الرئيسية | الوطن الثقافي | فريد بوشن ـ أكتبوا اللغة الأمازيغية بالتيفيناغ

فريد بوشن ـ أكتبوا اللغة الأمازيغية بالتيفيناغ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
فريد بوشن 
 
 
يحتفل الجزائريون في العديد من ولايات الوطن برأس السنة الأمازيغية, وهي المناسبة التي يريد من خلالها الأمازيغ ككل مرة, التعبير عن مطلب من مطالبهم المتمثلة في الاعتراف بهويتهم والدفاع عن الثقافة, وبعد دسترة اللغة الأمازيغية "لغة الأم" في الدستور الذي أفرجت عنه المنظومة الحاكمة في الجزائر, تتبلور لأذهان الجزائريين عامة عن الأهمية القصوى التي يمكن أن يعرفها هذا الاحتفال التاريخي في صفوف مناضلي وأنصار ترسيم الأمازيغية بعد نضال دام لعدة عقود, واستهلك وديانا من الدماء؟ 
إن في مثل هكذا مناسبات التاريخية الموروثة عن الأجداد الأصليين, يمكن أن ندرك حقيقة انتمائنا اللساني والجغرافي, فمن خلالها نعي أن لكل شعب أو قبيلة ما انتماء حقيقي وهوية ثابتة لا تحرفها الظروف ولا الحسابات السياسية, كما تكون الفرصة كذلك لتدارك التأخر الممنهج من طرف أنصار القومية الاقصائية غير القابلة لعملية التناسق اللغوي والانسجام الإنساني, بمراجعة كيفية بناء اللغة الأمازيغية سواء من الناحية الأكاديمية أو اللسانية أو الأدبية وحتى التواصلية, إذن لقد سنحت للجزائريين اليوم فرصة كتابة صفحة جديدة في تاريخهم, بعد مقاومة شرسة ضد النظام السياسي المتربع على فقه الشمولية والعنصرية أحيانا أخرى, وذلك بالتفكير الجدي والصارم في طريقة ترقية هذه اللغة وحمايتها من التوظيف السياسوي من قبل السلطة خاصة والأحزاب السياسية, والعمل الدؤوب على جلب أكبر قدر ممكن من أهلها المختصين كالأساتذة والباحثين والأكاديميين, وكما ليس من العيب التاريخي استيراد بعض من الخبرة المغربية في هذا المجال, بحكم الأسبقية في تطوير الأمازيغية في معاهدهم, فبهذا النحو فقط يمكن لهذه اللغة بتحسين ظروف تواجدها في مختلف مؤسسات الجمهورية, وقطع الطريق أمام الجماعة الماقتة لها والحاقدة أصلا لوجودها.
أكتبوا اللغة الأمازيغية بحرف التيفيناغ..
 فيما يخص كيفية كتابتها, بعدما احتدم الجدال بين المطالبين بكتابتها بالحرف العربي أو الحرف اللاتيني أو بالتيفيناغ, أرى من الضروري الاتفاق جميعا على الاعتراف بها كعنصر هام من عناصر المكملة للوحدة الوطنية, وثم التفكير في طريقة بناء أحرفها, رغم أن جلّ من يطالبون بتدوينها بالحرف العربي تفوح منهم رائحة الانتقام بعد قبولهم لها كلغة بطريقة اضطرارية فقط والاستثمار السياسي والانتخابي, وليس من باب القناعة والإيمان بالتعدد اللساني الجزائري, ونفس الحال بالنسبة كذلك للمطالبين بكتابتها بالحرف اللاتيني, فمن باب خدمة الجزائر لسانيا من أجل تحرير الضمائر الشعبية من الأحقاد والمؤامرة والتصفيات التاريخية, ينبغي اختيار كتابة اللغة الأمازيغية بالحرف التيفيناغ, أولا  لأنه الحرف الملائم من حيث جمالية اللغة, وثانيا لوقف سماسرة السياسة من زرع التشتت والتفرقة بين الجزائريين, وثالثا لإعادة منح ذلك البعد اللساني المتداول بين الأمازيغ الأولين.
فلو نأخذ التجربة المغربية الشقيقة, ورغم التشابه المطلق بيننا في الثقافة والتقاليد والعادات والدين, وفي التعدد اللهجات وتداول كذلك لغتين رسميتين "الأمازيغية والعربية", إلا أن الشعب المغربي لم يعرف كل هذا اللغط والغلط بين صفوف الأفراد, فلماذا فقط في الجزائر يحدث هذا؟ أهل الخلل في نخبنا؟ وهل أمازيغيتنا أسمى من أمازيغيتهم؟.
لابد من إعادة إنتاج مفاهيم دقيقة وصحيحة وبناءة لمقارعة تحديات الغد, ويجب أن تكون البداية بتصفية عقولنا من بعض الخربشات الجهوية وعدم تزكية التطرف والابتعاد قد الإمكان عن السياسة حين نسعى لبناء توجه فكري وثقافي معين .
 

شوهد المقال 245 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

اليزيد قنيفي ـ ماقلّ ودل...!

اليزيد قنيفي           (1) ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان بل بالكرامة .. ينتفض الانسان ويثور عندما يحس بالغبن والاضطهاد والظلم ..الشعوب تصبر وتصابر وتكابد
image

خليفة عبد القادر ـ الدراسة هي حراك، والإضراب تغييب

 أ.د خليفة عبد القادر* في صالح طلبتنا الاعزاء وفي صالح مستقبلهم ومستقبل وطنهم وجامعتهم ، أقترح أن يحددوا يوما واحدا للمساهمة في حراكهم وباقي الأسبوع
image

وليد عبد الحي ـ الرؤية الاسرائيلية للأزمة الجزائرية المعاصرة

 أ.د وليد عبد الحي   يمثل (INSS) او معهد دراسات الامن القومي الاسرائيلي احد ابرز المؤسسات البحثية المؤثرة في اسرائيل، وهو مركز تابع لجامعة تل أبيب،
image

عاطف الدرابسة ـ القرابين

د.عاطف الدرابسة       قلتُ لي : لا أحبُّ أن أراكَ عارياً سأشتري لكَ ثوباً جديداً ونشربُ معاً نخبَ المعاركِ الخالدةِ والنصرِ المجيد
image

ايسر الصندوق ـ ادب الرحلات .. الرحلة والكتابة

ايسر الصندوق ضمن نشاطات رابطة بغداد / العراق الثقافية نظمت الرابطة محاضرة بعنوان " ادب الرحلات .. الرحلة والكتابة " للكاتب الروائي حسن البحار
image

العياشي عنصر ـ وهم التغيير من الداخل!!

د.العياشي عنصر  الأمل المعلق على المؤسسة العسكرية عامة، وعلى قيادة الأركان خاصة وبالذات على رئيس الأركان القايد صالح لقيادة التغيير في النظام من الداخل
image

وليد عبد الحي ـ التراجع الامريكي من منظور العلماء الامريكيين

 أ.د.وليد عبد الحي  يدل ارشيف الوثائق في الكونجرس الامريكي ان الولايات المتحدة تدخلت عسكريا في اراضي الدول الاخرى 133 مرة خلال الفترة من 1890 الى
image

نوري دريس ـ رئاسيات تلوح بكل المخاطر

د.نوري دريس كل ما أخشاه هو أن النظام لن يتراجع عن العرض الذي قدمه حاليا، و يذهب في سبيل اجراء انتخابات رئاسية وفقا
image

حميد بوحبيب ـ الربيع الشعبي الجزائري :

د.حميد بوحبيب  قاطرة الحراك تصل إلى محطة تاريخية رمزية هي محطة العشرين أفريل، التي شكلت في المخيال الوطني قطيعة حادة مع التصور المونوليثي للهوية
image

نصر الدين قاسم ـ من داخل الجزائر: إصرار الحراك ..تلاعب

نصرالدين قاسم  يواصل قائد الأركان، سياسة التناقض وازدواجية الخطاب، يمني الحراك بوعود الاستجابة لمطالبهم التي يصفها بالمشروعة، ومن جهة أخرى يصر على فرض رجال

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats