حق اللسان

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

"وأما حق اللسان : فإكرامه عن الخنا ، وتعويده على الخير ، وحمله على الأدب ، وإجمامه إلا لموضع الحاجة ، والمنفعة للدين والدنيا ، وإعفاؤه عن الفضول الشنعة ، القليلة الفائدة ، التي لا يؤمن ضررها مع قلة عائدتها ، ويعد شاهد العقل ، والدليل عليه ، وتزين العاقل بعقله حسن سيرته في لسانه ، ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ."
اليوم حديثنا عن حق الجارحة الأولى من الجوارح السبع الظاهرية، والتي إذا أتقنا إدارتها نستطيع بعدها أن نسيطر على الجوارح الباطنية. لا يمكن أن ندير مملكة الباطن دون أن تكون مملكة الظاهر خاضعة لما يريده الله منها.

وقد بدأ الإمام باللسان باعتباره الأخطر بين الجوارح، ففي الرواية الشريفة" إنّ لسان ابن آدم يشرف كلّ يوم على جوارحه ، فيقول : كيف أصبحتم ؟.. فيقولون : بخير إن تركتنا ، ويقولون : الله الله فينا ، ويناشدونه ويقولون : إنّما نُثاب بك ونُعاقب بك".
وعن النبي صلى الله عليه وآله وسلم:" بلاء الإنسان من اللسان".

اللسان قد يكون بابا إلى الخير بالكلمة الطيبة والقول الحسن، وقد يكون بابا للشر والفتنة وخراب البيوت بل الدول أيضا.

باللسان يدخل الإنسان الدين، وبه يخرج منه. باللسان يكون ذكر الله والدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والإصلاح بين الناس، وبه تكون الغيبة والبهتان والنميمة والكذب والفحش والقذف والبذاءة والسلاطة والفتنة وإشاعة الفاحشة.

القاضي قد ينطق بكلمة العدل، وقد يصدر بلسانه حكم الجور والظلم، و" كم من دم سفكه فم".

والمستبد قد يعينه المتملقون بألسنتهم فيزداد غيا على غي، وقد تردعه كلمة حق عن الإقدام على فعلة شنيعة، ولذا كان أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر.
في هذا المقطع يفصل الإمام حق اللسان كما يلي:

1- إكرامه عن الخنا: أي حق اللسان الأول هو حفظ كرامته التي تتمثل في عدم استخدامه في الفحش والكلام البذيء. هذه ناحية السلب أو التخلية، أما التحلية فهي:

2- تعويده على الخير وحمله على الأدب: إذ المطلوب أن يجري الخير على اللسان بسلاسة ودون تكلف، وهذا لا يكون إلا بالتدريب والتمرين حتى يتحول الأمر إلى عادة راسخة، وجزء من شخصية اللسان.

3- حبس اللسان أو إراحته (إجمامه) إلا عن أوجه الخير، وعدم إشغاله بالكلام الذي لا فائدة ترجى منه، أو ما يكون ضره أقرب من نفعه. يقول الإمام علي عليه السلام: " صلاح الإنسان في حبس اللسان"، ويقول " ما من شيء أحق بطول السجن من اللسان".

لقد خلق الله اللسان محبوسا داخل الفم بل في قاعه، ولكننا وللأسف قد نخرجه من حبسه لنصبح أسرى لديه. ولذا تحذر الرواية من إطلاق سراحه:" احـبس لسانك قبل أن يطيل حبسك و يردي نفسك , فلا شيء أولى بطول سجن من لسان يعدل عن الصواب , و يتسرع إلى الجواب".

هذه حقوق اللسان علينا، والتي ينبغي أن نؤديها حق أدائها حتى يكون لساننا بالفعل شاهدا على رجاحة عقولنا لا خفتها، وتكون حسن سيرته دليلا على زينتها.

الكلام في اللسان كثير يمكن أن تكتب فيه الصفحات بل المجلدات، ولكن في القليل  ذكرى (لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ).

 

الأستاذ بدر الشبيب

 

شوهد المقال 1867 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رياض بن وادن ـ ربما حلنا في لعبة الليغو!!

رياض بن وادن   تَأكّد بأنه لو تطلب من طفل في أوروبا أن يختار هدية لتشتريها له لاختار -في غالب الأحيان- دون شك ودون تردد لعبة
image

نجيب بلحيمر ـ حملة الاعتقالات.. تحضيرات "العرس" بدأت

نجيب بلحيمر   الاعتقالات تتوالى, وهي الآن تستهدف من تعتبرهم السلطة, بسذاجتها, قادة الثورة السلمية رغم أن هؤلاء المعتقلين( ورفاقهم الذين سيلحقون بهم قريبا) لم
image

زهور شنوف ـ "لا شيء حقيقي هنا سوى البناية"

زهور شنوف   ظلمة كثيفة في الرواق الطويل للطابق الخامس من بناية كولونيالية محشورة في شارع يعج بباعة العملة الصعبة.. باعة يحملون في أيديهم كل أنواع
image

محمد حاجي ـ انتخابات على الطريقة الجزائرية

محمد حاجي  من زاوية أخرى  لعلَّ مُحاولة فهم ما يحدث اليوم من فرضٍ لانتخابات "على الطريقة الجزائرية"، وما يُرافقه من اعتقالاتٍ لوجوهٍ معارِضة، لا
image

فوزي سعد الله ـ باب عَزُّونْ... الجزائر المحروسة

فوزي سعد الله   هكذا كان شارع باب عزون، الشارع الذي يحمل اسم أحد الأبواب الخمسة لمدينة الجزائر التاريخية وأهمها اقتصاديا واجتماعيا، في العهد العثماني قبل
image

العائد من الآخرة اصدار للشاعر العراقي حيدر البرهان ...قصيدة نحنُ الزَّوارق ..

  البرهان حيدر            نحن الزَّوارقتلهو بنا الأمواج يَلهُو بنا النّهر، والبحر، والمحيط... وهذا الدهرُ الغريبْ. وُلِدنا من رحمِ حجرٍ، نَهِيم على جسدهِ العاري بغير نقط.
image

وليد عبد الحي ـ تونس بين مترشح بلا هوية آيديولوجية وسجين ينتظر القرار

 أ.د. وليد عبد الحي  تقف تونس في المقاييس الدولية الاقرب للموضوعية على رأس الدول العربية في مجال الديمقراطية ، ففي عام 2018 احتلت المرتبة الأولى
image

ناصر جابي ـ هل تتجه الجزائر نحو أسوأ السيناريوهات؟

د. ناصر جابي  تعيش الجزائر هذه الأيام حالة استقطاب سياسي حاد، يمكن أن يؤدي إلى ما يحمد عقباه في الآجال القريبة، إذا استمرت الاتجاهات
image

محمد هناد ـ لا لانتخابات رئاسية مفروضة !

د. محمد هناد  أيها السادة أعضاء القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي :  القرار الذي اتخذتموه بصورة متسرعة وانفرادية بشأن إجراء انتخابات رئاسية قبل
image

خيط الدم للشاعر الإيراني علي موسوي كرمارودي ..ترجمة الشاعر العراقي محمد الأمين الكرخي

ترجمة : محمد الأمين الكرخي         لابد من أن نراك متجليا في الحقيقة وفي العشب الذي ينمو وفي الماء الذي يروي وفي الحجر الذي للصمود يرمز وفي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats