الرئيسية | الوطن الثقافي | مادونا عسكر - البحث عن الخلل عند الآخر واختراق خصوصيّته

مادونا عسكر - البحث عن الخلل عند الآخر واختراق خصوصيّته

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 مادونا عسكر - لبنان

في عالم باتت فيه الخصوصيّة  شبه معدومة ومطروحة غالباً بشكل مبتذل بسبب الانفتاح المفرط، هل يمكننا بعدُ الحديث عن اختراق لخصوصيّة الآخر، ومراقبته والبحث عن أخطائه ونواقصه. وهل يمكننا بعدُ أن نحدّد بدقّة الأسباب الّتي تدفع الإنسان عامّة للتّدخّل بشؤون الآخر أو الّتي تدفعه للبحث عن الخلل عند الآخر؟
 ولعلّنا في مجمعاتنا العربيّة نفتقد لاحترام خصوصيّة الآخر، ونعزّز في داخلنا  اقتناص هفواته الصّغيرة كما أخطائه الكبيرة ونسعد بتداولها. ولعلّ هذا الأمر يعود لسبب رئيسيّ ألا وهو إخفاء مشاكلنا الشّخصيّة أوّلاً، فنُبعد الأنظار عنّا ونختبئ خلف أخطاء الآخر. كما أنّنا نودّ إظهار كمالنا المزيّف على حساب الآخر، فنسعى إلى إبراز مساوئه لنبدو وكأنّنا الأفضل والأكمل.
اقتحام خصوصيّة الآخر نابع من تدنّي مستوى الوعي لدى الفرد، وفراغ داخليّ يدفعه لاقتحام حياة الآخرين والتّدخّل بكلّ شاردة وواردة. كما أنّ هذا التّدني بمستوى الوعي يحول بينه وبين إدراك معنى احترام الآخر. فالاحترام يبدأ من النّظرة مروراً بالتّفكير وصولاً إلى النّتيجة الّتي تظهر بالسّلوك المنتقد للآخر بغضّ النّظر عن احترام إنسانيّته وخصوصيّته.
الوعي الإنساني يفترض أوّلاً احترام الآخر على كلّ المستويات، لا سيّما احترام حياته الشّخصيّة والاستئذان باختراقها ولو من بعيد. فللفرد حرّيّته في التفكير والتّعبير والسّلوك طالما أنّه لا يؤذي أو لا يسبّب إزعاجاً لأحد.  وأمّا انتهاك حريّة الآخر فهو أشبه بسجنه وقد تسهم في انعزاله ووحدته.
الإنسان كائن اجتماعيّ بطبعه  إلّا أنّه لحظة يشعر أنّه مراقب طول الوقت، وأنّ حياته منتهكة، يفضّل الانعزال عن الآخر ليعيش بسلام. من ناحية أخرى، قد يُدخل هذا السّلوك البعض في دوّامة عدم الثّقة بالنّفس، أو التّحسّب من أيّ خطوة أو فعل يُحتسب عليه والاحتراس من مواجهة الآخر. هذا الأمر مقلق ومتعب، ويعاني منه كثيرون  خاصة ذوي الشّخصيّات الحسّاسة الّذين يودّون دائماً الظّهور بأفضل صورة ممكنة. فإذا تلمّسوا أيّ نقد من الآخر يقلقون ويضطربون، مع أنّه من المفروض تجاهل المتطفّلين وعدم إظهار ذي أهميّة لهم.
لكنّ الإنسان في مكان ما تُفرض عليه هذه النّوعيّة من الأشخاص، خاصّة إذا كانوا من الأهل والأقارب. فتمسي الحياة صعبة لضرورة وجودهم من ناحية، وصعوبة مواجهتهم ومنعهم من التّدخّل في الأمور الشّخصيّة من ناحية أخرى. فتدخّلهم ليس إلّا فضولاً مبتذلاً يعزّز في داخلهم راحة ما، يشعرون بها عندما يسبّبون الحرج للآخر. وذلك يعود لعدّة أسباب نفسيّة تدفعهم للسلوك بفضوليّة قد تصل إلى التّسبّب بخلافات عدّة.
لا ريب أنّه ينبغي تفهّم هؤلاء الأشخاص مع عدم تبرير فعلهم، وذلك لنقص الوعي عندهم، والفراغ الدّاخليّ الّذي يجتاح أعماقهم. ناهيك عن الأسباب الاجتماعيّة والنّفسيّة الّتي تجعلهم يختبئون خلف سلوك الآخر وانتقاده ليخفوا مشاكلهم الشّخصيّة. إلّا أنّه علينا ألّا نسمح لهم بتخطّي حدودهم، ونفرض حدوداً تمنعهم من انتهاك حرّيّتنا الشّخصيّة، والعبث بحياتنا، أقرباء كانوا أم غرباء. ولا نخافنّ من ردّة فعلهم، أو نظرتهم لنا. فبقدر ما نردعهم ننعم بحريّتنا وثقتنا بذواتنا، ولعلّنا نساعدهم على تخطّي هذا السّلوك الفضوليّ المؤذي والمقلق.  

 

شوهد المقال 4048 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

يسين بوغازي - في رحيل آخر مفجري ثورة القيام النوفمبري الجزائرية . عمار بن عودة لمن لا تنساه الزغاريد

  يسين بوغازي أماسي القرى والمداشر والمشاتي مند النصف الثاني من عقد خمسينيات القرن العشرين  إلى عام الغياب الحزين ، ما تزال
image

جيهان أبواليزيد - من سيذهب ليقول " يُتبــــع " ومن سيذهب ليقول " تــــم " ؟

   د. جيهان أبواليزيد  كأس العالم ...أعتبرها فرصة لتصفية خلافات وأحقاد سنين فمن لم يأتى بالسياسة يأتى بالرياضة ، فخريطة المجموعات الغريبة إلى حد
image

نوميديا جرّوفي - أقراطٌ طويلةٌ

نوميديا جرّوفي -  شاعرة ، كاتبة،باحثة و ناقدة.              حملتُ معي أقراطي الطّويلة تلك التي يهواها
image

أطباء الجزائر المقيمين الذين أجبروا الدولة البوليسية على كشف وجهها الذميم.

 ربما هي اكبر مسيرة سلمية تشهدها العاصمة منذ سنوات و لكن لا توجد اي تغطية اعلامية لا في التلفاز و لا في الصفحات الكبرى الموالية
image

عزالدين عناية - أومبرتو إيكو والدين

  عزالدين عناية* نادرة المؤلفات التي باح فيها الكاتب الإيطالي أومبرتو إيكو بما يختلج في صدره بشأن تجربته الدينية وتصوراته الوجودية -مع أنه
image

محمد مصطفى حابس - منتدى دافوس:"لعبة الأمم ومستقبل نظرية (القوة الذكية) للتعايش في عالم متصدع"

محمد مصطفى حابس : دافوس/ سويسرا   اسدلت في مديمة دافوس السويسرية فعاليات الدورة الـ48 للمنتدى الاقتصادي العالمي ستارها مساء الجمعة بحصيلة متباينة حول نتائج
image

عادل السرحان - كبير ياعراقيين

 عادل السرحان            كبير ياعراقيينأن طالت مآسيناوصارالليل حاديناونور الصبح قالينابه ضاءت خواليناونحن النور مذ كناكبير ياعراقيينوهم من قبل قد كانوا وهذي الناس واغلة ضباع في بوادينافوق
image

شكري الهزَّيل - غُل وأغلال وغلال : لَقَّموة الهزيمة وهضموا حقوقة وقالوا لة هذه سنة الحياة يا عربي؟!

د.شكري الهزَّيل بادئ ذي بدء لا بد من القول ان الكثيرون في العالم العربي لا يدركون مدى الضرر الهائل اللذي لحق ويلحق بالشعوب
image

عدي العبادي - قراءة في مجموعة اشيائي الاخرى للشاعر الدكتور عماد العبيدي

        عدي العبادي                          يقول الناقد الايطالي الكبير امبرتو
image

محمد بونيل - الساورة: صور ورسائل

محمد بونيل الساورة: صور ورسائلThe Saoura: Pictures And Messagesالصور: محمد بونيل/ فنان وكاتبPhotography: By Mohamed BOUNIL/Artist And Writer موسيقى: الأستاذ علا - عبد العزيز عبد الله

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats