الرئيسية | الوطن الثقافي | حكيمة صبايحي - سلطة الثقافة بين سلطة المثقف و مثقف السلطة العامل الاجتماعي قزما " أنا مثقف السلطة/ وصفة الاستوزار في الجزائر "

حكيمة صبايحي - سلطة الثقافة بين سلطة المثقف و مثقف السلطة العامل الاجتماعي قزما " أنا مثقف السلطة/ وصفة الاستوزار في الجزائر "

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 حكيمة صبايحي

 

ـ المسألة في مجلاها الواقعي: 
هل يمكن أن يكون للثقافة سلطة أخرى تتحكم في سيرورتها و فعلها التنويري، غير سلطتها هي ذاتها، النابعة من طبيعتها "الحفرية" في "طبقات الوعي" من خلال تجليات السطح: قولا و فعلا في سلوك الإنسان ذاتا مفردة، و مجتمعة/ جماعية؟؟؟. 
إذا قاربنا الموضوع من زاوية نظر مثالية، كما يفعل طلبة البكالوريا في تحليل النصوص و القضايا الفلسفية، فالإجابة تكون ـ يقينا ـ نعم، إن الثقافة تملك سلطة ذاتية بطبيعتها التكوينية. و لكن من زاوية نظر واقعية، كما يتجلى في الأفعال الثقافية من خلال عاملي الثقافة، تعكس الحكم، من سلطة المثقف إلى مثقف السلطة، يتوزع البقية على ورشات احتيال، كلُ حسب قدرته و إمكانته على نصب الأفخاخ، و الكسب الواجهاتي، الذي يُظهر المثقف في حالة إنتاج و فعالية، و هو في واقع الأمر عاطل تماما عن "الفعل" بالمعنى التأثيري، الذي يتطلب صدقا في العمل و التفكير، أصبح متعذرا على المثقف المعاصر إلا استثناءً.
 
ـ العامل الاجتماعي قزما: 

كان يُفترض أن يكون عاملا اجتماعيا منشغلا بالهم الاجتماعي/ الجماعي، في بعده الوطني و الإنساني. و لظروف قد لا تكون صالحة كعذر، أصبح العامل الاجتماعي قزما، أشد خطورة على المجتمع من العوامل الأخرى، التي كان يفترض أنها عالة على المجتمع، مثل المدمنين على المخدرات، و مثل المنحرفين عن الطبيعة الإنسانية العجزى عن التأقلم مع قوانين المجتمع، و مثل الذين يحملون السلاح ضد الأهل معتقدين أنهم يملكون الحقيقة المطلقة في تقويم الحياة، و يجرمون في حق الحياة بدعوى الدفاع عنها، و الأمثلة كثيرة. دخل الفعل الثقافي بفضل هذا التوجه الجديد في تقييم الثقافة، باعتبارها واجهة للتفاخر و التباهي و المزايدات المختلفة الأنواع،على الآخرين، في دائرة معقدة من التبادل المنفعي بين الأفراد، الذين تشكلوا حسب المصالح في شبكات، تعمل بصورة جماعية، يلخصها قول محمد بن جبار، في معرض تشريحه لطبيعة العلاقة بين المثقفين الجزائريين خلال حكم الرئيس الحالي لأربع عهدات متتالية: " كُلْ و وْكَلْ و اضْرَبْ النًحْ"، و الجميع بخير ما دام الجميع يستفيد. إنها ثقافة السوق العالمي: "عولمة الفراغ". و في هكذا سوق لا تحتكم إلا لأخلاق الربح المادي مهما كانت الوسيلة و الثمن، كلما جاء المختلفُ، تمت إزاحته بتتفيهه، كأنه هو الخللُ و ما أدراك.

ـ تمثيل هزيل لأبناء الحداثة: 

يسكنون المدن و يلبسون أردية العصر، يقتانون الآلات الذكية: كاميرا، حاسوب، سيارة، لكنهم سجناء الفكر القبلي، حيث الجميع يريد أن يكون "زعيما" بالآلات و الرفاهية المادية، لا بالعمل. يجتهد كثيرا ليصنع صورة متميزة اجتماعيا، فيقال في الدشرة أو الدوار: فلان أصبح كذا، أستاذ بلا معرفة، يريد سلطة من اسم لا يحمله "أستاذ". سحقا للجشع كيف حول الأكثرية إلى سماسرة درجة أولى، باعتبار القناع الذي يرتدون بالاسم. ليس الأستاذ من تبنى هذه السهولة القاحلة لتحقيق انتصارا على الفقر المادي، حد الفقر الإنساني المدقع و ما أدراك. الأستاذ عينة فقط، كل الشرائح سواء.

- مثقف يصرح: "أنا مثقف السلطة" فيصبح وزيرا في العهدة الرابعة:

 لو حدث الأمر في مكان آخر غير الجزائر، لقلتُ: إنه نكتة عربية بامتياز. لكن الحدث جزائري بامتياز. عين رسميا مثقف صرح بتلك العبارة قبل مدة مزهوا بها، يوم الخميس 14 ماي 2015 وزيرا للثقافة، بعد إقالة وزيرة الثقافة السابقة التي قدمت استقالتها لرئيس الحكومة، الذي استكبر الأمر، فغير بعض الوزراء ـ حسب تسريبات مخابراتية ـ المهم أصبح مثقف السلطة وزيرا للثقافة في الجزائر بمرسوم رئاسي من رئيس لم يره الشعب الجزائري يخاطبه مباشرة منذ 2012 و ما أدراك.

ـ خلاصة الرصد: 

سأحشد كل الأعذار التي تجعل الجميع منخرط في مسرحية "اللامبالاة" فالوقت أكبر من "الإرادة" مرات، خاصة و بالمقابل، هناك عرض سياسي مغري العبث، يعرض أموالا طائلة لشراء الذمم، و ربما الثمن مغري جدا لبيع الذمم، لكن لأحشد الأعذار و أصادق عليها، أجيبوني على سؤال واحد: كيف انتصر الشهداء على أقوى الأمم عدة و عتادا؟ و بالنسبة إلي الشهداء هم نخبة الأمم في كل وقت ـ المجد لأرواحهم الخالدة.

بجاية/ الجمعة 5 جوان 2015

 يتبع ../..

شوهد المقال 1702 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جابر خليفة جابر ـ ثقوبُ عار – أكاليلُ غار قراءة في " ثقوب عارية " للروائي علي الحديثي

جابر خليفة جابر    يُصنفُ هذا العمل ضمن الروايات القصيرة إذ تتكون من 73 صفحة موزعة على 11 مقطعاً. ويتخذُ الحدث فيها مساراً
image

محمد هناد ـ آخر خرجة : «نداء الوطن» !

د. محمد هناد  بعد واقعة تعديل قانون الجنسية، ها هي السلطة تطالعنا بمسعى جديد لن يأتي لها إلا بمزيد من الجفاء. يتعلق الأمر بإنشاء «تحالف» (مع
image

جباب محمد نورالدين ـ هل يضحكون على الشعب هذه المرة ؟

د. جباب محمد نورالدين  لا أعلم إذا كان، هذه المرة، يضحكون على الشعب مثل بقية المرات، فقد قالوا له سابقا يجب ان تقدم التضحيات
image

العربي فرحاتي ـ نخب انتهازية طور التكون ..في مهمات قذرة...

د. العربي فرحاتي  في غياب دولة الحق والقانون والعدالة والحرية ..من الطبيعي أن يكون لكل مرحلة سياسية استبدادية انتهازيوها كحال نظامنا الجزائري..فكان لمرحلة شعار "من الشعب
image

رضوان بوجمعة ـ العقل السياسي وبناء التحول الديمقراطي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 198 يواصل الجزائريون والجزائريات مسيرتهم السلمية من أجل إخراج الجزائر مما هي فيه، المسيرة بدأت منذ أكثر من عامين، وهدفها الأساسي
image

عادل السرحان ـ البراحة

عادل السرحان                في البراحة شجرة يقطين تزحف الى النهر نخلتان لنا وأخرى لجارنا عضتني أمي بأسنانها الجميلة يوم تغيبت عن المدرسة تحت إحداها وكل البلابل التي
image

مولود مدي ـ الإقتصاد الريعي في خدمة النظام السياسي الجزائري

مولود مدي  من أحد الأدوات الأساسية التي استعملتها السلطة في تشديد السيطرة على المجتمع: احكام القبضة على السوق الوطنية للسلع والمواد الإستهلاكية الأساسية، ومراقبة سوق العمل.ولهذا
image

عادل صياد ـ نخب بين " ثورية ، انتهازية ، جبانة "

عادل صياد   في هذه اللحظات التاريخية المفصلية والحاسمة، التي يصنع ملحمتها الشعبُ الجزائريُّ العظيم منذ اندلاع ثورة 22 فيفري 2019، وما تلاها من أحداث ومحطات، تشكّلت
image

نصرالدين قاسم ـ في الجمعة 107 السلمية تحاصر السلطة

نصرالدين قاسم إصرار السلطة على التدليس بقصد التدنيس، والاعتقالات والتجاوزات لقمع المسيرات ووقف الاحتجاجات، كشف عوراتها وفتح عليها جبهات جديدة ما لها عليها من سلطان، بدأت
image

فوزي سعد الله ـ مصير غاز الجزائريين في المياة الغربية للبحر المتوسط

فوزي سعد الله  عندما تُقرع طبول الحروب لن يفيد صم الآذانجزء هام من مستقبل الجزائريين يُلعب في مياه البحر المتوسط الغربية حول حقول الغاز البحري قرب

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats