الرئيسية | الوطن الثقافي | خميس قلم يترك الباب مفتوحًا بعد كرنفال الكتابة ...اصدار ادبي جديد

خميس قلم يترك الباب مفتوحًا بعد كرنفال الكتابة ...اصدار ادبي جديد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


الوطن الثقافي  

 


صدر عن دار عرب للنشر والترجمة بلندن في شهر أكتوبر الماضي للشاعر والكاتب خميس بن قلم الهنائي، كتابا ضم عددًا من النصوص الأدبية.
وفي هذه التجربة الجديدة للشاعر خميس قلم والمعنونة بـ”سأترك الباب مفتوحًا” يقدم أفقًا أدبيًا جديدا متخطيا فيه الصورة النمطية في كتابة النص الأدبي، جامعا فيها الشعر والنثر في إشارة إلى الانتصار إلى النص مهما كان شكله أو موضوعه. وينقسم الكتاب إلى ثلاثة أبواب حملت العناوين الآتية: هي، وهو، ونحن. وضمن هذه الأبواب جاءت عدة نصوص تنوعت بين الشعر والقصة والمقال التأملي.. كما اشتغلت المجموعة على جملة من الثيمات والمواضيع. ويتابع الشاعر خميس في تجربته الجديدة هنا ما سبق وأن قدمه في إصداره السابق المعنون بـ “كرنفال الكتابة” الصادر عن مؤسسة الانتشار العربي في بيروت في العام
2015م. ونجد في بداية المجموعة خميس قلم يقول: “أحرق بخور الكلمات قربانًا لحمادي الهاشمي وضياء البرغوثي مختزلين كل المهاجرين واللاجئين في الأرض”. كما نجده يهدي الشاعر الفنان التشكيلي العراقي الراحل حمادي الهاشمي نصًا آخر ضمن المجموعة وعنونه “المهاجر”.. كما يخص صديقه الفلسطيني ضياء البرغوثي بنص عنوانه “كلمات على قبر ضياء البرغوثي”.. كما يهدي نص “الحرب” إلى مارتا هيلرس الصحفية الألمانية التي نقلت في مذكراتها “امرأة في برلين” جزءا من حقيقة البشر ومعاناتهم في الحرب العالمية الثانية، كما نجده يهدي الشاعر الإماراتي أحمد منصور نصا بعنوان “شعم”. وعن أجواء وفضاءات هذه المجموعة يقول الكاتب محمود علي: “خميس قلم يقف في منطقة ملتبسة بين الفرح والحزن، منطقة سرمدية هي شعر ونثر مزاوجًا بين الأجناس ومنتصرا للكتابة الحرة. ويغرس عينيه في ثقب جدار متأملا بصيص الضوء وراكلا العتمة التي وراءه، يشاهد البراعم تنمو تاركا خلفه غابات تحترق وصحارى مجدبة ويراقص القمر ويصرخ الليل نديمي، كل يوم يقترب من السماء، يقلب بصره، ويربط ذاكرته بخيوط تمده بوجوه وامكنة وألوان يرسمها في كتابته، يعيش دائما لا مطمئنا ولا ينسى لحظاته الصوفية، بالحدس يجد الحقيقة ويطلق خيول المعاني في كل الجهات”.
حمل غلاف المجموعة صورة باب عماني قديم للمصور العماني عبدالله بن خميس العبري، أما عنوان المجموعة ككل فمأخوذ من نهاية نص “المهاجر” والذي أهداه الشاعر إلى صديقه الراحل حمادي الهاشمي حيث يقول: أعلم أنك لن تأتي في الشتاءات القادمة لكني سأترك الباب مفتوحًا “فلا تناقشني” الأسماك لا تناقش خارج الماء”. وفي مطلع نص “بيت بلا باب” نقرأ: “لم يكن لبيتهم باب، بيتهم طيني كمعظم بيوت القرية، لكن يميزه أن لا باب لجداره الخارجي، الجدار الخارجي قصير، فاغر فمه، فمه فتحة كانت مخصصة لباب، فتحة مشرعة على الزقاق، قال لهم أبوهم مرة: “الكريم ما أحد يطرق بابه لأن بيته بلا باب” لذلك خصص في البيت مضافة للعابرين”. فعنوان المجموعة متسق مع أجواء النصوص المضمنة فيها، وسعى الشاعر فيها إلى فتح نوافذ للحوار مع “هي/هو/نحن” هذه الحوارية التي انبنى عليها معمار المجموعة يتيح الفرصة لتتبع الوجع الإنساني في أدق تفاصيله وأشد لحظاته فتكًا، لحظات الحرب والموت والفقد والحنين، لحظات انكسار الإنسان وضعفه .
 
جريدة الوطن العمانية 
 

 

شوهد المقال 742 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

أحمد حمادة ـ المنطقة الآمنة المقترحة شمال شرق سورية..

العقيد أحمد حمادة *  منذ عام 2014 أرادت تركيا إنشاء منطقة آمنة على حدودها الجنوبية على غرارمنطقة شمال العراق التي أقامت فيها الولايات المتحدة والتحالف
image

شكري الهزَّيل ـ البطيخ العَّجر : تهافت العملاء على فتات الكنيست الصهيوني!!

د.شكري الهزَّيل تعج المواقع الإعلامية وشبكات التواصل الاجتماعية العربية والفلسطينية باخبار ادانة وشجب المُطبعين العرب مع الكيان الغاصب وهؤلاء الفاشلون والباحثون عن الشهرة الرخيصة
image

توضيح للرأي العام من الدكتور ناصر جابي ومنع رئيس جامعة باتنة له من تقديم محاضرته

د.ناصر جابي أشكر كل الذين عبروا عن تضامنهم معي، بعد منع محاضرتي في جامعة باتنة. من قبل رئيسها الذي يصر في تصريحه الأخير للشروق
image

بادية شكاط ـ إلا رسول الله يارُسل أمريكا

بادية شكاط  يبدو أنّ ماقاله السفير الإماراتي في واشنطن،بأنّ دول الخليج العربي ستتحول إلى العلمانية في غضون سنوات،نراه اليوم رأي العين،وهو يمشي ليس على
image

محمد مصطفى حابس ـ بعد تكريم مفسر القرآن للأمازيغية، هل آن الأوان لتكريم الامازيغي سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك

محمد مصطفى حابس فيما أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، هذا السبت بالجزائر العاصمة، بأول إصدار في تفسير القرآن الكريم باللغة الأمازيغية للشيخ سي حاج
image

نعمان عبد الغني ـ التميز في الأداء الإداري لأكاديميات كرة القدم ....شرط النجاح

نعمان عبد الغني * إن نجاح الإدارة , في كل من المؤسسات التربوية , والمنظمات أو الهيئات الرياضية , إنما يعود سببه إلى تقدم
image

حيدوسي رابح ـ قبل الميلاد

 حيدوسي رابح ـ  الجزائر          الموت مؤجل والميلاد سلالم . لموتك اينعت في اديم الروح ازهار ترش الألواح بعطرها .. الريح تذروه
image

محمد محمد علي جنيدي – بصائر سابحة

محمد محمد علي جنيدي – مصر يجري حتى استبد به التعب، فألقى بجسده تحت ظل شجرة تطل على كورنيش النيل، فانسكبت هنالك دموعه وفاضت أشجانه وكأنما
image

اليزيد قنيفي ـ عنصرية قاتلة..!!

اليزيد قنيفي  ما عبر عنه رسام الكاريكاتير "ديلام "في صحيفة "ليبارتي " مخجل ومؤسف ولا يمت بأية صلة لحرية الرأي والتعبير ،لأنّ هذا الرسم مُحمل
image

وليد بوعديلة ـ أصل الامازيغ..تاريخ الكنعانيين وتراثهم

د.وليد بوعديلة  يوجد رأي يعود بالأمازيغ إليه..تاريـــخ الكنــــعانيين وتراثهم وأســـاطيرهم  تحتفل الجزائر بالسنة الأمازيغية الجديدة، وتعيد كتابة تاريخ متصالح مع ذاتها وأمازيغيتها، ولان الجزائري يحتاج لعرفة هذا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats