الرئيسية | منوعات الوطن | جابر خليفة جابر .... حوتُ الخواجة

جابر خليفة جابر .... حوتُ الخواجة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

جابر خليفة جابر 


- تسرّب إلى أذهان العراقيين وارتكز فيها اقتران الحج بالشيخوخة، بينما مناسكه الرياضية الدقيقة والمرسومة بانضباط عال، تحتاج إلى الأبدان الشابة والأرواح البريئة والأذهان المتوقدة لاستلهام سيمياء دواله وإشاراته الثرية التي ما زالت إلى الآن تنتظر من يعيد قراءتها ، إنثربولوجيا، ليس هي فقط وإنما اغلب تراثنا واستخداماتنا الشعبية المعاصرة بحاجة إلى جيل جديد متجدد يقرأها!
أستحضر منها المثل الشعبي ( ماكو عجاجة- أي غبار- تهب إلا من ارض بابل) وهو مثل يهودي لم يزل العراقيون يتعاطونه في أحاديثهم وتلميحاتهم الذكية وأصله مستمد من تكرر الاجتياح العراقي البابلي الاشوري لممالك اليهود وما تلاه من إسقاطها وسبي اليهود وسوقهم أسارى الى العراق ..
إنتبه صاحبي وهوعراقي أيضا، لكنه مقيم في مشهد وقال:
- هناك مثل آخر، جميل ومعبر، كنا نستخدمه ونحن نجتاز الحدود العراقية هاربين من البطش، نقوله حين نطمئن لسلامة الطريق 
( ماكو وراء عبادان قرية) في إشارة موحية الى إنجلاء الخطر ، وهذا موروث شعبي يعود أصله الى قصة (الغربة الغربية) للسهروردي الفيلسوف الإشراقي الشهيد، والتي لا يعرف الناس عنها شيئا سوى هذا المثل، حيث تكون الرحلة القلبية أو الروحية من مدينة القيروان الظالم أهلها غرباً ، الى مدينة عبادان حيث لا أين بعدها ولا شرق ..
دار هذا الحوار بيننا ونحن نرتقي بجهد جهيد النتؤات والمتعرجات الصخرية إلى غار حراء، كنت ألهث تعبا ومرهقا من الصعود البطيء المتقطع حين تذكرت صديقي ميثم الذي كان يتلهف للحج وقرأت له الفاتحة.
- لنقعد لاستراحة قصيرة، وقلت: لا أتذكر في أي تفجير شهدته البصرة قتل صديقي ميثم، لكننا مساء يوم 15/حزيران/ 2011 كنا معا نتمشى في احد أزقة حي الحسين حين مرت بنا جماعة من الأطفال وهم يرددون.. 
(يا حوتة يا منحوسة ردي كمرنا العالي) ويشيرون إلى السماء، حيث القمر الذي بدأ بالخسوف..
كيف استطاع أطفالنا أن يطيروا بالحوتة إلى الفضاء قبل غاغارين وارمسترونغ وفوق هذا جعلوها تأكل القمر! 
وحتى بعد ساعة حين وصلنا العشّار ، للتنزه على كورنيش شط العرب وكان الخسوف يتزايد والمآذن تكبر وجماعات الأطفال هم هم، يرددون العبارات المنغمة ذاتها. أي خيال خصب هذا الذي حلق بالحوت إلى الأعالي؟

- طارت الحوت إلى القمر ، يا حاج ، من قلعة آلموت!
- والله، من قلعة الإسماعيليين، كيف؟
- حينما احتل هولاكو القلعة ذبح الجميع عدا طبيبين ورجل ثالث كان أسيراً في القلعة عند الاسماعيليين حينما احتلها هولاكو ولكي ينجو من الذبح قال لهم انه عارف بتحركات النجوم، وللتدليل على معرفته ادعى إن القمر سينخسف بعد إسبوع، فأمر هولاكو بسجنه وبذبحه إذا لم يكن صادقاً فيما إدعى .
وكما قال الرجل بدأ الخسوف منتصف الليلة المحددة، لكن هولاكو كان غاطّا بشخيره ولم يجرؤ الحراس على إيقاظه.
- هل هو عالم معروف يا حاج؟ سألته وأنفاسي تتلاحق. 
- نعم لكن ذكر اسمه قد يزعج بعضهم! فكل الخواجات يثيرون إعجابنا حتى أصيب أغلبنا بعقدة النقص والتقزم والدونية تجاههم، إلا الخواجة نصير الدين فأن الجو الثقافي العام وثقافة السلطة عند العرب عموما تنفر منه ، فقد اتهموه بمشاركة ومساعدة هولاكو في احتلال بغداد و، و، الخ من اتهامات تفندها مصادر التاريخ المنصفة ، إذ لم يكن الرجل غير أسير!
- ها، الخواجة نصير الدين الطوسي دفين الكاظمية ومشيد أكبر مرصد في التاريخ العربي والإسلامي، مرصد مراغة.
- نعم، وقد شيده في عصر هولاكو الرهيب! هل تصدق؟ هولاكو السفاح للأرواح والمكتبات في عهده يُشيّد مرصد مراغة ومكتبته تضم أربعمائة ألف مجلد أنقذها نصير الدين بحسن تدبيره من همجية المغول!
وهل تصدق أن إبن الفوطي الذي عاصر احتلال المغول لبغداد وكان شاهد عيان ويعد تأريخه المصدر الوحيد للعصر المغولي فقد ولد ومات ببغداد عامي ( 645-723 للهجرة) ، هل تصدق أنه قال : أن المدرسة المستنصرية لم تتوقف بعد سقوط بغداد إلا ليومين فقط !
كنت مدهشاً من جدة المعلومة وغرابتها مع ما يقال أن مجازر الكتب في نهر دجلة وكانت ثمة مسافة قصيرة تفصلنا عن الغار، فقلت له: ولكن ما الذي جرى ليلة الخسوف فيما بعد؟ فضحك ..
- قال الخواجة لسجانيه الغلاظ بعد أن يئس من إقناعهم بإيقاظ هولاكو الذي سيقتله في الصباح إن لم ير الخسوف بعينه: انظروا يا رجال إلى الحوت وهي تأكل قمر الخان العظيم هولاكو وإذا لم تطردوها وتنقذوا قمر الخان فسيذبحكم جميعا!
خاف الحراس وتساءلوا عن كيفية الوصول للحوت وطردها.
وكان الجواب عند الخواجة جاهزا : اضربوا بكل قوتكم على القدور والقصاع وانفخوا بأبواقكم وستهرب من أصواتكم القوية، ففعلوا واستيقظ هولاكو منذعرا- ظنها الحرب- ورأى الخسوف. هذه قصة الخواجة مع أطفالنا والحوت الطائر!
- حكاية جميلة ،يا صاحبي .
وكنا واقفين عند صخرة الغار نمد أنظارنا تجاه الكعبة من أعلى الجبل، نتأملها، ومن هناك أيقنت أننا بحاجة إلى تأمل لواقعنا الثقافي والانثربولوجي، ليس العراقي حسب، وإنما العربي والإسلامي كله، بكل ثرائه وتنوعاته وتعدده..
مسني برفق وقال: الم تذكرك حكاياتنا بشتراوس والفكر البري؟
- فعلاً ذكرتني ، لكننا لسنا بحاجة الى منهجه، ليس هنا مكانه وسط ما نحن فيه من عشو وحول ٍوعمى ألوان ثقافي ، نحن بحاجة إلى منهج يقودنا، نحن ومنظومتنا الثقافية نحو الارتقاء ، تماما كما ارتقى الرسول الأكرم (ص) هذي الوعورة ، ليرى من على بعد ، ويتأمل ، نحن بحاجة إلى غار حِراء ثقافي، لنتأمل أولاً ،نصحح أبصارنا، ولنُجيدَ القراءة ..

 

الأخبار البصرية

 

شوهد المقال 4111 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الثمن الباهظ

الثمن الباهظ شباب في سجن وكلاء الاستعمار دولة مدنية ماشي عسكرية جزائر جزائرية حب من حب وكره من كره 
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats