الرئيسية | الوطن الثقافي | فوزي سعد الله ـ عن عُيون "المحروسة بالله" التي شرب منها ملايين البشر على مدى أكثر من 5 قرون...

فوزي سعد الله ـ عن عُيون "المحروسة بالله" التي شرب منها ملايين البشر على مدى أكثر من 5 قرون...

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

فوزي سعد الله 

 

كان الأندلسي/الموريسكي المْعلَّم موسى الثغري الحضرمي يشغل في مرحلة معيّنة من حياته في مدينة الجزائر بعد لجوئه من إسبانيا خلال العشرية الأولى من القرن 17م، وظيفة "قايَد العْيُون" كمدير لشبكة المياه الصالحة للشرب وقنواتها وقناطرها وآبارها وخزَّاناتها وينابيعها وكمهندس بَنَّاء لكل هذه الهياكل وللعيون التي فاق عددها الـ: 100 عين في مدينة الجزائر خلال القرن 17م.وكانت تدخل في إطار مسؤولياته إدارة الأوقاف والحبوس من محلات تجارية وحمّامات وأراض فلاحية وغيرها لتمويل أشغال صيانة وتجديد وتوسيع هياكل الرّي هذه وتغطية نفقات المشاريع الجديدة التي تفرضها الضرورات الطارئة في المدينة "المحروسة بالله".

 

 عين سيدي رمضان

وإذا كان المعلم موسى الأندلسي ( el maestro fontanero) قد أشرف على إدارة أكثر من 100 عين ارتوى منها أكثر من 100 ألف من سكان المدينة حينذاك، فإن هذه العيون لم تولد مع ميلاد المدينة وأشجارها وأحجارها بل هي من عمل وثمرة جُهود وإبداعات الرجال والنساء الجزائريين والجزائريات، على اختلاف أصولهم وأعراقهم، والذين احتاجوا لإيجاد حلول لندرة المياه الصالحة للشرب في أرض سيدي الثعالبي عبد الرحمن عندما نَمَتْ وتوسّعتْ وتضاعفتْ أعداد سكانها والمترددين عليها من كل بقاع الأرض، لا سيما بعد تدفق الهجرات الأندلسية/الموريسكية الجماهيرية، وأصبحت من أكبر وأجمل المدن والحواضر المتوسطية.

 

 عين بئر خادم

الأسير الإسباني في مدينة الجزائر في ثمانينيات القرن 16م دييغو دي هاييدو يؤكد أن في عهده ما كانت المدينة تحتوي على أكثر من 7 عيون بين الأسوار، وُجدت 3 منها في ثكنات القوات المسلحة المعروفة حينذاك بـ: "قشلات الانكشارية"، 2 وُجدتا في ثكنتيْ باب عزون حيث "نادي الضباط" اليو،م وثالثة في ثكنة "باب دْزيرة"، أي باب الجزيرة في المرسى العثماني القديم الذي بناه خير الدين بربروس...

ارتوت مدينة رياس البحر والعلماء والصالحين من هذه العيون والشبكة المائية طيلة أكثر من 3 قرون...وحظيت بإعجاب وتخليد الرّحالة العرب والأوروبيين في مؤلفاتهم الشاهدة عليها إلىى اليوم. غير أن دوام الحال من المحال...

عين بئر خادم

عندما حل الفرنسيون بالمدينة مُحتلِّين و"جالبي الحضارة"، على حد زعمهم وقول قلة من أهلنا الذين آمنوا بأكاذيبهم وما زالوا يؤمنون، لم يبق من هذه العيون التاريخية الجميلة سنة 1840م، أي بعد 10 سنوات فقط من الاحتلال، سوى 73 عينًا موثَّقة في أرشيف إدارة الاستعمار وُجدتْ أكثر من 50 منها داخل المدينة بين الأسوار. أما البقية فكانت في خبر كان...

 عين سيدي محمد الشريف

شيئا فشيئا، بدأت تجف هذه العيون وينضب منها الماء بسبب الإهمال في عهد الاحتلال، وأجهزنا نحن "احرار" الاستقلال والحرية، الذين ارتوينا واغتسلنا في العديد منها خلال الطفولة، على ما تبقى منها باستثناء حالات معدودات. نذكر من بينها، عين سيدي رمضان في حومة سيدي رمضان بمرتفعات المدينة الشمالية الغربية وعين بير الجبَّاح في حومة بئر الجبّاح وعين سيدي إدريس حْميدوش في شارع القصبة، والتي كانت في العهد العثماني تُعرف بعين بير شبّانة، والعين المزوّقة القريبة منها في الأسفل في حومة "سَاباط الذّْهَبْ" أو "سَاباط القْطُطْ" وعين سيدي مْحمَّد الشريف القريبة منها وعين الشارع التي أصبحت تُعرَف بعين حومة الزُّوجْ عْيون في أسفل المدينة قرب البحر والمحاذية لجامع الرَّايس علي بتشين...

ولا ندري إن كان الماء، خلال السنوات المقبلة، سيستمر في التدفق من هذه العيون التي سَلمت حتى الآن من نوائب الدهر أم أننا آخر المرتوين المغتسلين فيها...

 عين بئر جباح

 عين مزوقة

 عين بئر جباح

 داخل صحن الجامع الكبير

 


07.01.2020

شوهد المقال 460 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ دمى

خديجة الجمعة  هي وحدها الدمى التي تتحرك،ويراها الناس. وهم وحدهم من يحركونها  ووحدهم  ،من يغيرون بأحداثها .وفي الحوار المبرم على المسرح. تلك الدمى التي نراها ونحن
image

علاء الأديب ـ العلاقات الإنسانية بين الازلية و الوضعية

علاء الأديب على الرغم من كثرة العلاقات الإنسانية التي تربط الناس ببعضهم و على الرغم من تنوع الأواصر التي تتميز بها تلك العلاقات إلا أن التصنيف
image

سعيد خطيبي ـ عزيزي خالد

 سعيد خطيبي    عزيزي خالد،أعجز عن تصديق ما حدث! لا تزال في السّجن؟ حُكم عليك بعامين؟ هل هذه مسرحيّة عبثيّة؟أنت تحتاج إلى ورق وقلم، كاميرا ولابتوب، كي
image

محمد هناد ـ الجزائر ...ثلاثة أطراف مسؤولة عن الأزمة

د. محمد هناد    تمر الجزائر بأزمة حادة متعددة الجوانب، بما في ذلك على مستوى التربية والأخلاق. بطبيعة الحال، هذه الأزمة ليست وليدة اليوم بل
image

طارق السكري ـ عندما نَـ/ تبكي الأوطان

طارق السكري             في أعماقي ! أشجارٌ ماطرةٌ تبكي جدرانٌ تشربُ أنفاسي لا أدري! تركض بي .. تبكي أنهارٌ مذ نبت الحزنُ على نافذتي سُحُباً
image

عثمان لحياني ـ سبعة أشهر ..كلام لا بد منه ..الإعلام في الجزائر

عثمان لحياني  في 23 فبراير الماضي صدر بيان لمجلس الوزراء تَضَمن " تكليف رئيس الجمهورية للحكومة بتسوية الوضعية القانونية للقنوات المستقلة حتى تتكيف مع قانون السمعي
image

الجنرال عبد العزيز مجاهد ّ مديرا للمعهد العالي للدراسات الاستراتجية الشاملة " خبر صادم

عثمان سابق  عبد العزيز مجاهد مديراً عاماً للمعهد العالي للدراسات الإستراتيجية الشاملة.. اللهم لا حسد.. لكن بصراحة الخبر "صادم".. أن يكونَ مستشارا أمنياً قد
image

عبد الجليل بن سليم ـ سلطة الحراك بين Stanley Milgram و Miguel Benasayag

 د. عبد الجليل بن سليم  بعد مرور القوة التي عملها النظام و تعيينه للرئيس بعد إنتخابات 12/12, الحراك (هنا أتكلم على الحراك كسلوك و ليس
image

العربي فرحاتي ـ فلسطين المشكلة ...وكيف تواجهنا

 د. العربي فرحاتي  تواجه إسرائيل كعصابة مغتصبة للحقوق الفلسطينية منذ أن ورطها الانجليز فيها واستوطنوها في أرض غير أرضها. بموجب وعد بلفور؛ مشكلتها مع المقاومة
image

نجيب بلحيمر ـ الواقعية بعين مهزوم

نجيب بلحيمر  مع كل قرار ظالم، مع كل خطوة تخطوها السلطة على الطريق الخطأ يخرج علينا العقلانيون والواقعيون بمحاكمات لا تقل قساوة عن تلك التي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats