الرئيسية | الوطن الثقافي | نجيب بن خيرة - مع الدكتور أبو القاسم سعد الله .....لحظات لا تنسى ... الحلقة 4

نجيب بن خيرة - مع الدكتور أبو القاسم سعد الله .....لحظات لا تنسى ... الحلقة 4

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. نجيب بن خيرة
 

8 ـ شهادة غالية............أعتز بها

 

ظلت علاقتي بالدكتور سعد الله واشجة واثقة عبر وسائل الإتصال وبالتلفون... أكلمه في مناسبة ومن غير مناسبة أسأل عن صحته وأحواله ...وفي يوم أرسلت إليه أطلب منه تزكية أُضَمِّنُها ملفا أعددته قبل زيارتي الأولى سائحا لدولة الإمارات عام 2006، فكتب إلي بشهادة تزكية ..صنعت في نفسي ربيعا مُبهج الورد ، مُنعش العطر ، مُمتد الأفق ، يقصُر دونه الطرف ، ويعجز عن وصفه بيان .....
فكتب في شهادته يقول ( بالحرف الواحد ) : 
" تعرفت على الدكتور : نجيب بن خيرة عندما كنت أستاذا بجامعة آل البيت بالأردن ، وقد جاء عندئذ باحثا في موضوع الدكتوراه التي كان يعدها عن الحياة العلمية في الولايات الإسلامية بالمشرق خراسان ويلاد ما وراء النهر . 
ثم عرفته في الجزائر ، وخصوصا في جامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية عندما جئتها محاضرا وأستاذا زائرا ..
وأثناء هذه اللقاءات عرفت الدكتور ابن خيرة باحثا جادا ودارسا متواضعا . ففي الأردن قابل بعض الأساتذة المعروفين ببحوثهم المتخصصة مثل الأستاذ الدكتور فاروق عمر فوزي ، ولدي انطباع بأنه استفاد منه ومن غيره ، ثم من مكتبات الجامعات الأردنية ، وأعتقد أنه زار ايضا العراق و الشام للغرض نفسه . 
وفي الجزائر علمت أنه بالإضافة إلى أداء وظيفته كأستاذ تولى عدة مناصب إدارية أيضا في جامعته( ) ، وقد كان في الجميع مواظبا متواضعا مكرسا جهده لخدمة الجامعة و العلم و الطلبة ، ويشهد سجله الأكاديمي والإداري على ذلك . 
الدكتور ابن خيرة أستاذ دمث الأخلاق ، مُرحبا ، مستنير العقل ، ناشط الذهن ، وهو ابن بيئة ( مدينة بوسعادة جنوب الجزائر ) عُرفت بحب الأدب العربي ، وطلاقة اللسان العربي ، و المحافظة على الموروث الحضاري العربي الإسلامي ، رغم تدخل الاستعمار الفرنسي في المس بالهوية الوطنية . 
لذلك أزكي الدكتور نجيب بن خيرة لمن يهمه الأمر متمنيا له كل النجاح ، و للمؤسسة التي ستستقطبه حظا سعيدا معه ،إيمانا مني بأنه سيكون لها نعم المنشط و المساهم في أداء رسالتها العلمية" .
أ‌. د. أبو القاسم سعد الله ( مع التوقيع )
ب‌. جامعة الجزائر

 

وسوف أظل أفخر بهذه الشهادة ما حييت ، لأنها من رجل زكي النفس ، متجرد الغرض ، صادق الشعور ، وهي في نفسي تناهض الزمن ، وتقارع الخطوب ، وتتخطى العقبات ، وتمضي إلى الغاية المنشودة بعزم وإيمان وثبات .....

9 ـ من بعيد ....

 

بعد سفري إلى الإمارات مدرسا في جامعة الشارقة ، ظل اتصالي بالدكتور سعد الله لا ينقطع ، وأذكر أنه طلب مني يوما أن أسأل عن أعماله الكاملة هل وصلت هدية إلى صديقه الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة؟ . وعلمت بعد ذلك أن جُلّ كتبه موجودة في دارة الشيخ سلطان وفي مكتبة الجامعة ...
وفي سنة 2010 صدر لي كتاب (تنوير المسيرة بأنوار السيرة ) وكتاب ( أبحاث في الفكر و التاريخ ) فبعثت بنسخة منهما إليه فبعث لي يقول : لقد سررت بهديتك ، وأبارك لك جهدك ، وقد وضعتهما في مكتبتي الخاصة في جناح"الإسلاميات" . ...
وعندما صدر كتابي الأخير ( لله ثم للتاريخ ) وهو مجموعة مقالات كتبتها ونشرتها في الصحافة على مدى عقدين من الزمن في الفكر و السياسة والأدب و الرحلة . أعلمته بصدوره عبر البريد الإلكتروني ، فكتب إلي يوم 2 أكتوبر 2012 :" أهنئكم بصدور كتابكم الجديد ( لله ثم للتاريخ ) ولا شك أنه ثمرة بحوث معمقة ، تلقي الضوء على صفحات من تاريخنا العربي الإسلامي .....هنيئا ....."سعد الله .
ظل الدكتور سعد الله في سنواته الأخيرة يتردد كثيرا على مدينة بوسعادة فهي مدينة أصهاره ، وزوجته المصون هي الأستاذة (حفصة بن سالم) ابنة فقيه بوسعادة ومفتيها الأول وإمام مسجدها العتيق الشيخ ( سي عبد الله بلحاج بن سالم ) رحمه الله . 
وقد توثقت صلة الدكتور بالأستاذ ( رضا رحموني ) مدير دار عالم المعرفة ، وذا الأصول البوسعادية ،والناشر الحصري لكتب الدكتور سعد الله وقد قرّبه الدكتور إليه وجعله بمثابة ابن له ،لما رأى فيه من الصدق و الوفاء و التجرد ومحبة العلماء و التقرب إلى الله بخدمتهم ...، كما علقت نفسه بالأستاذ (عماري بلحاج) صاحب دار كردادة للنشر و التوزيع ببوسعادة لخفة روحه ، ولطف معشره ، وبارع ظرفه ، وحضور نُكتَته ....مع شبكة من العلاقات الاجتماعية الكبيرة التي أحسّ الدكتور أنه يحتاجها في هذا الظرف ،ويأنس إليها في هذا السن ، ويخرج إليها من رهبانية علمية ألزم بها نفسه أمدًا ليس بالقصير ...!.
ومن حسن حظنا وطالع سعدنا أن الدكتور سعد الله اشترى بستانا على بعد أمتار من بيتنا ، في المنطقة الخضراء من المدينة ( جنان لُبطُم ) ...وكلّف مقاولا خاصا ببناء بيت له فيه . كان يأمل أن يخلو فيه ويتأمل ويكتب ويحقق ......ولكن شاءت الأقدار أن يرحل عن الدنيا قبل أن يسكنه ..وقد شارفت أشغاله على الانتهاء ...‍.!.
وما كل ما يتمنى المرء يدركه .... تجري الرياح بما لا تشتهي السفن
كنت أتابع أخبار الدكتور سعد الله من بعيد ، وكم كنت أغبط إخواني في بوسعادة بزيارته لهم يتابع بناء بيته الجديد ، ويجلس إليه المثقفون من أهل البلدة و أعلامها . 
وعلمت أنه زار بيت عمي الشيخ ( محمد الصغير بن خيرة ) أحد أئمة المدينة وأعيانها البارزين ، وحضر مجلس الجمعة الذي يعقده العم في بيته منذ ما يقرب من الثلاثين عاما يحضره الأخلاء والظرفاء والأصدقاء من مختلف الطبقات ..وتزدان جلسة القهوة و الحليب بطبق ( لمذكر ) الذي أكله الدكتور وأُعجب به .

 

 

......... يتبع

 

شوهد المقال 1787 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية
image

كمال الرياحي ـ #سيب_فارس اطلقوا سراح الدكتور فارس شكري الباحث والمترجم

كمال الرياحي  #سيب_فارس نطالب السلطات الجزائرية الإفراج الفوري على الكاتب والمترجم والناشط المجتمعي الأستاذ فارس شرف الدين شكري والاهتمام بمكافحة الفيروس

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats