الرئيسية | الوطن الثقافي | جباب محمد نورالدين ................. القديس أوغسطين و الحبيب بورقيبة

جباب محمد نورالدين ................. القديس أوغسطين و الحبيب بورقيبة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

جباب محمد نورالدين 


أندري ماندوز أستاذ الفلسفة بجامعة الجزائر، كما ترأس الجامعة في بداية الستينيات، يعد من أكبر المتخصصين في فكر أوغسطين، إن لم يكن أكبرهم على الإطلاق ،لقد ألف عدة كتب عن هذا اللاهوتي الجزائري .
كان أندري ماندوز في زيارة علمية إلى تونس ولما سمع الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة رحمة الله عليه بوجوده في تونس سارع إلى دعوته واستقبله بالقصر الرئاسي ورحب به أيما ترحيب وأكرمه وأحسن ضيافته .وهما على مائدة الغداء خاطبه بورقيبة ، بأسلوب على طريقة الأشقاء في تونس ، قائلا: لقد جئت إلى تونس تقتفي أثر القديس أوغسطين من اجل استكمال كتابك عن هذا الفيلسوف التونسي .
حينها أدرك ماندوز أن الدعوة وحسن الاستقبال وكرم الضيافة لم تكن لوجه الله ولا لوجه الفلسفة لأن رسالة بورقيبة كانت واضحة وليست مشفرة إذا « ترجمناها " إلى اللهجة الجزائرية كأنه يقول له عند تأليف الكتاب "أفهم روحك يا سي ماندوز " 
لكن أندري ماندوز الذي كان في ضيافة وكرم وعلى مائدة الرئيس الحبيب بورقيبة رد قائلا : سيادة الرئيس ، القديس أوغسطين ليس تونسيا إنه جزائري قح .
بدون أدنى شك الجميع سوف يسأل نفسه، لو مثقفا عربيا كان في نفس وضعية أندري ماندوز كيف كان يتصرف ، هل كان يجيب نفس إجابة ماندوز أم كان يلتزم الصمت أم يتمتم بكلمات غير مفهومة . أو في أحسن الأحوال " يهف " بورقيبة و" يدوخو" بين خطوط الطول والعرض مرورا بخط الاستواء كأن يقول، سيادة الرئيس في العالم القديم و في المرحلة التي أتناولها لم تكن توجد حدود ولا فواصل ولا عراقيل بين تونس و الجزائر لقد كانت بلدا واحد وأتمنى أن تكون بلدا واحد يظل فيها التونسي جزائريا و الجزائري تونسيا . 
لكن بالمقابل ،على لغة فيصل القاسم، هل كان رد أندري ماندوز نابعا من قناعة أملاها عليه ضميره ويتحمل ما ينتج عن ذلك من تبعات ،أم لأنه كان "يستقوى" بالحصانة المزدوجة الجزائرية الفرنسية لقد كان ماندوز تجمعه صداقة بالرئيس الراحل أحمد بن بلا كما كان محل تقدير واحترام من طرف الرئيس الراحل هواري بومدين كما أن فرنسا لا تمسح أن يهان احد مثقفيها حتى لو اختار أن يقف إلى جنب الشعب الجزائري في ثورته كما اختار أن يكون جزائريا بعد الاستقلال

 

شوهد المقال 2009 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي
image

أبوطالب شيبوب ـ كلمتين بالدارجة الجزائرية لمن يحاول التحريض على الحراك الجزائري

أبوطالب شيبوب  كلمتين بالدارجة راهم في خاطري وبغيت نقولهم قبل ما نرقد.. بالاك غدوة نموت ومازالوا حاصلين ليا في الڨرجومة: راه كاين واحد الفرق ااواضح -
image

العربي فرحاتي ـ نقد النقد ضروري..أيضا ..المتنمرون على الحراك الجزائري

د. العربي فرحاتي  كنا ننتظر من نخبنا الحراكية بعد هذه الهبة الاستئنافية للحراك أن تقرأ المشهد الاستئنافي بروية وبصيرة وتوجه انتقاداتها إلى السلطة .وتحثها على
image

خديجة الجمعة ـ امرأة ثلاثينية

خديجة الجمعة وقفت امرأة ثلاثينية، تخاطب نفسها!! اهو الزمان قدعصف بي أم أنا عصفت بهذا الزمان؟! وهل هم الأصدقاء مابرحوا ينتظرون الزهور التي أعددتها لهم؟ أم
image

مريم الشكيلية ـ على مائدة الكلمات

مريم الشكيلية ـ سلطنة عماندعاني ذات فصل لوجبه عشاء على أظرفة شتاء...قال لي :جميل لون الوشاح الذي يطوق عنقك..قلت :يا سيدي أنا أنثى ترتدي الفصول

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats