الرئيسية | الوطن الثقافي | "لخضر خلفاوي " على خطى " قباني"

"لخضر خلفاوي " على خطى " قباني"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


 * بقلم : أ . لامليف 
:من أرشيف الصحافة الوطنية 
La Nouvelle République
ـ مقال مترجم من الفرنسي


يعيش لخضر خلفاوي منذ سنة ١٩٩٨ في فرنسا، أديب مزدوج الثقافة ؛ لهذا فإنه لم يجد عناءً في التأقلم  و لا صعوبة في التعبير .  تأثره بشعراء كبار كـ:  " نزار قباني ، محمود درويش جعله ينتج أشعارا راقية و بعروض  موسيقية متميّزة . منذ وقت و على غرار تعامله مع صحف ناطقة بالعربية تصدر من لندن و باريس ،  يعكف منذ وقت  لخضر خلفاوي أيضا على ترجمة أشعاره بنفسه ، الشيء الذي حققه بكل سهولة  و نجاح فيفتح لتجربته الإبداعية صفة "المؤلف و المترجم في آن  واحد" .  تجربته الناجحة في ترجمة أعماله كانت  واضحة للوهلة الأولى ؛ حيث استطاع و توصّل بشكل يفوق التوقع إلى تقريب نفس المعاني من النصوص الأصلية إلى النصوص المترجمة إلى اللغة الفرنسية  . و في  نص طويل بعنوان " 
الحبّ حتى الموت" اقترب " لخضر خلفاوي " بشكل كبير من  أسرار نفسه : 
‫(…)‬
ـ تمنيتُ أن أكون " بركان الغضب" ..
أن أتملّص من جميع حساباتي..
أن أواجه أوراقي ..
أن أضع حدا لأدواتي ..
أن أُكسّر جميع أقلامي ..
أن أُقطّع جميع كرّاساتي ..
أريد أن انفردَ بوجهي ، و ضميري أمام مرآتي !  
و في مقاطع أُخرى ، و تأثرا بموت " الأميرة ديانا" ، حاول الشاعر أن يقتفي أثر الحادثة و إعادة صياغتها بإسلوبه فيصف الفقيدة بالفراشة  :
(…) فكل الناس همّشوا " ديانا" 
كانت كالفراشة ترقص للحبّ ..
الضوء يحطيها من كلّ جانب ..
‫"‬ دار كريستي " ؛ 
لا يهمها إلا فساتينها ..
أو " تباناتها " ..
أما " دودي " فضل الحب! 
المبدع لخضر خلفاوي ؛ شاعر يجب إكتشافه و التعرّف عليه أكثر، صاحب ‪  ألياف  جدّ حساسة؛ مما ساعده ذلك في الذهاب بعيدا  إلى ما ورائيات المعنى للتنديد بالمظالم و بالحماقات الإنسانية ‬
 
* ‫"‬ ماجدة ، الحب حتى الموت": لـ : لخضر خلفاوي ، عنوان ديوانه الصادر عن دار " الكُتّاب " بباريس ، فبالرغم أنه معروف كمبدع و أديب باللغة العربية ، بإنتاجه الجديد هذا يُفاجئ القارئ هذه المرة بشكل رائع و لطيف.. و هو الذي استعمل باستمرار في  بداية مشواره الفني الأدبي اللغة العربية  . هل يستطيع أن يكسب الرهان بإستعمال لغة ثانية و هو الذي كان يفكّر عربيا و يكتبُ عربيا ؟! و هل لغته الجديدة " أو لغة موليير " تدخل فيه سعادة البوح و الإبداع ؟ طبعا بالتأكيد سيكون له ذلك و هو صاحب إزدواجية اللسان و التعبير ، و قد ساعده على ذلك تعليمه في مراحل دراسته، عندما استفاد من التعليم المزدوج . المجموعة تتضمّن  أولى نصوصه و أهمها في بداية مشواره الإبداعي نُشِرت في " أسبوعية المجاهد "  و  يومية " الشروق التونسية " و قد تمّ ترجمتها كلها بنفسه ، إضافة إلى نصوص فُكِّرتْ بالعربية و كُتِبتْ بالفرنسية .. هذا المنحى الإبداعي الذي اتخذه لخضر خلفاوي من خلال ديوانه الجديد ليس حُبّا في تغيير جنس أدبه و إبداعه و إنما للضرورة أحكام ؛ بحكم تواجده في أرض فرنسية ، كما يريد أيضا من خلال هذا التحوّل اللغوي الوصول إلى  قرّاء الفرونكوفونية و إيصال الرسالة و أوجاعه الإبداعية الشعرية إليهم .  و أراد بهذا الإصدار إغتنام الفرصة ليهدي عمله الأدبي هذا إلى أرواح الزملاء من الصحفيين الذين  قتلتهم أيادي الإرهاب ، و للتذكير بالتضحيات التي قدموها في سبيل حرية الإعلام و التعبير.  و مرة أخرى يؤكّد وُضُوح قضيته و نضاله اليومي المستمر كمدافع أصيل إلى جانب الثقافة و المثقفين .. في صفحات المجموعة الثرية ، نستشعر في ديوان "لخضر خلفاوي" ثقل الآلام و قوة المعنى المعبأة بالشجاعة ‪التي تتعداه في بعض الأحيان إلى "المبالغة في التعبير الغاضب"..  ديوان ينصح بقراءته  للإستمتاع بجوهر هذه الرسالة ‬ الإبداعية .


ـ  La Nouvelle République 
N° 1257-Paru le 1 avril 2002






شوهد المقال 2539 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

يسين بوغازي - في رحيل آخر مفجري ثورة القيام النوفمبري الجزائرية . عمار بن عودة لمن لا تنساه الزغاريد

  يسين بوغازي أماسي القرى والمداشر والمشاتي مند النصف الثاني من عقد خمسينيات القرن العشرين  إلى عام الغياب الحزين ، ما تزال
image

جيهان أبواليزيد - من سيذهب ليقول " يُتبــــع " ومن سيذهب ليقول " تــــم " ؟

   د. جيهان أبواليزيد  كأس العالم ...أعتبرها فرصة لتصفية خلافات وأحقاد سنين فمن لم يأتى بالسياسة يأتى بالرياضة ، فخريطة المجموعات الغريبة إلى حد
image

نوميديا جرّوفي - أقراطٌ طويلةٌ

نوميديا جرّوفي -  شاعرة ، كاتبة،باحثة و ناقدة.              حملتُ معي أقراطي الطّويلة تلك التي يهواها
image

أطباء الجزائر المقيمين الذين أجبروا الدولة البوليسية على كشف وجهها الذميم.

 ربما هي اكبر مسيرة سلمية تشهدها العاصمة منذ سنوات و لكن لا توجد اي تغطية اعلامية لا في التلفاز و لا في الصفحات الكبرى الموالية
image

عزالدين عناية - أومبرتو إيكو والدين

  عزالدين عناية* نادرة المؤلفات التي باح فيها الكاتب الإيطالي أومبرتو إيكو بما يختلج في صدره بشأن تجربته الدينية وتصوراته الوجودية -مع أنه
image

محمد مصطفى حابس - منتدى دافوس:"لعبة الأمم ومستقبل نظرية (القوة الذكية) للتعايش في عالم متصدع"

محمد مصطفى حابس : دافوس/ سويسرا   اسدلت في مديمة دافوس السويسرية فعاليات الدورة الـ48 للمنتدى الاقتصادي العالمي ستارها مساء الجمعة بحصيلة متباينة حول نتائج
image

عادل السرحان - كبير ياعراقيين

 عادل السرحان            كبير ياعراقيينأن طالت مآسيناوصارالليل حاديناونور الصبح قالينابه ضاءت خواليناونحن النور مذ كناكبير ياعراقيينوهم من قبل قد كانوا وهذي الناس واغلة ضباع في بوادينافوق
image

شكري الهزَّيل - غُل وأغلال وغلال : لَقَّموة الهزيمة وهضموا حقوقة وقالوا لة هذه سنة الحياة يا عربي؟!

د.شكري الهزَّيل بادئ ذي بدء لا بد من القول ان الكثيرون في العالم العربي لا يدركون مدى الضرر الهائل اللذي لحق ويلحق بالشعوب
image

عدي العبادي - قراءة في مجموعة اشيائي الاخرى للشاعر الدكتور عماد العبيدي

        عدي العبادي                          يقول الناقد الايطالي الكبير امبرتو
image

محمد بونيل - الساورة: صور ورسائل

محمد بونيل الساورة: صور ورسائلThe Saoura: Pictures And Messagesالصور: محمد بونيل/ فنان وكاتبPhotography: By Mohamed BOUNIL/Artist And Writer موسيقى: الأستاذ علا - عبد العزيز عبد الله

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats