الرئيسية | الوطن الثقافي | فوزي سعد الله ..... تركيا و أثير الموريسكيين

فوزي سعد الله ..... تركيا و أثير الموريسكيين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 فوزي سعد الله 

 

 

"....من بين حوالي 50 ألف موريسكي/أندلسي طُرِدوا من إسبانيا عبْر الحدود الشمالية للبلاد، يقول لطفي شيبان، مستندا إلى الأرشيف العثماني، وصل إلى تركيا عام 1610م وبعد عبورهم فرنسا وإيطاليا والبوسنة والهرسك "بضعةُ آلافٍ" إلى تركيا. بعضُهم استقر في عاصمة الخلافة العثمانية إسطنبول وفي حَيَّيْن رئيسييْن هما غَالاَتَا (Galata)، التي كانت تحتضن جالية يهودية أندلسية منذ فترة، وتُوبَانِي (Tophane). وتَوَزَّع الباقون على حواضر أخرى هي: أَضَنَة، عُزَيْرْ، سِيسْ التي تُسمَّى أيضا قُوزَانْ، طَرْسُوسْ، قَرَسْ أو ذُو القَادِرِيَّة، مَرَشْ أو قَهْرُمَانْ مَرَشْ. ويوضِّح الباحث التركي أن الذين سكنوا حيَّ غالاتا انخرط بعضُهم في عوالم السياسة متعاونين مع السلطة العثمانية المركزية وأصبحوا شخصيات عالية النفوذ والجاه، مثلما اشتغل بعضُهم بالتجارة . 
منطقة أضنة لوحدها، برأي التونسي عبد الجليل التميمي، احتضنت جالية أندلسية هامة تجمعت في إحدى جهاتها المطلة على خليج الإسكندرون في جنوب شرق الأناضول القريب من بلاد الشام وعاداتها اللغوية والثقافية .
إلى إسطنبول وصلت مجموعة أخرى من العائلات الموريسكية كانت من الأُسَر الثرية. بعضها انتقل إليها مباشرة عن طريق البحر من مدينة مرسيليا في جنوب فرنسا ومن سان خْوان دي لوز (San Juan de Luz). ومن بين هذه العائلات، يذكر ميكيل دي إيبالثا: عائلة فْرَانْسِيسْكُو طُولِيدَانُو (Toledano Francisco)، عائلة مَدْرِيدْ (Madrid)، بِيخَارَانُو (Bejarano)، لازارْتِي (Lasarte)، وغْوَادَالاَخَارَا (Guadalajara)... . 
وبالاستناد إلى فُونِيسْكَا، يُضيف ميكيل دي إيبالثا أن عدد الذين استقروا في إسطنبول وضواحيها قُدِّر بـ: 500 آراغوني و600 إشبيلي وأنهم لعبوا دورا بارزا في هذه المدينة الكبيرة في مجاليْ الحِرَف والصناعات من جهة، وفي التجارة الخارجية من جهة أخرى. وكان من ضِمنهم في فترةٍ مَا شيخ الجماعة الأندلسية في تونس وطرابلس مصطفى القَرْضَنَاشْ (Mustapha Cardenas) الذي قضى فترةً من حياته في إسطنبول عندما فرَّ من تونس خوْفًا من بطْشِ البَايْ بسبب صراعات القصر قبل أن يمرَّ بمِصر وينتهي به المطاف في مدينة عَنَّابة، القريبة من الحدود التونسية، في شرق الجزائر .

 

الدبلوماسيون الفرنسيون والهولنديون وقناصلة البندقية أوضحوا في تقاريرهم إلى سلطات بلدانهم أن الموريسكيين/الأندلسيين شكَّلوا طائفة هامة ومؤثرة في الحياة العامة في عاصمة آل عثمان. كما نُسبتْ لهم إثارة أعمال شغب ضد الكنائس المحلية ومحاولة إحراق بعضها بِغَرَضِ تحويلها إلى مساجد، لكننا لا نعلم حيثياتها. ويبدو أن "جامع عربي" الذي أصبح الجامع الخاص بهم في حيِّ غَلَطَة المُطِلّ على البوسْفور مُنِح لهم من طرف السلطات العثمانية في أعقاب مثل هذه الأحداث، وهو في الأصل كنيسة سان دومينيك، كما سبقتْ الإشارة إليه .

مدينة بُورْصَة التركية تكون قد استقبَلَتْ هي الأخرى عائلات أندلسية/موريسكية يضيف لطفي شيبان نقلا عن الإسباني ميغال إيبالْثَا .

 

الباحث التركي يوضح أيضا أن باسثناء الآلاف الذين حلّوا بتركيا، ذهب الجزء الأعظم من بقية الـ: 50 ألف مطرود الذين دخلوا فرنسا من شمال إسبانيا إلى الحواضر الساحلية المغاربية على غرار طنجة وسبتة ومليلية والجزائر وتونس. بينما استقرَّ، حسبه، حوالي 1000 في فرنسا حيث اشتغلوا بالفلاحة والتجارة وحتى بالطِّب في مستقراتهم الجديدة على غرار مدينتيْ تُولُوزْ (Toulouse) ولِيُّونْ (Lyon). وحلَّ عددٌ من هؤلاء الـ: 50 ألف مطرود موريسكي في إيطاليا التي وصلوها بشكل عام عبْر البحر، ونجحتْ بعض مناطقها كتُوسْكَانْيَا وصِقلِّية في استقطابِ حوالي 1000 شخص، وطاب المقام لبعضهم في سويسرا حيث قُدِّر عددهم بحوالي 1000 آخرين... 
واختار عدد آخر من الذين واصلوا الرحلة بعيدا عن إيطاليا استيطان البوسنة والهرسك، من بينهم الموريسكي أحمد الحنفي الذي قضى في هذه المنطقة جزءا هاما من شبابه وتحديدا في مدينة سراييفو قبل توجُّهه إلى مدينة بورصة التركية . 

 

 

وكان هؤلاء الذين تركوا إيطاليا متوجهين شرقا من أغنياء وعلية القوم. ومع عبور أراضي اليونان الحالية، استقرت مجموعة أخرى منهم في سالونيك التي أصبحت أرضا يونانية بعد انفصال اليونان عن إمبراطورية آل عثمان، وقد قدَّرها فونسيكا (Fonseca) بنحو 500 موريسكي جاؤوها من منطقة آراغون الإسبانية.....".

 

 

 

 

 
 Scène de marché turc par Victor Pierre Huguet
 
 
 
 Bazar turc par : Amadeo Preziosi
 
 
 Palais de Hatice à Istanbul par Antoine Melling
 
 
 
 Yeni Cami (Al Djamii Al Djadid ou la nouvelle mosquée) par Hubert Felix 

 

Ziem. Remarquons la similitude ou du moins la parenté en matière architecturale et d’appellation avec Al Djamii Al Djadid d'Alger à la 
place" des martyrs...

 

 

 Yeni Cami et le bazar Eminönüà Constantinople en 1895
 
 Fontaine devant sainte sophie par Félix Ziem
 
 
 
 Arap Cami ou Djamii Al-Arab, mosquée des arabes au quartier Galata à Istanbul ou la mosquée des Morisques expulsés d'Espagne vers 1610. Remarquons ici Al Maqsoura et le Minbar qui nous rappelle ceux de Al-Djamii Al-Djadid d'Alger ..
 
 
 Entrée de la mosquée des Arabes à Galata
 
 
 
 

صورة قديمة لـ: "عرب جامع" كما يُقال باللغة التركية والعثمانية أو جامع العرب الذي منحه الباب العالي لمسلمي الأندلس اللاجئين لدى السلطان العثماني..

 

  Minaret d'Arap Cami à Galata

  

 

شوهد المقال 1438 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بوداود عمير ـ واقع الفنان الجزائري المؤلم " الفنان الكبير أحمد قادري " قريقش فنيا "

بوداود عمير  مؤسف ومؤلم جدا واقع الفنان الجزائري، لا وضعية مادية واجتماعية مريحة ولا عروض فنية تحقق بعضا من حضوره الفني. ذلك ما استخلصته وأنا أنهي
image

جلال خَشِّيبْ ـ عودةُ الاحتواء: ما الذّي تعنيه سياسةُ الحرب الباردة للحظتنا الراهنة دِيبُورا وِيلتْش لارسون، مجلّة السياسة الخارجية، 15 يناير 2021، الولايات المتحدّة

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA)  عودةُ الاحتواء: ما الذّي تعنيه سياسةُ الحرب الباردة للحظتنا الراهنةدِيبُورا وِيلتْش لارسون، مجلّة
image

يوسف بوشريم ـ ثلاثة مواقف يوم 22-2-2021 ستبقى راسخة في ذهني. نور السلمية

يوسف بوشريم  الموقف الأول (الحر البصير القادم من خنشلة):العلم الوطني أداة جريمة في الجزائر لمستقلة  و نحن في طريقنا مشيا على الأقدام من ساحة الأمير عبد القادر
image

نجيب بلحيمر ـ إهانة مظاهر "الدولة" أهم من ترسيم تسعيني

نجيب بلحيمر  أهم من ترسيم تسعيني رئيسا لمجلس الأمة، بعد نحو سنتين من توليه هذه المسؤولية بالنيابة، طريقة إخراج هذه العملية.ما حدث اليوم يؤكد أن هذا
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام السلطوي تعامله معنا .. تعاملنا معه

د. عبد الجليل بن سليم  عندما يتم إلقاء القبض على أي شخص قام بحقه في الكلام و التعبير عن سخطه ، فان ردة فعلنا لمادا النظام
image

عبد الرحمن صالح ـ عزيزي المواطن(ة): اعرف حقوقك عند الاعتقال من طرف الشرطة الجزائرية أو المخابرات

عزيزي المواطن(ة):اعرف حقوقكإن ممارسة التظاهر والتجمع و التعبير عن الرأي حق دستوري مكفول ، وتضمنه المواثيق الدولية و التشريع المحلياذا تم توقيفك بمناسبة ممارسة هذه
image

حكيمة صبايحي ـ الشعب ليس حزبا سياسيا، وهو أكبر من كل الأحزاب السياسية

حكيمة صبايحي  لهذا يحتاجه الجميع، فهو وحده مصدر كل شرعية، والذين يرددون: "إذا بقي الشعب بلا مشروع محدد ستبقى المسيرات بلا معنى" أعتقد أنهم يخلطون بين
image

خديجة الجمعة ـ اللامنتمي

خديجة الجمعة  اللا منتمي : هو الذي يبحر في سماء غير السماء المعهودة. وينطق بما في حياته للبعيد . وخيالاته تنطق بما في جوفه.اللا منتمي لاتوقفه
image

عثمان لحياني ـ عامان من الحراك الجزائري: منجزات ملموسة ومطالب مركزية تنتظر التحقيق

عثمان لحياني  يصعب جرد حساب الحراك الشعبي الجزائري في غضون عامين من الانتفاضة السلمية. فمنذ تظاهراته الأولى في 22 فبراير/شباط 2019، أعلن الحراك عن
image

ناصر جابي ـ الحراك الجزائري في سنته الثانية… ماذا حقق وما ينتظره من تحديات؟

د . ناصر جابي  ليس هناك اتفاق ولو جزئي بين الجزائريين، حول حصيلة للحراك الشعبي الذي انطلق في 22 فبراير 2019 وهو يدخل سنته

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats