الرئيسية | الوطن الثقافي | مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

مادونا عسكر - لبنان
 
- النّصّ:
يناوشني اللّيل:
"في قلبي لكِ كلمة"
يهمس في أذني الشّعر:
"حان أوانُ الغزل"
أختلسُ غفلةً 
من زمنٍ هجيع
وأفرُّ إلى سجدة!
(فريدة بن رمضان)
- لا يكون الشّعر شعراً إلّا إذا كان دعوة للاكتشاف والتّوغّل في هيكليّة الحسّ الإنسانيّ وانصهاراً بعوالم الجمال غير المدرك بالعين المجرّدة، وإنّما بالعين الثّالثة، عين البصيرة المنفتحة على الإلهام. وإن ارتعش القارئ واعترته الدّهشة أمام نصّ شعريّ واستعان بالصّمت للتّعبير عن معاينة الجمال، فكأنّه يقرّ أنّ للشّاعر سلطة  على تجسيد الجمال في كلمة، من جهة. ومن جهة أخرى يحيا الشّاعر تجربة الجمال مفهوماً  تجريديّاً يعلو فوق المادّة والحواس. 
ينازل اللّيل شاعرتنا، ويغريها أو يغويها بكلمة، إلّا أنّها تترفّع وترتقي إلى ما هو أعظم من كلمة اللّيل، كلمة الشّعر. لعلّ الشّاعرة أرادت اللّيل رمزاً للتّأمّل والخلوة مع الذّات، أسندت إليه البوح (في قلبي لكِ كلمة)، ثمّ حوّلت إصغاءها إلى كلمة الشّعر، لتنتقل من الأرض إلى السّماء. وبهذا تتدرّج الحالة التّأمّليّة تصاعديّاً لتبلغ العلوّ.
بين اللّيل والشّاعرة كلمة، فإن قبلتها بقيت عند مستوى الحالة الأرضيّة. وبينها وبين الشّعر كلمة/ خطوة، فارتأت التّأمّل وما بعده الّذي سيقودها إلى الخضوع للشّعر (يهمس في أذني الشّعر: "حان أوانُ الغزل")، لتستحيل الشّاعرة صاحبة القرار، القادرة على تحويل مسار الكلمة. (أختلسُ غفلةً/ من زمن هجيع). ويأتي الخضوع هنا في إطار الإصغاء، لا الاستسلام غير الإرادي لقوةّ خارجيّة. فيتّخذ معنى الانتماء للحالة الّتي أرادتها الشّاعرة ذروة الشّعر، أي الالتحام بالعالم الإلهيّ. (وأفرُّ إلى سجدة).
إنّها قدرة الشّاعرة على التّسلّط على الزّمن، تنتزع منه اللّحظة لترتفع إلى عالم الإلهيّات. وإن دلّت السّجدة على أمر، فهي تعلن انخطاف الشّاعرة الإراديّ  الحرّ إلى الله، ما يشير إليه الفعل (أفرُّ). 
وهنا يتضّح للقارئ معالم الكون الّذي تنتمي إليه الشّاعرة، عالم الشّعر، الدّرب إلى العالم العلويّ. منه تنطلق وإليه تصبو، تتفلّت من الزّمن لتحيا اللّحظة  الحاضرة المتحرّرة  في حضرة الشّعر.
كثّفت الشّاعرة الصّورة الشّعريّة راسمة إيّاها في إطار ذاتيّ، كشف عن خفايا عمقها، أو بمعنى أصحّ عن الحالة الّتي تسيطر على الشّاعر قبل الكتابة وبعدها. فالشّاعرة انطلقت من الأرض إلى السّماء فكريّاً وروحيّاً، كتَبتها القصيدة وهي في حالة سجود.   

شوهد المقال 3941 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

هل تسحب الولايات المتحدة قواتها من سورية بعد هزيمة داعش؟

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن الولايات المتحدة تعتزم الحفاظ على تواجدها العسكري شمال سورية الذي يسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية. مع ذلك أعلن وزير
image

جباب محمد نور الدين - بعيدا عن السياسة : الحب في تجلياته الجزائرية

 د.  جباب محمد نور الدين   توجد شابة في هذا الفضاء تعلق بجمل قصيرة وجريئة وقوية ،قبل قليل قرأت لها تعليقا قالت فيه "أول مرة سمعت
image

شكري الهزًّيل - صفقة القرن : الكاوبوي وأبوبعير وال14 مليون فلسطيني!!

د.شكري الهزًّيل تتداخل الامور احيانا على قلمي المواكب للتاريخ الفلسطيني والعربي منذ امد واحيانا كثيرة تختلط الاحداث في مسيرتي مع ناصية حلم لم يبرحني ولم
image

وليد عبد الحي - المجتمع الدولي والقضية الفلسطينية: نظرة مستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي* تمهيد:لم تعد أي من نظريات العلاقات الدولية تُسلم بالدولة القومية (دولة ويستفاليا) كوحدة وحيدة لفهم تفاعلات الحياة الدولية، فقد زاحمت كيانات ”ما فوق
image

فوزي سعد الله - عن البربر والديانة اليهودية قبل الإسلام

  فوزي سعد الله  "...النص الخلدوني الذي يستدل به المؤرخون اليهود والغربيون عامة، على غرار أندري الشّراقي وريشارد حيّون وبيرنارد كوهين وغيرهم، بل يستدل به كل الذين
image

مخلوف عامر - هو التراث: فلا تقديس ولا تدنيس 9 / 4

 د.مخلوف عامر   ابن خلدون والعرب ممَّا حفزني على العودة إلى (ابن خلدون) من جديد، هذه الظاهرة السائدة في أوْساط العامة والمتعلِّمين أيْضاً، وهي
image

مخلوف عامر - الجيل الجديد والتاريخ المجهول

 د.مخلوف عامر   تُعدُّ الثورة الجزائرية معْلماً بارزاً في تاريخ القرن العشرين وامتدَّ تأثيرها إلى سائر حركات التحرُّر حتى قيل إن الجزائر قِبْلة الثوار. والفضل في ذلك
image

حمزة حداد - حسب كمال داود الإسلاميون "منشغلون بقضية البسملة والتفاصيل الثانوية والهامشية "

حمزة حداد  زعمة .. هو الي منشغل بإنتاج صواريخ بوينغ يانغ النووية أو دواء مرض السكري او علاج الفشل الكلوي!! يبدو أن
image

نوميديا جرّوفي - كعادتي كلّ يوم

نوميديا جرّوفي            يوقظني العشق باكرا قبل أن يرتدي الصباح معطفه الشّمسي و دونما حراك يغسل الشوق
image

محمد مصطفى حابس - اسبوع الديانات في الغرب : "ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ آمِنِينَ.. فسلام بعض المجتمعات هو سلام كل المجتمعات"

   محمد مصطفى حابس : جنيف / سويسرا    تظاهرة "اسبوع الديانات"  في سويسرا، مبادرة حميدة ووحيدة في العالم، بحيث تفتح كل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats