الرئيسية | الوطن الثقافي | رضوان بوجمعة ـ هذا الكتاب يختصر المشروع الثقافي للأستاذ الراحل زهير أحدادن

رضوان بوجمعة ـ هذا الكتاب يختصر المشروع الثقافي للأستاذ الراحل زهير أحدادن

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. رضوان بوجمعة 
 
سنتان كاملتان تمران على وفاته، في هذا اليوم تذكرت هذا الكتاب مع استمرار مصادرة الفضاء العام من قبل المتاجرين بكل مآسي الشعب.
هذا الكتاب يدافع عن فكرة تحرير قراءة و كتابة التاريخ الجزائري من الظاهرة الاستعمارية، وامتدادات الجزائر خارج الاستعمار، فالمؤرخ والباحث احدادن يتساءل في هذا الكتاب عن "كيفية ربط تاريخ الجزائر بالاستعمار"، وعمر الجزائر التاريخي أكثر من 5 آلاف سنة، والظاهرة الاستعمارية فيه لم تتجاوز 4 قرون ونصف!
هذا الكتاب لما صدر حوصر لأن الأستاذ أحدادن تجرأ على قول أشياء لم تعجب الصحافة انذاك، لذلك كان قد كلمني من أجل إعلام الناس بصدوره، حاولت مع الكثير من الصحف ولم أنجح، فما كان لي إلا أن اتصلت بالأستاذة زينب قبي التي حكيت لها القصة، فنجحت في تحرير و تمرير برقيتين في الموضوع من وكالة الأنباء الجزائرية.
في الجامعة، تمكنا من تنظيم محاضرة حول الكتاب في المدرج الأرضي لكلية الإعلام، توليت تنشيطها ولم تشهد حضور أكثر من 30 شخصا بين طلبة وأساتذة، حيث تحدث الأستاذ أحدادن بالتفصيل عن مشروعه ومراده من هذا الكتاب.
هذا المشروع الثقافي أساسي للخروج من أدلجة التاريخ وجلد الذات ومن أجل بناء إدراك الجزائريين ببعضهم البعض بعيدا عن الصور النمطية التي غرسها الاستعمار وكرسها نظام ما بعد الاستعمار. 
طريق الخروج من هذا الوضع هو تحرير الذات من الاستعمار وعقدة الاستعمار، من عقدة النقص وجلد الذات. 
إقرؤا الكتاب، سهل ومفيد ومحرر من كل أمراض "النخب" المزعومة التي تتاجر بالاسلام أو التي تتشدق بالوطنية أو تلك التي تدعي الأمازيغية، أو التي تربط التحضر والتمكن بالحديث باللغة الفرنسية.
إقرؤا هذا الكتاب ومضمونه وتذكروا مسار هذا الرجل رحمه الله، الذي كان يختصر الجزائري الأصيل الذي لا يميل شرقا ولا غربا، لكنه منفتح على كل الثقافات ولم يذب في أية ثقافة.
رحمك الله يا شيخ زهير...
كتابك هذا هو المشروع...

 


* « L’histoire décolonisée du Maghreb. (L’Algérie de 1510 à 1962) » Zahir Ihaddaden

 

شوهد المقال 132 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فيصل الأحمر ـ الحراك و"المابعدية" (أو حديقة الحيوانات الأيديولوجية )

 د. فيصل الأحمر    فجأة ظهرت فصائل كثيرة ناتجة عن الحراك المبارك في الجزائر وكلها تتبنى السابقة المغرية "ما بعد":*مابعد الثوري: وهو مثقف كهل ركب الحراك ثائرا
image

نوري دريس ـ حينما ترى أعين حشماوي أيدي المخابرات الخفية, وتعمى عن رؤية ألاف الشباب في الشوارع

د. نوري دريس  في حوار مع مجلة la Croix, يدافع عالم السياسة الجزائري محمد حشماوي عن اطروحة مفادها ان الاجهزة الامنية( المخابرات) هي
image

وليد عبد الحي ـ العالم الى اين؟ الحاجة للدراسات المستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي  لأن المستقبل يأتي قبل اوانه بفعل تسارع ايقاع التغير ، فان رصد وقياس حركة ومكونات الظواهر وبمنهجية كلانية(Holistic) اضحى احد مسلمات
image

السعدي ناصر الدين ـ الأربعة الذين تحكموا في مصير الجزائر قبل 1988

السعدي ناصر الدين    هــؤلاء الاربعــة كانــوا يتحكمــون في مصيــر الجزائــر قبــل احــداث اكتــوبر 1988.. الشاذلــي بن جديــد قــائد مسيــرة ضيــاع انهــاها بالسقــوط والبكــاء على
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام ..الخوف المرضي .. Macbeth و Shakespeare

د. عبد الجليل بن سليم  بالنبسة ليا مسرحية Macbeth ليست العمل المدهش لشكسبير لكن هي مسرحية على حسب فهمي من الاعمال العظيمة التي
image

مرزاق سعيدي ـ عاشق الأرض.. والنرجس

 مرزاق سعيدي    عاشق الأرض.. والنرجس*!أشعُر بالخوف على الطبيعة كُلّما صادفت في قلب العاصمة الجزائر أشخاصا يبيعون النرجس البري بأثمان ملتهبة، وخوفي لا علاقة له بالسعر
image

رضوان بوجمعة ـ القضاء المعطل.. الشعب المناضل والعدل المؤجل!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 162  هذه هي الثلاثية التي تصل إليها وأنت تحاول تلخيص أكثر من 15ساعة من جلسة محاكمة فضيل بومالة، أمس، بقاعة الجلسات
image

يوسف بوشريم ـ فضيل بومالة ضحية الأمية الإلكترونية

 يوسف بوشريم  من خلال وقائع محاكمة المفكر والمثقف الحر فضيل بومالة والتهم الموجهة إليه و(مصدر الأدلة) الموجودة في الملف أكتشفت أن المتهم الحقيقي من
image

العربي فرحاتي ـ الحراك..وانبعاث الاستئصال إلى الواجهة ...

 د. العربي فرحاتي  لم أقتنع لحظة واحدة ما روجه ويروجه ورثة الكاشير من النوفمبريين الباديسيين من أن الفكر الاستئصالي الدياراسي يكون قد فارق السلطة الحاكمة
image

نجيب بلحيمر ـ أنا فضيل بومالة .. باسم الحرية أحاكمكم

نجيب بلحيمر   ساعة علقت على حائط قاعة الجلسات الثانية بمحكمة الدار البيضاء كانت تشير إلى الساعة 12 و 17 دقيقة.. التوقيت الصحيح كان التاسعة إلا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats