الرئيسية | الوطن الثقافي | حبيب بوخليفة ـ أوبيرا أم قاعة حفلات ؟

حبيب بوخليفة ـ أوبيرا أم قاعة حفلات ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. حبيب بوخليفة 
 
متى تتخلص الجزائر من عقدة الفرنسي و الأجنبي و تهتم بمواهبها و طاقاتها و كفاءاتها.. متى نتخلص من مرض النقص الذي جعلنا نستنسخ العبودية و الإذلال و الموضوع يخص ليس فقط دار الأوبيرا لولاد فايت بل الكثير من القطاعات ،منها المهرجانات و الإنتاج السينمائي و المسرحي و قطاعات أخرى تدمي قلوب الذين بقوا يصارعون الظلم و التهميش و الإذلال من طرف سلطة تهدم أكثر مما تبني بحكم مصالحها الضيقة المادية الرخيسة و نسرد وقائع دار الأوبيرا لولاد فايت حيث تجاوز الوضع حدود الباقة و اخلاق الابداع الفني الموسيقي. هل دار الأوبيرا أنشأت للمناسبات الإحتفالية المختلفة أم هي صرح يهدف إلى تطوير فن الأوبيرا الذي نفتقده؟..اذا كان الجواب على السؤال الأول إيجابي فهناك عدة قاعات للحفلات على مستوى منطقة العاصمة و اذا كان الجواب على السؤال الثاني بالنفي فلماذا سميت بالأوبيرا؟! أعتقد أن دور الأوبيرا هو إثراء الرصيد الموسيقي الجزائري و الكلاسيكي و التركيز على التكوين الجدي بالإرتباط الوثيق مع المعهد العالي للموسيقى و الفنون الدرامية و تكوين القدرة على هذا النوع من الفن الموسيقي الدرامي حتى نتمكن من مشاهدة "حيزية" لإبن قيطون أو "لالا النسومر"أو "الأمير عبدالقادر" أو " تينهينان " و مواضيع اخرى على شكل أوبيرا لنرسخ القيم الثقافية و الفنية الجزائرية...
 
 

 


"ظفر موسيقي وقائد أوركسترا قويدر أمين بصفقة غير عادية أبرمها مع مصالح وزارة الثقافة ممثلة في إدارة الأوركسترا السمفونية الوطنية، حيث نال راتب شهري يقدر بـ40 مليون مقابل شغله وظيفتين في نفس الوقت، إلى جانب حصوله على جملة من الامتيازات على غرار منحه سيارتين وسائقين، والتكفل بتكاليف سفره في الداخل والخارج وإقامته وإطعامه رفقة أعضاء مجموعته الموسيقية، نظير شغله منصبين في وقت واحد، وهما منصب مستشار لدى وزيرة الثقافة، ومنصب قائد للأوركسترا الوطنية. وتظهر وثائق رسمية، وهي عبارة عن عقد بين مدير الأوركسترا السمفونية الوطنية والمدعو، قويدر محمد أمين، بصفته قائد أوركسترا تحمل الرقم /SM/MC233، كيف استفاد هذا الأخير من أجر شهري يقدر بـ 333.333.33 دج مقتطع منها 10 من المائة الضرائب، ليصبح الأجر 30 مليون سنتيم لمدة 3 سنوات، مقابل ترؤسه الأوركسترا الوطنية.
حسب بنود العقد الذي تم توقيعه في 1 جويلية 2014، فإنه يمتد من 1 جوان 2014 وإلى غاية 30 جوان 2017. ومن بين الإمتيازات التي تم ترسيمها في العقد، تحصل قائد الأوركسترا على سيارة خاصة مع سائق وخط هاتف مجاني، أضف إلى ذلك حصوله على إقامة خاصة والتكفل بإطعامه ورحلاته إلى الخارج والداخل وإيوائه. وحسب وثيقة العقد، فإن الأوركسترا الوطنية تتعهد بوضع صورة الموسيقار على جميع الإعلانات التي تقوم بها خلال خرجاتها الوطنية والخارجية، معنونة بإسمه ومنصبه كقائد الأوركسترا، بالإضافة إلى وضع عبارة «فنان من أجل السلم في اليونسكو». ويشير العقد إلى أنه في حال تم فسخ العقد من كلا الطرفين يتحصل الموسيقار، قويدر محمد أمين، على 9 أشهر من الأجر أي 270 مليون سنتيم كتعويض مالي.

 
في عقد ثان ومع نفس الموسيقار، قامت إدارة الأوركسترا السمفونية الوطنية بمنح الموسيقار، قويد محمد أمين، راتبا آخرا قدره 10 ملايين سنتيم، مقابل شغله وظيفة مستشار وخبير في الموسيقى بالمسفونية الوطنية، مكلف بالتوجيه الموسيقي لبرنامج قسنطينة عاصمة التقافة العربية لـ2015.وبدا واضحا من العقد أن مدته لم تكن محدودة، كما تم منحه سيارة وسائقا بالإضافة إلى سيارة وسائق خاص يرافقه في المهمات التي تكون في إطار مهنته كمستشار موسيقي. بعد 30جوان تم تجديد عقده من طرف الوزير الحالي بنفس الامتيازات مع عدم إجباره البقاء والعمل في البلاد شهرا كاملا .".
بحيث يأتي من فرنسا اين يقيم عشية الحفل ثم يطير مجددا إلى تونس وفرنسا اين يشرف على اجواق أخرى ،كما لديه هنا بالجزائر جوقه الخاص بالعلب الليلية والفنادق والسفارات ..
برنامجه الفنى بأوبيرا الجزائر يقتصر على أعمال جاهزة من الدرج (بيتهوفن وموزارت)
يحدث هذا في غياب هيكلة حقيقية بأوبيرا الجزائر ،،،من مجلس فني منتخب من الموسيقيين أعضاء الأوركسترا السيمفونية بأوببرا الجزائر (وحدهم من يستطيع إجباره على برنامج فني مدروس ذي بعد استراتيجي تنموي) بحيث نجد يقف بالمرصاد لأجل أن لا يكون هناك مجلس فني ،حيث يمارس نفوذه بأبعاد كل من يتجرأ على الخوض في هكذا مواضيع .طيلة تعيينه بحكم علاقات أخطبوطية مع الإدارة بالوزارة الوصية ونافذون في السلطة ..
برنامجه النهب المقنن وإفتعال المشاكل للمدير العام الحالي الدكتور نور الدين سعودي كي يستفرد ويستحوذ على إدارة الأوبيرا.رغم إمكاناته المحدودة في القيادة الموسيقية بحيث نجده متمكن فقط في الجانب lajistique ،حركات مسرحية على الخشبة ويحسن تبلعيط الجمهور بكلمات رنانة قبل ،أثناء وبعد كل حفل (الضحك على الذقون أمام جمهور أمي فنيا).
مؤخرا قام بإلغاء حفل كان مبرمجا مع الفنان المتميز الصافي بوتلة ليوم 19نوفمبر وإستبداله ببرنامج من الدرج كالعادة.. يحرض بيادقه من بعض الموسيقيين كي ينتفضوا على المدير العام بحجة أنه من قام بإلغاء الحفل والواقع هو العكس تماماً بحيث أن المدير العام سعودي في إجتماعه يوم الأحد بممثلين عن الموسيقيين الذين احتجوا على إلغاء الحفل الشهري الثاني مثلما جرت العادة فاجأهم بما يثبت أن أمين قويدر من ألغى رسميا الحفل المبرمج مع الصافي بوتلة وأن الوصاية على علم بذلك !!!؟
حيث أن الدكتور الفنان سعودي وبناءًا على معلومات من عمال الأوبيرا، لا يدخر جهدا منذ تنصيبه للرقي بهذا الصرح، للإسم الذي يحمله، (أوبيرا بوعلام بالسايح).
وبالمقابل يكافح ضد أنانية من يتكالبون على منصبه قصد العبث ، مثلما جرى مع الأوركسترا السيمفونية الوطنية المنحلة في عهد الوزير الحالي سنة ٢٠١٦ .
وصلت به درجة التكالب كي يستحوذ على إدارة الأوبيرا حد توصيف اللأخلاقي  للوسائل الإعلامية .
صورته كاميرات المراقبة للمعهد العالي للموسيقى شهر أوت 2016،يدخل فتاة للمعهد على الساعة 20مساءً ولما اشتكاه المدير السابق للمعهد السيد غازي جمال الوزير بدليل الإثبات (نسخة من الفيديو) تم طرد المدير واستبداله بالمدير الحالي.علما أن المعهد وقتها كان في عطلة.
من البرامج الموسيقية الموجودة في طي النسيان التي من المفروض أن يعمل عليها بصفته قائد أوركسترا براتب يتعدى راتب الوزير نفسه .
 
نجد أعمال:
 
ايقربوشن محمد
بوجمية مرزاق
محي الدين بشطارزي
عبد الوهاب سليم
معطي بشير
الشريف قرطبي
هارون الرشيد
بوخاري موقاري
وقبلهم الأذربيجاني Guadjuef الذي اقام فترة طويلة.
 
 
 
و الغريب في الأمر أن الإدارة المركزية لن تحرك ساكنا.. فما هو دور الوزير إن كان لا تهمه جوهر خدمة الثقافة الجزائرية بتشجيع تلك التصرفات الأنانية المفرطة في تدمير النسيج الثقافي الأصيل الجزائري. نحن لسنا ضد إخواننا الجزائريين المقيمين في الخارج للإستفادة من تجاربهم في التنمية و معارفهم و لكن ليس على حساب الكفاءات الوطنية و ليس بالصيغة الرسمية الريعية المالية المفلسة. هناك كفاءات أحسن بكثير مما يسوق لهم الأن على أنهم الأحسن و بامتيازات وزراء المهم يملكون علاقات أخطبوطية داخل السلطة.. الجزائر تحتاج الى كل كفاءتها و أبنائها بنية بناء الدولة و الثقافة سواء كانوا في الداخل او الخارج..
 
 

 

شوهد المقال 533 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد بوعديلة ـ أي هيئة لمتابعة المضامين القيمية للفضائيات الجزائرية؟؟

د.وليد بوعديلة  في ظل غياب سلطة السمعي البصري:أين هي معايير الدراما والإعلانات في القنوات الجزائرية؟ رغم كثرة المنتج الإعلامي وتنوعه بين الدراما والكوميديا والحصص إلى
image

نعمان عبد الغني ـ الرياضة و التنمية المستدامة

 نعمان عبد الغني  ظهر مصطلح "التنمية المستدامة" لأول مرة في منشور أصدره الاتحاد الدولي من أجل حماية البيئة سنة 1980، لكن تداوله على نطاق
image

شكري الهزَّيل ـ ماركة الخيانة العربية : المحميات الامريكية الى اين؟!

د.شكري الهزَّيل وجوهُهم كالحة وخالية من كل حياء ولا يخجلون لكونهم عملاء للغرب من جهة ويزعمون انهم ينتمون للعرب والعروبة وللهوية الحضارية العربية من جهة ثانية
image

وليد بوعديلة ـ الحراك الشعبي السلمي، بعد سجن حنون،هل تتساقط اوراق اليسار الجزائري؟؟

د.وليد بوعديلة لقد شهد التيار السياسي اليساري الجزائري في السنوات الأخيرة تحولات كثيرةأ كما أن احزابه الجزائرية قد هزتها الكثير من الممارسات
image

مقابلة وحوار مع الأديبة : إسراء عبوشي ـ حاورتها : صبا محمد أبو فرحة

حاورتها : صبا محمد أبو فرحة   خلال مقابلة صحفية :الكاتبة إسراء عبوشي : أستطيع أن أحول المنفى الى جنة بكتاب وورقة وقلم. أبدعت في الادب
image

يسين بوغازي ـ زبيدة عسول بين الظفر واللسان ؟!

  يسين بوغازي   لم تكتفي بما أعطاه الزمن الثمانيني لها ،ولا بما أعطاه التسعيني لها ، ولا بالزمن الذي جاء بعد
image

رضوان بوجمعة ـ جمعة الوحدة الوطنية ضد المغامرين من مستشاري الريع و العنصرية.

د.رضوان بوجمعة   عشت مسيرة اليوم في الجزائر العاصمة، و لم اعش في حياتي ما عشته من صور الاخوة و التضامن بين الجزائريين والجزائريات، من ساحة
image

فتيحة بوروينة ـالتلغيم الهوياتي ومشاكل القايد صالح !!

 فتيحة بوروينة  مقالي الممنوع من النشر غدا بيومية #الحياة .. الرقيب قرّر ذلك !! التلغيم الهوياتي ومشاكل #القايد!! الحوار الذي يدعو إليه مجددا
image

نوري دريس ـ الأيام الأخيرة لنظام الفساد

د.نوري دريس النظام قي مأزق، و الضغط يزداد عليه. اللغة العشوائية التي بات يخاطب بها الجزائريين، تعكس تخبطه وافتقاده لاية خطة لانقاذ نفسه و

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats