  امنية بحرية اطلقتها ايطاليا في اكتوبر تشرين الاول عام 2013 للحد من موجات النزوح والهجرة غير الشرعية من
image

نوميديا جرّوفي - جماليّة النّصوص في كتابات الشّاعر "بهاء الطّائي"

 نوميديا جرّوفي"بهاء هدب الطائي" من مواليد 1967 ، بالكاظميّة، بغداد، العراق، خرّيج كليّة الزراعة سنة 1991.صنع لنفسه عالمه الخاصّ من خلال كتاباته المتنوّعة و الكثيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats