الرئيسية | الوطن الثقافي | محمد بغداد يصدر كتاب صناعة الرسالة في الإعلام الديني

محمد بغداد يصدر كتاب صناعة الرسالة في الإعلام الديني

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


الوطن الثقافي 
 
سيصدر عن دار الحكمة للطباعة والنشر الجزائرية، كتاب صناعة الرسالة في الإعلام الديني، وهو آخر إصدارات الدكتور محمد بغداد، تناول فيه الاليات التكنولوجية الحديثة، المعتمدة في صناعة الرسالة الإعلامية، من ناحية تناول خلفياتها الفكرية وأبعادها التقنية وأساليبها الفنية وفضاءاتها الاتصالية، وقدراتها الاستثمارية، الممارسة في عالم صناعة الاعلام الحديث.
فقد تناول الفصل الأول من الكتاب، علاقة الفقه الإسلامي بالإعلام الحديث، متناولا القضايا الفكرية والجذور المعرفية، لمكانة كلمة الإعلام في التراث الإسلامي، متوقفا عن المراحل التي تطور فيه هذا المفهوم في التجربة التاريخية للحضارة الإسلامية، متوقفا عند الكثير من الشواهد والنماذج البارزة، وبالذات النصوص القرآنية والنبوية، والاستعانة بالمنظومة الفقهية التراثية والحديثة منها.
وجاء  الفصل الثاني، مخصصا لمفهوم العملية الإعلامية، التي جعل منها المؤلف المحور المركزي لدراسته، متجاوزا المستويات التقليدية في الدراسات الإعلامية، معتبرا بأن العملية الإعلامية بمفهومها الحقيقي، تتجاوز حدود الممارسة اليومية للنشاط الإعلامي، وأن هناك اطارا اوسعا ومجالا ارحب لإدراك الظاهرة الإعلامية، دون ان يتجاهل التطبيقات الميدانية، ويقدم النماذج الواقعية في المنظومة الفقهية
وأما الفصل الثالث، فقد خصصه المؤلف إلى دراسة الرسالة الإعلامية الحديثة، مستعرضا التحولات المفاهيمة والمعرفية لمختلف المدارس الإعلامية العالمية، وفي الفصل الرابع عدد المؤلف فنون الرسالة الإعلامية مستعينا بالتقنيات التكنولوجية الحديثة، التي أصبحت الشرط الحاسم في الممارسة الإعلامية. 
ليأتي الفصل الخامس، متناولا لمكانة الرسالة الإعلامية الإخبارية، التي اعتبرها المؤلف بانها من أكثر الرسائل حضورا في الحياة، وتعاظم دورها في العصور الأخيرة التي فرضت الحاجة إلى المستويات الاستثمارية، والرغبات الفردية والجماعية في التواصل والحصول على الأخبار المختلفة، وفيما يتعلق بدور الرسالة الإعلامية الحوارية فقد ادرجها المؤلف في الفصل السادس، معرجا على العديد من النماذج من البرامج الحوارية الى البرامج الدرامية والترفيهية، وغيرها من النماذج التي تندرج في تلبية الحاجات المتزايدة للمستهلكين خارج الانماط الخدمات الاخبارية.  
وقد افرد الكاتب الفصل السابع لصناعة الرسالة الإعلامية، مستعرضا الاتجاهات الحديثة التي تتحكم في الاستثمارات الاعلامية الكونية، والتي تجاوزت حدود الارقام الخيالية، والتي ترد ارباح أكثر خيالية من رؤوس الأموال المستثمرة، والتي يتم تركيز الجهد فيها على الاساليب والتقنيات القادرة على جعل الرسالة قادرة على التحكم في المزاج الشخصي والسلوك الفردي للأشخاص والمجتمعات، ليجعل الفصل الثامن، مخصصا لاستعراض أدوات الرسالة الإعلامية، من خلال تحليل التقنيات الحديثة، في تسويق الرسالة، مؤكد أن زمن وسائل الإعلام، قد تم تجاوزه من خلال التكنولوجيات الاتصالية الحديثة، لتكون العملية الإعلامية، قد انتقلت إلى مرحلة التواصل، وهي المرحلة التي سيكون لها تداعيات تاريخية عميق على العالم برمته
كتاب صناعة الرسالة في الإعلام الديني، دراسة اكاديمية متخصصة، مستعينة بالمنهجية التحليلية، تجاوزت الاربعين ومئتين من الصفحات، موزعة على  ثمانية فصول، إضافة إلى المقدمة والخاتمة،التي قدم فيها المؤلف العديد من الاقتراحات والحلول للمعضلات التي تواجه مستقبل الإعلام الديني، وقد اعتبر الدكتور بغداد، أن الحديث المتزايد عن الاعلام الديني في السنوات الأخيرة، يجعل من ضرورة الانتباه إلى تلك التحولات العميقة التي عرفتها الممارسة الإعلامية الدينية، التي حققت درجات متقدمة من المستويات الانجازية، سواء ما تعلق بالوسائل الإعلامية أو الوسائط التواصلية، قد تمكنت من فرض حضور مكثف ومهيمن للقضايا الدينية في الحقل الإعلامي، وفرض انماطا مغايرة عن تلك المتداولة والتقليدية، خاصة بعد الميل القوى والاعتماد الشديد على الرهانات الإعلامية، وخوض الكثير من المغامرات والمشاريع الصحفية، الكبرى، والتي اصبحت تأثيراتها قوية ومتحكمة في السلوكات العامة، للكثير من الفئات الاجتماعية.   

شوهد المقال 371 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وهيب نديم وهبة - خُذْ حَجَرًا

وهيب نديم وهبة                خُذْ  حَجَرًامِنْ كَرْمِلِي الْخَارِجِ بِعَبَاءةِ الْبَحْرِ إِلَى صَحْرَائِنَا الْكُبْرَى"التَّغْرِيبَةُ الْفِلَسْطِينِيَّةُ"قَصِيدَةٌ مُقَدَّمَةٌ لِلدُّكْتور: وَلِيد سَيْف.-1-خُذْ  حَجَرًابَيْني  وَبَيْنَكَ  مُتَّسَعٌ  مِنَ  الْوَقْتِيافا  تَنَامُ  فِي  الْبَحْرِ..وَأَنْتَ  صَدِيقِي
image

صادق حسن - مسکٌ وشذراتها

  صادق حسن البوغميش - الأهواز                 ینقنقُ بساعةٍ متأخرةٍ من اللیل، لایقلُّ عن آیةٍ وکأنّني في وادٍ مقدسوادٌ یعرفُ الماءَ والرمادَینتابني خجلٌ بین نهرٍ وخراب... تجربةٌ بیضاء
image

مسک سعید الموسوي - اللیلُ یخافُ الظلام والنساءُ تخافُ الظلم والرجال

   مسک سعید الموسوي - الأهواز             ینامُ اللیلُ في ذاکرةِ شوارعنا نهاراً، ویُخفي ظلامهُ جوف ألماسةٍ سقطت من یدِ عجوزة ٍ درداء، لاتنام إلا بعیدةً عن شیوخ
image

يونس بلخام - الشباب الحلقة المفقودة في الساحة السياسة

 يونس بلخام     غابُوا أم غُيِبوا ؟! ، تنازلوا عنها  أم أُنزِلوا من عليها ؟!  ، طَلَّقُوا السياسة أم هي من طالبت بالخُلع فانفصلت عنهم  ؟!  كلها
image

سعيد ابو ريحان - المتفرّجون أنانيّون جداً

  سعيد ابو ريحان مشروعُ عُمرك الذي أسّستخ منذ الصغر، سَهرتَ من أجلهِ على كُتب الأدباء والفلاسفة، وأغاني الملتزمين والمتسلطنين من المغنين، ولوحَات السّرياليين والواقعيين والتشكيليّين، ونِقاشات
image

محمد مصطفى حابس - "بيروني" جزائري لتوحيد المسلمين حول التقويم القمري

محمد مصطفى حابس: جنيف - سويسرا.رحل رمضان و حل العيد، لكنه عيد حزين دون طعم و لا مذاق.. تدهور أمني خطير في الخليج جراء أزمة
image

الجراح الجزائري الدكتور بشير زروقي يجرى بنجاح عملية جراحية، لأمير دولة الدانمارك

  تهنئة  جراح العظام الجزائري الدكتور بشير زروقي المتخرج من كلية الطب بجامعة وهران الجزائرية، يجرى عملية جراحية  بنجاح في فرنسا، للأمير هنريك لابوردأميرالدانماركبمناسبة نجاح أخونا الدكتور
image

بلقرع رشيد - عولمة العَراء.. فالطّـــائفة.. فالإرهَـــاب قَطــــر .. على خُطى بَربشتر ؟

 بلقرع رشيد * بئسَ السّياسة.. إن لم يكن عِمادها القيام على الأمر بما يُصلحه..بئسَ إعلامُها.. إن كان بثُّ الشّقاق ديْـــــــدَنه، نِعْمَ الكتابةٌ.. للحرف، رَبُّ يسألُه !الأزمات يلتهمها
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الثالتة

سهى عبود كانت تلزمني شساعة البحر ومياه لا حدّ لها لكي ابلل الجمر الذي ينهشني من الداخل وأنا اجر القدم تلو القدم.. احرث الرمل، وقد انطفأ
image

عادل السرحان - ذكرى

  عادل السرحان             تذكرت عمري والسنين الخواليا وبيتي وظل النخل والعذق دانيا وسقسقة العصفورمن كل لينة تهب مع الأنسام والصبح آتيا وديك على التنور ينساب صوته افيقوا عباد الله نادى المناديا ورائحة القداح

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats