الرئيسية | الوطن الثقافي | مادونا عسكر - البحث عن الخلل عند الآخر واختراق خصوصيّته

مادونا عسكر - البحث عن الخلل عند الآخر واختراق خصوصيّته

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 مادونا عسكر - لبنان

في عالم باتت فيه الخصوصيّة  شبه معدومة ومطروحة غالباً بشكل مبتذل بسبب الانفتاح المفرط، هل يمكننا بعدُ الحديث عن اختراق لخصوصيّة الآخر، ومراقبته والبحث عن أخطائه ونواقصه. وهل يمكننا بعدُ أن نحدّد بدقّة الأسباب الّتي تدفع الإنسان عامّة للتّدخّل بشؤون الآخر أو الّتي تدفعه للبحث عن الخلل عند الآخر؟
 ولعلّنا في مجمعاتنا العربيّة نفتقد لاحترام خصوصيّة الآخر، ونعزّز في داخلنا  اقتناص هفواته الصّغيرة كما أخطائه الكبيرة ونسعد بتداولها. ولعلّ هذا الأمر يعود لسبب رئيسيّ ألا وهو إخفاء مشاكلنا الشّخصيّة أوّلاً، فنُبعد الأنظار عنّا ونختبئ خلف أخطاء الآخر. كما أنّنا نودّ إظهار كمالنا المزيّف على حساب الآخر، فنسعى إلى إبراز مساوئه لنبدو وكأنّنا الأفضل والأكمل.
اقتحام خصوصيّة الآخر نابع من تدنّي مستوى الوعي لدى الفرد، وفراغ داخليّ يدفعه لاقتحام حياة الآخرين والتّدخّل بكلّ شاردة وواردة. كما أنّ هذا التّدني بمستوى الوعي يحول بينه وبين إدراك معنى احترام الآخر. فالاحترام يبدأ من النّظرة مروراً بالتّفكير وصولاً إلى النّتيجة الّتي تظهر بالسّلوك المنتقد للآخر بغضّ النّظر عن احترام إنسانيّته وخصوصيّته.
الوعي الإنساني يفترض أوّلاً احترام الآخر على كلّ المستويات، لا سيّما احترام حياته الشّخصيّة والاستئذان باختراقها ولو من بعيد. فللفرد حرّيّته في التفكير والتّعبير والسّلوك طالما أنّه لا يؤذي أو لا يسبّب إزعاجاً لأحد.  وأمّا انتهاك حريّة الآخر فهو أشبه بسجنه وقد تسهم في انعزاله ووحدته.
الإنسان كائن اجتماعيّ بطبعه  إلّا أنّه لحظة يشعر أنّه مراقب طول الوقت، وأنّ حياته منتهكة، يفضّل الانعزال عن الآخر ليعيش بسلام. من ناحية أخرى، قد يُدخل هذا السّلوك البعض في دوّامة عدم الثّقة بالنّفس، أو التّحسّب من أيّ خطوة أو فعل يُحتسب عليه والاحتراس من مواجهة الآخر. هذا الأمر مقلق ومتعب، ويعاني منه كثيرون  خاصة ذوي الشّخصيّات الحسّاسة الّذين يودّون دائماً الظّهور بأفضل صورة ممكنة. فإذا تلمّسوا أيّ نقد من الآخر يقلقون ويضطربون، مع أنّه من المفروض تجاهل المتطفّلين وعدم إظهار ذي أهميّة لهم.
لكنّ الإنسان في مكان ما تُفرض عليه هذه النّوعيّة من الأشخاص، خاصّة إذا كانوا من الأهل والأقارب. فتمسي الحياة صعبة لضرورة وجودهم من ناحية، وصعوبة مواجهتهم ومنعهم من التّدخّل في الأمور الشّخصيّة من ناحية أخرى. فتدخّلهم ليس إلّا فضولاً مبتذلاً يعزّز في داخلهم راحة ما، يشعرون بها عندما يسبّبون الحرج للآخر. وذلك يعود لعدّة أسباب نفسيّة تدفعهم للسلوك بفضوليّة قد تصل إلى التّسبّب بخلافات عدّة.
لا ريب أنّه ينبغي تفهّم هؤلاء الأشخاص مع عدم تبرير فعلهم، وذلك لنقص الوعي عندهم، والفراغ الدّاخليّ الّذي يجتاح أعماقهم. ناهيك عن الأسباب الاجتماعيّة والنّفسيّة الّتي تجعلهم يختبئون خلف سلوك الآخر وانتقاده ليخفوا مشاكلهم الشّخصيّة. إلّا أنّه علينا ألّا نسمح لهم بتخطّي حدودهم، ونفرض حدوداً تمنعهم من انتهاك حرّيّتنا الشّخصيّة، والعبث بحياتنا، أقرباء كانوا أم غرباء. ولا نخافنّ من ردّة فعلهم، أو نظرتهم لنا. فبقدر ما نردعهم ننعم بحريّتنا وثقتنا بذواتنا، ولعلّنا نساعدهم على تخطّي هذا السّلوك الفضوليّ المؤذي والمقلق.  

 

شوهد المقال 3886 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الخطاط العراقي علي البغدادي وبرنامج الخط الجديد سومر ..... ترقبوه

 علي البغدادي   رداً على جشع بعض الشركات التي تستخدم الفن الاسلامي الاصيل (واقصد هنا الخط )وبعد تطاول شركة winsoft المتأثرة اشد التأثير بالعقلية الفرنسية المتحجرة على
image

عادل السرحان ـ على ضفة النهر

 عادل السرحان             على ضفة النهر جلس القروي يراقب صورته في الماء المخضر واشعة الشمس الربيعية تعوم في الموجات الهادئة ملامحه تتحول
image

وهيب نديم وهبة ـ لَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌ وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌ

 وهيب نديم وهبة   لَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌوَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌوهيب نديم وهبةلَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌوَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌوَيعودُ  لِي كَمَا كَانَ.لَا الْبَحْر سَجَّادَةْ..وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةْ..هِي الْأرْضُ، وَخَفَقَهُ قلْب،وَجناحُ طَائِرٍ، وَسَمَاء
image

مسک سعید ـ دراسة إجتماعیة في قصیدة «حتی أنتَ...» لـــشاعر صادق حسن

   الدکتورة مسک سعید/ الأهواز  نص القصیدة: «بعیداً من جسدکِ...ألهثُ خلفَ تلکَ النخلة .... لأضیعَ مرّةً أُخری ینحرني جسدکِ ویحرقني خلفَ مِرآة
image

مسک سعید الموسوی ـ عندَ الألم

  مسک سعید الموسوی            أخشی أن أکونَ تلک الأنوثة التي أحرقت جسدها عند الفِراغ  وغرابٌ یحملُ صخرةً لِیُدفنَ عَورَتي أو یطمِسُها ...
image

محمد مصطفى حابس ـ التعليم قضية مجتمع ومستقبل أمة كلمة في وداع "ملكة الرياضيات"

 محمد مصطفى حابس: جنيف / سويسرا  كتبت الاسبوع الماضي كلمة بعنوان، "التعليم، مسيرة مشوار استثماري واعد في البشر وللبشر" ، مذيلا إياها بحوار مقتضب بمناسبة الذكرى
image

الحكومة المغربية تتهرب من رسالة مجلس حقوق الإنسان بجنيف حول قضية شقيق البلال ـ مصير المختفي البلال مصطفى لايزال مجهولا ـ

من اخوكم محمد البلال اخو المختفي  عضو المكتب التنفيدي للمركز الصحراوي لحفط الداكرة الجماعية وعضو بالشبكة الاعلامية الصحراوية ميزيرات  بالعيون  الصحراء  الهاتف 212674662046+مصير المختفي  البلال مصطفى  لايزال مجهولا وعائلته تدعوكم
image

سيندي ابو طايع ـ ولأنّ الرّجال تُعرف من أَسمائِها

سيندي ابو طايعأرسل إليّ صديقٌ شخصيّ "بوست فيسبوكي" ب "الواتس آب" هو الآتي:  "هالنادي العريق بدو رئيس فخري يكون أقوى و"أكرم" من هيك.. يعني رئيس
image

اليزيد ڨنيفي ـ ماتت الأم وجنينها ..أين الضمائر.. أين القلوب الحية ..‼

 اليزيد ڨنيفي  في الجلفة نزفت الأم الحامل من الدم داخل السيارة وغابت عن الحياة ومات وليدها.. يا للألم والغبن والحسرة والأسف ..طُردت من مستشفى الجمهورية الجزائرية
image

محمد مصطفى حابس ـ قراءة عابرة في أفكار واعدة .. آفاق في الوعي السنني ـ سلسلة نفيسة لبناء ثقافة النهضة الحضارية

     محمد مصطفى حابس: جنيف / سويسرا    أثريت المكتبة العربية هذه الأيام بإصدارات جديدة نفيسة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats