الرئيسية | الوطن الثقافي | مخلوف عامر - السُّنَّة والشِّيعة، خلاف لا ينتهي

مخلوف عامر - السُّنَّة والشِّيعة، خلاف لا ينتهي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 د.مخلوف عامر 

 

 

دلَّني أحد الأصدقاء على كتاب (الحقيقة الضائعة) وهو عنوان مثير ككتاب(الحقيقة الغائبة)لـ:"فرج فودة" الذي اغتاله التكفيريون. وقادني فضولي إلى أن اطَّلع على ما في هذا الكتاب الذي ألَّفه باحث سوداني هو:" الشيخ معتصم سيد أحمد" يروي فيه رحلته  نحو مذهب آل البيت. لذلك فهو لا يخفي تشيُّعه.

لكن الأسئلة التي بقيت تراودني على امتداد أكثر من 450 صفحة، هو: إذا كانت المذاهب الأربعة المتفق عليها فيها خلافات جوهرية، وأنه يصعب على المسلم أن ينتقل من مذهب إلى آخر بكل حرية، فماذا سيكون الموقف ممَّن يختار مذهب الشيعة؟ وهل تكفي الخُطب الديبلوماسية للتقريب بين السنة والشيعة أم أن الظاهر غير الباطن وسيظل كل فريق متمسِّكاً بفكره؟ وإذا كان يستحيل الاتفاق النهائي بين الفريقيْن فهل مصدر الخلاف متأصِّل في الجذور؟

في هذا البحث يتوصَّل المؤلِّف إلى أن الحق الشرعي قد انتُزِع من آل البيت وقد اجتهد أهل السنة بمن فيهم من محدِّثين ومؤرِّخين وكُتًَّاب اجتهدوا جميعاً في تزوير الحقائق التاريخية.

 كان من اختراع أولئك الأوائل الذين تنازعوا على السلطة في سقيفة "بني ساعدة" قبل أن يُدفن الرسول. يوم قال "أبو بكر " ((للأنصار مِنَّا الأمراء ومنكم الوزراء ))، وخَلُصت الخلافة للمهاجرين دون سواهم. 

ثم اجتهد الأمويون والعباسيون بعدهم في تحريف كل ما له علاقة بآل البيت بدْءاً بـ"علي بن أبي طالب" فالحسن والحسين حتى الإمام الثاني عشر ودسُّوا الأحاديث لصالحهم من أجل السلطة حيث لا مسلم ولا البخاري ولا الطبري كانوا أمناء في نقل الأحاديث. تعمَّدوا أن يُغفلوا الأحاديث الصحيحة التي تمنح الحق لآل البيت ومن ذلك: (( إني تارك فيكم الثَّقَليْن ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله وعترتي أهل بيْتي)).و (( من كنت مولاه فعلي مولاه)). بينما هناك مَنْ هم أكثر علماً منهم(سفيان الثوري- سفيان بن عينية- الأوْزاعي-ابن جرير الطبري-داود بن علي الظاهري-الليث بن سعد- الأعمش- الشعبي...الخ)

فإذا كان أهل السنة يستشهدون بالحديث النبوي القائل:  (( لا تكتبوا عني ومن كتب عني غير القرآن فَلْيمْحُه))، وعمد "أبو بكر" و"عمر " إلى حرق الأحاديث حتى لا تختلط بالقرآن، فمن أين لهم الأحاديث التي تمنحهم الحق في توارث الخلافة ومنها:  ((تركت فيكم أمريْن لن تضلوا ما إن تمسكتم بهما كتاب الله وسنة نبيه))وهو حديث لا وجود له في الصحاح، بل يوجد في الموطَّأ وهو مرفوع لا سند له.

إنهم أسندوا الخلافة لأنفسهم عن طريق التعيين والتواطؤات السرية حيث لم يكن للشورى أي بُعْد عملي.علماً بأن الأمة قد أجمعت بأن السنة لم تدوَّنْ إلا بعد قرن ونصف من وفاة الرسول. والآيات التي تنصُّ على الشورى نفسها لا تتعلق بموقف مصيري كخلافة المسلمين.

إن المذاهب الأربعة- في تقديره- قد فُرضت فرضاً، إذ كان كل حاكم يقرِّب إليه من يوافقه من الفقهاء، وكان كل فريق ينتصر لمذهبه ويكفِّر غيره. وهذه أمثلة مما قيل في نصرة كل مذهب:

غدا مذهب النعمان خير المذاهب    كذا القمر الوضاح خير الكواكب

مذاهب أهل الفقه عندي تقلَّصت   وأين عن الرواسي نسج العناكب

===============

مثل الشافعي في العُلماء  مثل البدر في نجوم السماء

قل لمن قاسه بنعمان جهلا  أيُقاسُ  الضياء بالظلماء

==============

إذا ذكرت كتب العلم فخيرها ... كتاب الموطأ من تصانيف مالك

فشد به كف الصيانة تهتدي      فمن حاد عنه هالك في الهوالك

===============

سبرت شرائع العلماء طرا    فلم أرَ كاعتقاد الحنبلي

فكن من أهله سرا وجهرا   تكن أبدا على النهج السوي

أنا حنبلي ما حييتُ وإن أمتْ   فوصيتي للناس أن يتحنبلوا

الباحث يعدُّ "جعفر الصادق" مثلا أعلى، وأن الإسلام الحقيقي هو الذي التزم به آل البيت ولم يبدِّلوا تبديلا. ويعتمد في آرائه على مصادر ومراجع يمكن للمرء أن يتأكَّد من صحَّتها.

إن الذي يهمني من هذه الإشارات السريعة إلى كتاب (الحقيقة الضائعة) ليس أن أدعو إلى مذهب دون آخر، إنما هو البحث عن حقيقة ضائعة فعلا، ولا يمكن أن يجدها الإنسان في أدبيات هذا الفريق أو ذاك. فكل من السنة والشيعة ينتهي إلى أنه صاحب الحق الإلهي معتمداً على القرآن وعلى الأحاديث إنْ بالتحريف أو بالتأويل.وكلاهما يتوهَّم أنه القادر على حل مشكلاتنا في القرن الواحد والعشرين بالعودة إلى الماضي وإلى الوحْي. وبمجرد ما يستند إلى الحق الإلهي فإنه –لا شك- يدَّعي  امتلاك الحقيقة المطلقة التي ينبغي أن تسود الكوْن. ما يفسَّر أن آل سعود يضعون الوهابية مرجعاً ويُنفقون الأموال لدعم الحركات الدينية المتطرِّفة، كما تسعى إيران إلى بسط نفوذها على المنطقة بواسطة حزب الله أو الحوثيين في اليمن. وتبقى فلسطين لعبة بين أيديهم جميعاً كما كانت دوْماً، ويبقى الدين سلاحاً ذا حدَّيْن: أفيوناً للتخدير أو متَّكاً للاحتجاج من أجل إقامة العدْل. 

إن السنة والشيعة يمثلون سلطة نافذة بواسطة الدين والحكم والمال وبالتكنولوجيا أيضاً. ولعلَّكم تذكرون أن فيلم الرسالة مثلاً، ما كان لتظهر فيه صورة "محمد" كما لا تظهر صورة"علي". إنه تعبير عن توازن القوى. لقد قال "الزمخشري" عن المذاهب الأربعة:

إنْ سألوا عن مذهبي لم أبحْ به  وأكتمه كتمانه لي أسلمُ

فإن حنفيا قلت قالوا بأنني   أبيح الطلى وهو الشراب المحرمُ

وإن شافعيا قلت قالوا بأنني  أبيح نكاح البنت والبنت تحرمُ

وإن مالكياً قلت قالوا بأنني   أبيح لهم أكل الكلاب وهم همُ

وإن قلت من أهل الحديث وحزبه  يقولون تيس ليس يدري ويفهمُ

لا أحد بِوُسْعه أن يُشكِّك في أن الدين كان وسيظلُّ بُعْداً روحياً يلجأ إليه المعذَّبون في الأرض، كما لا يشكِّك في أنه عصا تُساق بها قطعان الجهَلة والمُغفََلين من الذين يطمئنون إلى أنهم وجدوا آباءهم كذلك يفعلون. وقد لا يميزون بين الشيعي والشيوعي. 

فإذا كان الخلاف جوهرياً بين المذاهب الأربعة إلى حد التناحر وتكفير بعضهم عبر التاريخ، فلا أظن أنه سينتهي بين السنة والشيعة وخلافُهم متأصِّل في الحق الإلهي.(( من الذين فرَّقوا دينهم وكانوا شيعاً كل حزب بما لديهم فرحون))"سورة الروم، الآية32ّ.

أرجوكم جميعاً سنَّة وشيعة، نحن في القرن الواحد والعشرين، يكفينا تخلُّفنا، والألاعيب الديبلوماسية ضربٌ من الغزل والنفاق لا يلاقي بين المذاهب، إن الدين لله والوطن للجميع. اجتهدوا –في سبيل الله- لتحقيق المحبة بين بني الإنسان، أو كما قال "ابن عربي" :

صار قلبي قابلا كل صورة   فمرعى لغزلان وديرٌ لرهبان

وبيت لأوثان وكعبة طائف    وألواح توراة ومصحف قرآن

أدين بدين الحب أنَّى توجَّهت ركائبه   فالحب ديني وإيماني

شوهد المقال 1906 مرة

التعليقات (9 تعليقات سابقة):

في 10:29 28.01.2015
avatar
اللهم ثبتنا على دينك الصحيح وابعدنا عن الشرك والبدع وعبادة القبور والشرك بالله
ايها الكاتب في 06:05 29.01.2015
avatar
لقد اصبت الحقيقة في مواطن كثيرة وتشكر عليها ولاكن ان كنت تريد الحقيقة
فالوهابية منذ وجدت وهي في محاربة الاسلام الاصيل وتشوية صورته عند
الآخرين واكبر دليل على ذلك الحركات الارهابية مثل داعش والقاعدة والنصرة
وبوكو حرام وغيرها من هذه الحركات تستمد تخلفها وارهابها من كتب الوهابية
اللتي اسسها ولد عبدالوهاب اليهودي الاصل .
عمار في 07:17 30.01.2015
avatar
تستمد تخلفها وارهابها من كتب الوهابية اللتي اسسها ولد عبدالوهاب اليهودي الاصل .

ياليت لو تكرمت اعطاء القراء اسم احد الكتب التى اسسها الوهابي محمد عبدالوهاب لنطلع عليه ونشهد على كلامك في انتظار اسم احد الكتب ياليت ما تتاخر علينا
جزاك الله خير
الدرازي في 05:16 31.01.2015
avatar
لا تطلب منا دليل اترك المجال لنا فقط للكذب والتلفيق ولا تطلب منا بالدليل اذا طلبت منا الدليل هذا يعنى كانك تقول لنا اهربوا
في 08:23 02.02.2015
avatar
ياليت لو تكرمت اعطاء القراء اسم احد الكتب التى اسسها الوهابي محمد عبدالوهاب لنطلع عليه ونشهد على كلامك في انتظار اسم احد الكتب ياليت ما تتاخر علينا
جزاك الله خير
في 08:24 02.02.2015
avatar
هههههههههههه ولا راح يرجع كل شي ولا تقول اين الدليل
راشد في 06:22 03.02.2015
avatar
ياليت لو تكرمت اعطاء القراء اسم احد الكتب التى اسسها الوهابي محمد عبدالوهاب لنطلع عليه ونشهد على كلامك في انتظار اسم احد الكتب ياليت ما تتاخر علينا
في الانتظار
في 07:14 04.02.2015
avatar
في انتظار اسم احد الكتب التى اسسها الوهابي محمد عبدالوهاب لنطلع عليه
راح ننتظر وننتظر
الدرازي في 08:21 06.02.2015
avatar
احنا اذا تكلمنا لا نحب احد يقول لنا اين الدليل لانه اذا وقف بوعمامة امامنا وشلخ علينا لا احد يتجراء ويقول له اين الدليل بما ان عارفين ان كل اللي يقوله شلخ وكذب ما نقول غير صلوات على محمد وال محمد لكى لا احد يقول كذب

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نجيب بلحيمر ـ النظام مريض وعلته ليست كورونا

نجيب بلحيمر الاعتقاد بأن كورونا التي أصابت عبد المجيد تبون هي مشكلة النظام السياسي خطأ في التشخيص قد يكون قاتلا. منذ الأيام الأولى بدأ التخبط في
image

خديجة الجمعة ـ الروح

خديجة الجمعة  هذه الروح تشتاق إليك ، تشتاق لرؤيا عينيك . تشتاق للجلوس معك . لتنطق اسمك بين كل الأسماء . وعاجباه!! منها تلك التي ترسم
image

وجيدة حافي ـ مُستقبل التعليم في الجزائر بين التقليدي والحديث في زمن الكُورونا

وجيدة حافي  المُنتسبون لقطاع التربية والتعليم أساتذة وإداريون يُطالبون السُلطات بوقف الدراسة لأجل مُحدد ، على الأقل حتى تنتهي هذه الفترة الحرجة التي تعرف تزايدا ملحوظا
image

علاء الأديب ـ رأي في بلاغة الشافعي..

علاء الأديب أما ترى البحر تعلو فوقه جيف وتستقر بأقصى قاعه الـــدرر الشافعي. أرى أن الشافعي رحمه الله قد اخفق بلاغيا في اختيار مفردة فوق
image

بوداود عمير ـ مارادونا ..شي غيفارا الرياضة

معظم صحف العالم اليوم، تحدثت عن رحيل مارادونا، الظاهرة الكروية العالمية؛ صحيفة "ليمانيتي"، أفردت غلاف صفحتها للاعب الارجنتيني، ونشرت عددا من المقالات عنه موثقة بالصور.
image

نجيب بلحيمر ـ وهم الحل الدستوري

نجيب بلحيمر  ما الذي يجعل كثيرا من الناس مطمئنين إلى عواقب تطبيق المادة 102 وإعلان حالة الشغور في منصب الرئيس؟لقد كان "المسار الدستوري" الذي فرضته السلطة
image

محمد هناد ـ تطبيق المادة 102 من الدستور أضحى أمرا ضروريا

د. محمد هناد  في هذه الفترة العصيبة من جميع النواحي، تجد الجزائر نفسها من دون رئيس دولة منذ أكثر من شهر. المعالجة الإعلامية المتصلة بمرض الرئيس
image

العربي فرحاتي ـ أبناء العمومة يلتقون ..في نيوم

د. العربي فرحاتي  قبل أزيد من أربعين سنة خاطب السادات الإسرائيليين ب "أبناء عمومتي" عند زيارته التطبيعية الأولى من نوعها في العلاقات العربية الاسرائيلية.. اليوم أعلن
image

عبد الجليل بن سليم ـ رسالة كريم طابو في ميزان السياسة

عبد الجليل بن سليم  أولا اتفهم الدافع الوطني الذي دفع كريم طابو لكتابة رسالة تنديد لم صرح به رئيس فرنسا حول الجزائر و تبون و دعهمه
image

عثمان لحياني ـ في ما يجب أن يقال لماكرون

عثمان لحياني  لا حكم على النوايا ، ولا حق لأحد مصادرة حق الغير في ما يراه فعلا سياسيا ، يبقى أن المضمون الوحيد الذي يجب أن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats