الرئيسية | الوطن الثقافي | العياشي عنصر ـ الموضوعية والذاتية

العياشي عنصر ـ الموضوعية والذاتية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. العياشي عنصر 
 
الموضوعية في مقابل الذاتية وحيادية العلوم الاجتماعية، موضوع سجالي وجدل لا ينتهي؛ لكل فريق قرائن ودلائل وحجج على الحكمة في موقفه. على العموم، يقسم هذا الجدل الباحثين في العلوم الاحتماعية الى فريقين؛ فريق يدعي الصفاء والنقاء العلمي والحياد الأخلاقي، وفريق يجاهر بمشاعره وميوله ودوافعه التي تشكل جزءً لا يتجزأ من اهتماماته البحثية وانشغالاته الفكرية، بل يتجاوز ذلك ليربط تلك الاهتمامات والانشغالات المعرفية بقضايا راهنة في الحياة اليومية ويأخذ موقف من ذلك متاثرا بميوله ومشاعره ودوافعه الكامنة التي غالبا ما تعكس واقعا وبيئة ترك اثارهما في الباحث وتجسد انتماءً اجتماعيا لجماعة، ولا يجد الباحث حرجا في الاعلان عليها والدفاع عنها! 
انا اعتبر نفسي واحدا من هذا الفريق وادافع بقوة عن اهمية الذاتية في العلوم الاجتماعية لسبب بسيط هو انها تسعى إلى فهم، وليس فقط تفسير الواقع، والفهم يقتضي وجوبا شيئا من الذاتية، هذا أولا ، ثم ثانيا ان دور العلوم الاجتماعية، كما قال ماركس عن الفلسفة لا تقتصر مهمتها على فهم العالم ، بل العمل على تغييره!
ساختم بثلاث ملاحظات سريعة ومهمة في هذا المجال؛ 
اولا، ينبغي التنبيه الى ان الذاتية لديها شروط وعليها ضوابط وليست مطلقة او دون قيود.
ثانيا ، هناك اختلاف بين معنى الذاتية كما تعرض لها المنشور والذاتية التي تتحدث عنها كثير من المعلقين. فالانحياز للرأي او الموقف دون ضوابط يخل بنتائج البحث العلمي بالتأكيد. 
ثالثا؛ لا بد من الاعتراف بان الموضوع معقد وشائك وبحاجة لمساحة اوسع لعرضه ومناقشته. اقترح على القرّاء الرجوع الى اعمال مهمة في هذا المجال منها على سبيل المثال لا الحصر اعمال فيبر حول منهجية العلوم الاجتماعية وعمله ايضا " العالم والسياسي"le savant et le politique. واعمال بورديو ( انظ عاى سبيل المثال الشريط الذي نسًرته على صفحتي حول "العلوم الاجتماعية والديمقراطية" ، واعمال باحثين اخرين مثل كارل بوبر مثلا ( موقف معارض الذاتية) . كما او الاشارة الى انتي قدمت شخصيا مساهمات متواضعة في هذا النقاش في عدد من اعمالي اذكر منها على سبيل المثال لا الحصر الفصل الاول من كتابي "علم الظواهر الاحتماعية" بعنوان "علم الاجتماع الايديًولوجيا والموضوعية" حيث تناولت هذه الاشكالية بكثير من التفضيل . 

 

شوهد المقال 241 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حارث حسن ـ أفكار عن الازمة التي اثارتها الرسوم الفرنسية

د. حارث حسن ليس جديداً القول ان تعامل البعض في فرنسا واوربا مع "أزمة الإسلام" المفترضة يتسم بالتبسيط، وان الطلب من "المسلمين" ان يتصرفوا كالمسيحيين واليهود
image

العربي فرحاتي ـ نتخابات " الريح والهواء" / الغباء ..في مواجهة الذكاء والدهاء

د. العربي فرحاتي  بعد تجاهل السلطة الفعلية لمرض الرئيس وتأكد تعذر حضوره الاستفتاء.. وبعد تكاثر الموت بالكوفيد..ومع ذلك مضت في تنفيذ اجراءات كرنفال الاستفتاء دون اعتبار
image

محمد هناد ـ أهو استفتاء أم استهتار ؟

د. محمد هناد  غدا، الفاتح من نوفمبر، سيجري الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد. ربط الاستفتاء بهذه الذكرى يوحي بما فعله الفيس في انتخابات ديسمبر 1991 حين
image

رياض حاوي ـ لماذا أشجع مارين لوبان كي تصبح رئيسة فرنسا

د. رياض حاوي  انا من انصار المقاربة البنابوية أن الاستعمار هو نتيجة القابلية للاستعمار، وأن الحضور القوي للارادة الفرنسية في الساحة الجزائرية هو بسبب وجود بقايا
image

جباب محمد نور الدين ـ اللقاء مع ماكرون يتلخص في جملة واحدة : أعبد إله الإسلام كما تشاء ولا مكانة لشريعة الإسلام

د. جباب محمد نور الدين  يبدو أن جيشا كاملا من المتخصصين والخبراء كانوا وراء تحضير لقاء مكارون مع قناة الجزيرة ولا استبعد أن
image

عبد الجليل بن سليم ـ شعب عاطفي شعب عنيف شعب سخون ماذا نحن بالضبط ؟!!

د.عبد الجليل بن سليم  دائما عندما التقي بشخص غير جزائري و يكون من المشرق، عندما نقولو بلي أنا جزائر يقول أهل الجزائر دمهم حامي، شعب سريع
image

وليد عبد الحي ـ اليمين الأوروبي والعنف

أ.د.وليد عبد الحي ساهمت مجموعة من العوامل في تصاعد واضح لقوى اليمين ( ذات النزعات القومية) في الجسد السياسي الاوروبي (وايضا الامريكي)، وتتمثل محفزات
image

نوري دريس ـ الحل السحري للسلطة في الجزائر

د. نوري دريس   الأمر الذي يزعج السلطة منذ بداية الحراك, هو رفض الجزائريين للانخراط في احزاب قائمة او تأسيس احزاب جديدة تمثل وتتحدث باسم الجزائريين
image

عثمان لحياني ـ صدفة المفارقة بين أكبر مسجد في افريقيا ورئيس يعالج خارج الجزائر

عثمان لحياني  الصدفة التي تجمع في يوم واحد ، بين افتتاح جامع الجزائر الأعظم للصلاة ، وهو منجز لاشك قيم في عنوانه وعمرانه. وبين نقل الرئيس
image

رشيد زياني شريف ـ عندما لا تعني أكثر من نعم

د. رشيد زياني شريف  السياسة ليست علوم دقيقة ولا تنجيم ولا ...نوايا فحسب، بل قراءة متأنية بناء على تجارب متراكمة ونظرة اسشرافية، من اجل تحقيق الهدف

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats