الرئيسية | الوطن الثقافي | مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

مادونا عسكر - لبنان
 
- النّصّ:
يناوشني اللّيل:
"في قلبي لكِ كلمة"
يهمس في أذني الشّعر:
"حان أوانُ الغزل"
أختلسُ غفلةً 
من زمنٍ هجيع
وأفرُّ إلى سجدة!
(فريدة بن رمضان)
- لا يكون الشّعر شعراً إلّا إذا كان دعوة للاكتشاف والتّوغّل في هيكليّة الحسّ الإنسانيّ وانصهاراً بعوالم الجمال غير المدرك بالعين المجرّدة، وإنّما بالعين الثّالثة، عين البصيرة المنفتحة على الإلهام. وإن ارتعش القارئ واعترته الدّهشة أمام نصّ شعريّ واستعان بالصّمت للتّعبير عن معاينة الجمال، فكأنّه يقرّ أنّ للشّاعر سلطة  على تجسيد الجمال في كلمة، من جهة. ومن جهة أخرى يحيا الشّاعر تجربة الجمال مفهوماً  تجريديّاً يعلو فوق المادّة والحواس. 
ينازل اللّيل شاعرتنا، ويغريها أو يغويها بكلمة، إلّا أنّها تترفّع وترتقي إلى ما هو أعظم من كلمة اللّيل، كلمة الشّعر. لعلّ الشّاعرة أرادت اللّيل رمزاً للتّأمّل والخلوة مع الذّات، أسندت إليه البوح (في قلبي لكِ كلمة)، ثمّ حوّلت إصغاءها إلى كلمة الشّعر، لتنتقل من الأرض إلى السّماء. وبهذا تتدرّج الحالة التّأمّليّة تصاعديّاً لتبلغ العلوّ.
بين اللّيل والشّاعرة كلمة، فإن قبلتها بقيت عند مستوى الحالة الأرضيّة. وبينها وبين الشّعر كلمة/ خطوة، فارتأت التّأمّل وما بعده الّذي سيقودها إلى الخضوع للشّعر (يهمس في أذني الشّعر: "حان أوانُ الغزل")، لتستحيل الشّاعرة صاحبة القرار، القادرة على تحويل مسار الكلمة. (أختلسُ غفلةً/ من زمن هجيع). ويأتي الخضوع هنا في إطار الإصغاء، لا الاستسلام غير الإرادي لقوةّ خارجيّة. فيتّخذ معنى الانتماء للحالة الّتي أرادتها الشّاعرة ذروة الشّعر، أي الالتحام بالعالم الإلهيّ. (وأفرُّ إلى سجدة).
إنّها قدرة الشّاعرة على التّسلّط على الزّمن، تنتزع منه اللّحظة لترتفع إلى عالم الإلهيّات. وإن دلّت السّجدة على أمر، فهي تعلن انخطاف الشّاعرة الإراديّ  الحرّ إلى الله، ما يشير إليه الفعل (أفرُّ). 
وهنا يتضّح للقارئ معالم الكون الّذي تنتمي إليه الشّاعرة، عالم الشّعر، الدّرب إلى العالم العلويّ. منه تنطلق وإليه تصبو، تتفلّت من الزّمن لتحيا اللّحظة  الحاضرة المتحرّرة  في حضرة الشّعر.
كثّفت الشّاعرة الصّورة الشّعريّة راسمة إيّاها في إطار ذاتيّ، كشف عن خفايا عمقها، أو بمعنى أصحّ عن الحالة الّتي تسيطر على الشّاعر قبل الكتابة وبعدها. فالشّاعرة انطلقت من الأرض إلى السّماء فكريّاً وروحيّاً، كتَبتها القصيدة وهي في حالة سجود.   

شوهد المقال 4413 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سهـــام بعيطيش ـ ماعدت تسأل

 سهـــام بعيطيش"أم عبد الرحيم"         قالتْ وقدْ أيْنعتْ في الثَّغرِ بَسْمتُها واسْتنطقَ الوَجْدُ بَوْحَ الروحِ والمُقلِ ماعُدْتَ تسْألُ عنْ حالِ التي جُبِلتْ على ارْتِشافِ
image

وليد بوعديلة ـ بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟

د.وليد بوعديلة  قد يكون عنوان هذه الورقة مستفزا لكل جزائري ،وطني، حر، نوفمبري، لكن بعد تتبع فكرتنا قد يعيد معنا ما قلناه، وربما أصابه
image

عمر كاهية: تفعيل القوانين البيئية بصرامة في الجزائر ضرورة ملحة

كاهية ثاني نزيم عمر قمنا في أحد المرات وبحكم عضويتي في لجنة البيئة بالمجلس الشعبي الولائي/ وهران بخرجة ميدانية لتنظيف عدة أحياء، وقد جاءت المبادرة تجسيدا
image

نورا تومي ـ أبي....

نورا تومي            أبي.... أيّها الباسم المستريح أما زلت تنهض مهلاً وتمشي مهلاً وتفشي سراً لورد الحديقة؟ أما زلت فجراً ترتّل؟ صبحاً تدسّ بجيبي النّقود لوامع؟ أما
image

عبد العزيز بوباكير ـ مدير قناة النهار أنيس رحماني .. سمعته أمس يتحدث عن القانون و دولة القانون !!!!!!!!

 د.عبد العزيز بوباكير    عاجل...قامت إدارة الفيسبوك بناء على شكوى تقدم بها ضدي المدعو أنيس رحماني دون مبرر ودون سابق انذار بحذف منشور لي عن مساومته
image

عثمان لحياني ـ أكتوبر.. النص والمؤسسة

عثمان لحياني  حقق أكتوبر 1988 بغض النظر عن ملابساته منجز تغيير النص المؤسس لما بعد أكتوبر ، تغيّر الدستور(فبراير1989) وفُتح باب التعدديات
image

رياض حاوي ـ التفكير كخبير اقتصادي: دليل القرار العقلاني (9)

د. رياض حاوي  المفاهيم الثلاثة: العقلانية - التحليل الهامشي – التحسينRational - Marginal - Optimalيؤكد البروفسور بارتلات راندال ان هذه المفاهيم الثلاث عقلاني، هامشي، مثالي
image

وليد بوعديلة ـ الروح الشعرية والنضال الثقافي عند عاشور بوكلوة

د. وليد بوعديلة تحتاج الجزائر لانجاز محطات لتأمل منجزات رجالها والاحتفاء بهم وقول كلمات الشكر لتضحياتهم الجليلة، لأجل رفع الشأن الوطني بكل جمالياته وخصوصياته الفنية
image

ايمان بدري ـ تجرد الحواس

 ايمان بدري انني لعاصفة تهب ايزاء كل من يحاول ايذائي ،او ذالك ما بدى للجميع في الاحيان العصرية .....اردت حقا ان اسمم جوانب حياتي بدماء الاشباح
image

اليزيد قنيفي ـ ماقلّ ودل...!

اليزيد قنيفيالمحسوبية والواسطة داء ومرض عضال انتشر وترعرع في أوطاننا فأصبح مثل الوباء المزمن دون علاج نافع..يقتل الإبداع والمبادرة..من يستعمل الواسطة يأخذ ما لا يستحق

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats