الرئيسية | الوطن الثقافي | سعيد لوصيف ـ الديناميكيات المتناقضة والقائمة على الصراع تجعل الهويات السياسية قابلة للتعيين (Identifiables)..

سعيد لوصيف ـ الديناميكيات المتناقضة والقائمة على الصراع تجعل الهويات السياسية قابلة للتعيين (Identifiables)..

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. سعيد لوصيف 

 

 

أعتقد أن كل الديناميكيات المجتمعية الفاعلة التي عرفتها البشرية لم تكن تحمل في طياتها نزعات اجماعية (unanimisme) ، بل كانت في جوهرها ديناميكيات متناقضة تقوم أصلا على فكرة الصراع.. وقد أتفهم جيدا القلق تجاه الماضي الذي يجعل البعض منا ينحو منحى البحث عن نزعة اجماعية يجد فيها توازنا نفسيا مريحا يخفف عنه المعاناة التي قد ترافق فكرة الصراع وثقل الماضي العنيف. 
غير أن هذه الحقيقة لا تعدو أن تكون إلا حقيقة نفسية ذاتية ، أو توهما عابرا ينتهي بنا الامر إلى إدراك أن هذه الحقيقة المبنية (réalité construite) هي أقرب اجتماعيا إلى فكرة الوضع القائم (statu quo) منه إلى الديناميكية. وعليه، ينبغي التأكيد هنا أيضا أن الديناميكيات المتناقضة القائمة على فكرة الصراع لا تقع مطلقا على النقيض من المثالي الديمقراطي المتقاسم (l'idéal démocratique partagé) ولا تلغيه من التصورات الاجتماعية واتجاهات الأفراد. ومهما يكن، يبقى من وظائف الديناميكيات المتناقضة وديناميكيات الصراع وأهدافها هو إعادة التوازن في الاختلال في علاقات السلطة بين الدولة والمجتمع.. وعلى النقيض من ذلك فهناك احتمال ورهان كبيرين في محاولات البحث عن نزعة اجماعية و إضفاء "قدسية" عليها ، بحيث قد تكون لها عواقب غير منتظرة تنحصر في مجملها في تعميق هذا الاختلال ، و قد تتحول إلى مشروع هيمنة ينتج قهرا رمزيا ومعاناة يكرسهما فعل الاستحواذ على السلطة وإعادة انتاج الاختلال ذاته في علاقات السلطة بين الدولة والمجتمع.
 

 

شوهد المقال 201 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جباب محمد نور الدين ـ السير في الاتجاه المخالف و المسدود

د. جباب محمد نور الدين  قبل سفري إلى الشرق وإقامتي المؤقتة فيه للدراسة ،كنت قد قرأت عن الاستبداد الشرقي كما وصفه "هيغل" وبعده
image

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو الجزائر إلى إنهاء استخدام العنف ضد المتظاهرين المسالمين

أعرب مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن القلق البالغ بشأن تدهور وضع حقوق الإنسان في الجزائر واستمرار وتزايد القمع ضد أعضاء الحراك المنادي
image

عثمان لحياني ـ انتزاع حق التظاهر و أحزاب الحراك في سجون الداخلية

عثمان لحياني  الثورات لا تطلب رخصة، حراك انتزع حق التظاهر انتزاعا، تقر به السلطة الآن بعد أن نجح الحَراك في امتحان العودة الى الشارع.الحراك مثّل مدرسة
image

وليد عبد الحي ـ البابا فرانسيس: هل جئت العراق تطلب نارا ام تشعل البيت نارا

أ.د.وليد عبد الحي التغطية الاعلامية التي حفلت بها زيارة البابا فرانسيس الى العراق اليوم بخاصة من قناة تقدم نفسها على أنها قناة "المقاومة" تكشف
image

نجيب بلحيمر ـ على طريق "استحالة الحكم"

نجيب بلحيمر  الشارع لا يقيم وزنا لما تقوله "نخب" العالم الافتراضي، وحملات الدعاية والتضليل بلا أثر عليه، هذه خلاصة واضحة يمكن أن يراها كل من تابع
image

نوري دريس ـ السلطة الجزائرية واستمرار سياسة الإنكار

د. نوري دريس  للاسبوع الثالث علي التوالي, خرج الالاف من الجزائريين الى شوارع المدن للتعبير عن رفضهم لنمط تسيير الدولة الحالي, والمطالبة بببناء دولة القانون.
image

رضوان بوجمعة ـ استمرار الضغط الشعبي وغياب العقل السياسي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 197 دخل الحراك الشعبي السلمي، اليوم، جمعته الثانية من عامه الثالث، ورغم كل هذا الوقت الذي مر، لايزال الإصرار الشعبي من
image

خديجة الجمعة ـ الرحيل

خديجة الجمعة  احتاج إلى الرحيل عن العالم؛ والغوص بالأعماق . أعماق الروح، لأن لاأفكر بأحد، لأن أحب ذاتي ، لأن أعشق وجودي في الكون. نعم قرأت
image

عز الدين عناية ـ الكنيسة في العراق

عزالدين عنايةأعادت الأوضاع المتوترة التي تعيشها منطقة الشرق الأوسط في السنوات الأخيرة، لا سيما في العراق وسوريا، تحريك مسألة الأقليات والطوائف في الأوساط الدينية والسياسية
image

بوداود عمير ـ "أبي، ذلك القاتل" من أدب الإعتراف جرائم فرنسا في الجزائر ثييري كروزي

بوداود عمير  هناك بعض الأعمال الأدبية تبدو مرتبطة "بالذاكرة"، تتضمن شهادات إنسانية مؤثرة، تشرح التاريخ في بعده الأخلاقي والإنساني، من عمق الواقع."أبي، ذلك القاتل": كتاب صدر

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats