الرئيسية | الوطن الثقافي | قراءة في كتاب مُعادلات الحياة | لـ أحمد فيصل ، حسن عبدالحميد

قراءة في كتاب مُعادلات الحياة | لـ أحمد فيصل ، حسن عبدالحميد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
اختصار التجربة في حكمة، ولون جديد في عالم الكتابة
قيلَ سابقاً أنَّ : "لكل زمان دولة ورجال" فالناجحُ الحقيقي من استطاع أن يتواصل مع مجتمعه عن قرب بأفضل الوسائل التي يحتاجها، فالمُعلقات السبع كانت حديثُ عكاظ في الزمن الجاهلي واستطاع شعرائها أن يتواصلوا مع مجتمعهم عن طريق تلك القصائد الغارقة في المُفردات والصور البليغة جداً –الصعبة في حاضرنا الحالي-، وكذلك نرى أنّ الشاعر والأديب الإيراني الكبير(حافظ الشيرازي) استطاع أن يسرق الأضواء في فارس منذ مئات السنين إلى يومنا الحالي لسهولة شعره ووضوح بيانه في حكمه وأبياته الشعرية..فكان يُلامس هاجس الفرد الفارسي إلى هذا الوقت، ويسيرُ الركب إلى الزمن الحالي ونرى تطور الأداة الكتابية بشكل واضح، فأسلوب "السهل المُمتنع" أصبح طاغياً على غالبية الكتب والإصدارات والمنشورات في مكتباتنا الحالية لقُربها من ذهن وعقل المُتلقي الذي أصبح عالم الانترنت هوّ إليه، وأصبحت العبارات القصيرة هيّ سيدة الموقف في حياته.
ونستعرض اليوم معكم كتاب (مُعادلات الحياة) للكاتبين (أحمد فيصل) و (حسن عبدالحميد) الذي يدور حول مجموعة من الحِكم أو كما يُسمونها –تغريدات- استهدفت الكثير من المعاني والقيم الحياتية الرائعة، فتم تقسيم الكتاب إلى أبواب منها (الحُب-الحياة-الإبداع-الصداقة-..الخ) بتغريدات مُتجاورة بعضها إلى بعض بقلم الكاتبين.
وتُعتبر تجربة هذا الكاتب هيّ الثانية للكاتب أحمد فيصل بعد كتابه الأول (رؤى) الذي أصدره في عام 2012 م وتتناول تجربة الكتاب دراسة لواقع العمل الشبابي التطوعي وتعريفه وسلبياته وسُبل تطويره. أمّا الكاتب حسن عبدالحميد فكانت هيّ تجربته الأولى في (مُعادلات الحياة) بعد مضيّ فترة طويلة له في عالم المُدونات والمقالات في موقعه الشخصي.
المُميز في كتاب (مُعادلات الحياة) هوّ الريادة في تقديم نوع جديد من الإصدارات في عالم الكُتب الخليجية التي كانت تعتمد في غالبها على الكتابات الاجتماعية وقصص الحُب و روايات الرُعب، فالنقلة إلى عالم اختصار الحكمة وتقديمها للقارئ بشكل –تغريدات- أو حكم قصيرة سيُثير القارئ على ترك الخوف من اعتقاده بضخامة الكُتب وتعقيدها .. ويفتحُ له المجال بالتلاقي مع الكتب ذات الأحجام الصغيرة.

شوهد المقال 2845 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سعيد خطيبي ـ سنة أولى حراك

سعيد خطيبي   في أكتوبر 1988، عاشت الجزائر ثورة شعبية ضد النّظام، كانت لحظة فارقة، ترتبت عنها تغيّرات جوهرية في البلد، وكان يمكن لها أن تكون
image

مصطفى كيحل ـ الحراك وسيكولوجيا الحشود

   د. مصطفى كيحل  ساد الانطباع في الجزائر منذ نهاية التسعينات من القرن الماضي ، أن التغيير بالشارع أو بالحشود و الجماهير غير
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك الشعبي...بين Frantz Fanon وDavid Galula.....و فيلم الأفيون والعصا

عبد الجليل بن سليم  في قول واحد كل من Frantz Fanon و David Galula هما الوحيدان اللي فهمو التركيبة النفسية و العقلية للجزائري كان
image

رضوان بوجمعة ـ الوحدة في عمق "الثورة السلمية" الذكية

 د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 161   التقيت اليوم في الجمعة 53 مع جزائريين وجزائريات من ولايات مختلفة تسللوا إلى العاصمة التي تحولت إلى منطقة "شبه
image

فوزي سعد الله ـ عن وُصول "أهل الحمراء" من غرناطة إلى عَنَّابَة

فوزي سعد الله   "...منذ نحو 5 قرون، يُحكى في الروايات الشعبية في مدينة عنابة، لا سيَّما في الوسط الحَضَري، أن سقوط غرناطة عام 1492م كانت
image

جباب محمد نور الدين ـ النظام : الحراك وراءه والخراب أمامه ولا مفر له

د. جباب محمد نور الدين   لا أزال أذكر كان يوم جمعة من سنة 2001 عندما اتصل بي الصديق عبد العزيز بوباكير من مقر "
image

نجيب بلحيمر ـ محاولة فاشلة لسرقة ثورة مستمرة

نجيب بلحيمر   بعد جمعة مشهودة عاد الجزائريون إلى الشارع لإحياء ذكرى انطلاقة الثورة السلمية.. في العاصمة ومدن أخرى كان إصرار المتظاهرين على النزول إلى
image

فضيلة معيرش ـ الأديب طيب صالح طهوري لا تشبه كتاباته أحدا ولا يمكن أن تسند لمن سبق من كتاب وشعراء

فضيلة معيرش  ولج عالم الكتابة منذ ما يقارب الأربعين سنة ، أديب طوع الحرف فاستقام له جاب بساتين الإبداع فقطف ما لذ له وطاب من شجرها
image

يسرا محمد سلامة ـ هوس الشهرة

 د. يسرا محمد سلامة   أنْ تكون نجمًا مشهورًا تلك نعمة ونقمة في نفس الوقت؛ لأنّ ذلك يعتمد على طبيعة الشخص نفسه، وما تربّى عليه طوال حياته
image

د. يسرا محمد سلامة ـ البداية ونهاياتها

 د. يسرا محمد سلامة البداية، كلمة ممتعة بها من التفاؤل الشئ الكثير، تجمع في طياتها الطموح، والتحفيز، والمثابرة على إكمال ما يبدؤه الشخص من عمل، علاقة،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats