الرئيسية | الوطن الثقافي | وليد بوعديلة - مناقشة دكتواه في نقد النقد في الثقافة العربية بجامعة تبسة

وليد بوعديلة - مناقشة دكتواه في نقد النقد في الثقافة العربية بجامعة تبسة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. وليد بوعديلة

تم في الأيام الأخيرة(12-فيفري-2018) مناقشة أطروحة دكتوراه في النقد الحديث والمعاصر بكلية الآداب و اللغات لجامعة تبسة( عميد الكلية هو الدكتور رشيد سهلي)،بإشراف علمي للمجلس العلمي للكلية ورئيسه الأستاذ الدكتور فاتح زيوان، وبتنظيم مباشر لقسم اللغة والأدب العربي(رئيسه هو الأستاذ بلال محي الدين)،قدمها الأستاذ و الباحث الجامعي عبد الله عبان، موسومة ب"تجربة نقد النقد في النقد العربي الحديث-سعد البازعي،سعيد علوش،عبد الملك مرتاض) أنموذجا".
الدراسة ومسارها المنهجي:
تكونت الأطروحة من مقدمة وأربعة فصول تمزج التنظير والتطبيق وفي الأخير أنجز الباحث خاتمة تضمنت أهم النتائج المتوصل لها.
يبحث الفصل الأول في الإطار النظري لمصطلح نقد النقد،ن ونجد فيه تناولا لتشكل المفهوم والخلفيات التي ساهمت في ظهور نقد النقد، مثل الخلفية الفلسفية،الجمالية، النفسية وغيرها،كما عرف الباحث عباد بنماذج نقدية لنبيل سليمان وحميد لحمداني ...، وكشف موضوعات نقد النقد مثل:خطاب النقد الأدبي ،خطاب المنهج،خطاب المصطلح، أما مستويات نقد النقد فهو مبحث درس التعليم ، التاريخ،التحقيق...
وجاء الفص الثاني ليبح في تجربة نقد النقد عند سعد البازعي، وقرا الباحث عبد الله عبان المشروع النقد حول طه حسين وإشكالية الناقد المتخصص بين سيد قطب ومحمد مندور، وكذلك موقف البازعي من النقد الواقعي والشكلاني والأسطوري، وتلقي البنوية في النقد العربي...
اما الفصل الثالث فخصصه المترشح لدراسة تجربة نقد النقد عند سعيد علوش موقفه من النقد الثقافي وبعض الإشكاليات النقدية في النقد العربي المعاصر، وهو ما فعله عبد الله عبان في الفصل الرابع مع تجربة عبد الملك مرتاض والمواقف من التناص والسيميائية والبنوية وإشكالية اللامنهج والمنهج التكاملي والمركب وقضايا المصطلح...
إشكالات وحوارات معرفية:
وقد تشكلت اللجنة المناقشة من الدكاترة: عمر زرفاوي( رئيس اللجنة ، وهو رئيس اللجنة العلمية للقسم)،و رشيد رايس( المشرف على الباحث وهو من جامعة تبسة)و عبد الغني بارة(جامعة محمد لامين دباغين بسطيف) و بهاء بن نوار(جامعة محمد الشريف مساعدية سوق أهراس) و محمد عروس( من جامعة تبسة و قد غاب بعذر) و وليد بوعديلة( جامعة 20أوت 1955-سكيكدة).
انطلقت المناقشة بحضور كبير للطلبة والأساتذة بالمدرج الثالث بكلية الآداب و اللغات لجامعة العربي التبسي-تبسة، واختلفت الآراء و الأفكار ، وحاول الباحث عبان أن يدافع عن دراسته، كما كشف المناقشون الإيجابيات والسلبيات في اطروحة تتناول موضوعات هامة ومعقدة في تخصص النقد الحديث و المعاصر.
وقد توقف الدكتور عبد الغني بارة عند مسائل هامة في الأطروحة وحرص على الاهتمام بالأبعاد الثقافية الفلسفية للمصطلحات، وتساءل عن غياب بعض المراجع الغربية في نقد النقد، كما دعا إلى تخصيص ملحق يعرف بالنقاد ومؤلفاتهم و سياقات حياتهم تسهيلا للباحثين،كما نبه لأهمية عودة الطلبة والأساتذة للمعاجم المتخصصة لتعريف المصطلحات وتحديدها، وذكر بان بعض القضايا النقدية تحتاج الإطلاع على كتب محددة لا يمكن تجاهلها مثل العودة لجوليا كرستيفا و جيرار جينت عند البحث في التناص، كما أفاد الدكتور الحضور بقضايا منهجية ومعرفية أخرى، وهو الأكاديمي المتخصص وصاحب الكتب النقدية حول الهرمينوطيقا والحداثة إضافة إلى المقالات العلمية داخل الجزائر وخارجها.
أما الدكتورة بهاء بن نوار فقد تطرقت لإشكالية الوصف والنقد في الأطروحة، ودعت لعدم التورط في تقديم الأحكام العامة، وناقشت المترشح حول مسائل معرفية كثيرة مثل تعريف الرومانسية بين العرب و الغرب، و عودة الباحثين لدراسات في الانترنت، وتقديم تعريفات من كتب غير متخصصة، و غيرها من الأمور التي أفادت الحضور . 
وناقش الدكتور عمر زرفاوي -المعروف بدراساته النقدية واهتماماته الفلسفية و الثقافية بقضايا الخطاب النقدي العربي والغربي من خلال النشر في المجلات الجزائرية و العربية- موضوعات عن المناهج النقدية وآليات القراءة والتأويل، ودعا النقد الجزائري للالتفات للحفريات التأويلية عند عبد الغني بارة وغيره من النقاد ، واقترح تعريف نقد النقد بأنه "فلسفة تحاول أن تكون علما"،كما كشف مواقفه من بعض النقاد مثل الدغمومي و جابر عصفور ومحمد برادة والبازعي...، وقد حرص الدكتور عمر زرفاوي - بلغته النقدية الجريئة وطرحه النقدي الفلسفي - على التأكيد بأن مسألة العلاقة بين السرقات الأدبية و التناص تحتاج لنقاشات معمقة وضرورة نقد أفكار عبد الملك مرتاض حول القضية، كما تناول قضايا أخرى ذات أبعاد متعددة ...
كما ناقش الدكتور بوعديلة بعض القضايا المنهحية و المعرفية وتحاور مع المترشح عبان حولها، وتحدث الدكتور رشيد رايس عن الأطروحة وأهميتها و إشكاليات ترجمة المصلحات الأجنبية وضرورة تفكير الطلبة بتحديد مكان لهم في السياق العلمي والاجتماعي.
ومع كل مناقش سعي الباحث عبد الله عبان للدفاع عن دراسته، متسلحا بأخلاق الباحث و صفات العلماء في النقاش، مازجا جرأة الدفاع عن بحثه بلغة التواضع و الاحترام في مقام العلم. ليتحصل في الأخير على الدكتوراه بمشرف جدا و تهنئة اللجنة، والعلامة كاملة لطاقم كلية الآداب واللغات و قسم اللغة والأدب العربي على التنظيم الجيد و تقديم صورة ناصعة للنشاط العلمي الأكاديمي في جامعة تبسة .
عرض د-وليد بوعديلة

شوهد المقال 624 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بادية شكاط ـ صراع السياسة والأخلاق،في دوائر النظام الدولي

 بادية شكاط                                                                                                                                                                 يقول الشاعر الإنجليزي"بيرسي شيلي" :"إنّ أكبر جرم إرتكِب في تاريخ البشرية،هو فصل السياسة عن الأخلاق" فإلى أيّ مدى
image

حوار مع عزالدين عناية : القدرات العربية في علم الأديان ضحلة ـ حاورته باسمة حامد

  حاورته باسمة حامد  في كتابك "العقل الإسلامي: عوائق التحرر وتحديات الانبعاث" نبّهت إلى ضرورة فهم عميق للدين في المجتمعات العربية التي يتصارع
image

رائد جبار كاظم ـ الإيمان العجائزي والتدين الجنائزي

  د. رائد جبار كاظم  لا أعرف ما هي القيمة المعرفية والروحية والفكرية والدينية الايجابية التي تحققها مقولة ( اللهم ايمان كإيمان العجائز)،
image

محمد محمد علي جنيدي ـ روحُ والدي

محمد محمد علي جنيدي – مصر         يا حناناً غاب عن قلبي طويلا يا غراماً عاش في الوجدانِ جيلا لم تزل نوراً لروحي لم تزل قلباً
image

محمد محمد علي جنيدي ـ لا أنساكا

محمد محمد علي جنيدي - مصر           قُلْ لِـي شَيْئـاً غَيْـرَ هَوَاكَـا فَــأنَــا أبَــــداً لا أنْـسَـاكَــا تِلْـكَ عُيُـونُ الْبَـدْرِ بِعَيْنِـي أحْسَبُهَـا مِـنْ نُـورِ بَهَـاكَـا ثُــــمَّ إذا تَــدْنُــو
image

عادل السرحان ـ حين يحلّقُ قلبي بعيدا

عادل السرحان               في هذه الساعة قلبي يحلق بعيدا بين السماء والأرض ومعزوفة الحزن تتعالىتُحيطُ به عيونٌ وآذانٌ أغار  منهاورداء الوحدةيخلع كل شيءويرتديني كل ماحولي مثل قطعة ثلجٍحتى أطرافي وحيدا  أتململُوتعصف بي الريحمثل
image

مادونا عسكر ـ استبطان الذّات الرّائية في قصيدة "الدّاخل أرحب" للشّاعر يوسف الهمامي

  مادونا عسكرـ لبنان  - النّصّ: الدّاخل أرحـب سقطتُّ في السّماء كنت أعرجُ في أرض بلا
image

إيناس ثابت ـ روافدُ القلب

    إيناس ثابت - اليمن              وشاحُ حريرٍ غَزَلَتْه "پينولوب" من وحيِ حكايتك بفيضٍ من
image

محمد مصطفى حابس ـ المرحوم عبد الغاني بلهادي: نعم الرجال الذين يهبون عند الفزع و يفسحون الطريق لغيرهم عند الطمع.

محمد مصطفى حابس إنَّ مرحلة الشَّباب هي الفترة الذَّهبيَّة من عمر الإنسان، وهي الَّتي ترسم ملامح مستقبل المرء وتحدِّده، لذلك حرص الإسلام كلَّ الحرص على التربية
image

خالد صبر سالم ـ ـغنيّةُ الألـَق

  خالد صبر سالم                                          النهرُ يفيضُ وجوهَ حَبيباتٍ تـَتـَألقُ   في خاطرة القنديلِ   

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats