الرئيسية | أعمدة الوطن | البحرين إلــى أيــن..؟؟

البحرين إلــى أيــن..؟؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
مع تسارع الاحداث في المنطقة و التباينات في الاقطاب الاقليمية برزت القضية البحرانية للواجهة من جديد رغم التكتيم الاعلامي الرهيب و مما لا يخفى على المتابع أمره و حجم الميزانيات الضخمة التي سخرها أل سعود للتضليل الاعلامي و تزوير الحقائق الا أن جميع محاولاتهم بائت بالفشل الدريع و اصبحوا على ما انفقوا نادمين ، في الاونة الاخيرة برز الدور الامريكي بوضوح أكثر من قبل و خاصة مع بدء إنسحابة المذل من العراق تحت وابل الصواريخ للمقاومة انتبهت امريكا لحقيقة لا يمكن الفرار منها " البحرين " مكان الذي يخيم الاسطول الخامس و القاعدة البحرية الاهم بالنسبة لسياسة امريكا العسكرية في الشرق الاوسط فإن الاستقرار مطلوب بشكل او اخر فما عادت الحلول الترقيعية تنفع مع الشعب البحريني الواعي بحقوقة و واجباته تجاه وطنه و خاصة ان امريكا قد أعطت الضوء الاخضر بل هيا صاحبت قرار القمع الممنهج للشعب البحراني و الان ستجني ما قدمت يديها و مع بشائر الانهيار للرأسمالية العالمية و الذي تهيمن عليهامريكا في عالم غابت عنه المنافسة و اتسم باحادية القطب الواحد و تراجع الدور الروسي الهامشي رغم بروزة في الفترة الاخيرة من خلال المضلة الفولاذية للنظام القمعي البعثي في سوريا لحمايته من التدخلات الخارجية و المتمثلة في حلف الناتو نقطة تحسب للخارجية الروسية على امريكا و لكنها حتماً لن تكون الاخيرة مع اشتداد النزاع المسلح داخلياً و وفرة السلاح للثوار في الداخل السوري ، و لذلك إمريكا تحسب نفسها تلعب في الوقت بدل الضائع بعد تحطم خيارها القمعي ضد الشعب البحراني الاعزل و هيا تخشى انفلات الامور للاسوئ مع بروز ما يدل على ذلك و خاصة ان الشعب البحراني إتخد قرارة بعدم التراجع او الانحناء للعاصفة بل قرر مواجهتها و خوض غمارها مقتدياً بالشعوب التي كانت السباقة لنيل الحرية و الكرامة و محاكمة أو إعدام الطغاة على الطريقة الثورية كما حصل للطاغية في ليبيا و مما سيجعل النظام في حيرة من أمره أكثر إشتداد عزيمة الثوار في الساحات و الميادين و يعلم النظام بجاهزية الشعب البحراني بالكامل للنزول في الشارع و الساحات العامة كما حدث في 14 فبراير وبعدها و انهم أكثر إيماناً بعدالة قضيتهم و مشروعية مطالبهم و قد تناول المسؤلين الامريكان لدى تنصيبهم و لي العهد الجديد في مملكة العجزة و المقعدين ( السعودية) نايف بن عبد العزيز و العقبات التي شابت هذا القرار من عثرات في مجلس الشيوخ الامريكي و تنازع هذا المنصب بين الاشقاء رغم عجزهم من إتخاد القرارات المصيرية للمملكة التي باتت تترنح بسبب إنقراض الاخوة المنحدرين من عبد العزيز ال سعود مؤسس مملكة العجزة و بيان عجز هيئة المبايعة التي اسسها الملك الحالي و فشلت فشل دريع في اتخاذ الحل الامثل للأزمة في اول إختبار لها على ارض الواقع رغم تواجد الملك الحالي و يجعل عليها عدة علامات استفهام على مقدرتها في المستقبل القريب لحل مثل هذا الاشكال و خاصة ان جميع افراد العائلة باتوا على كف عفريت بسبب تولي نايف ولاية العهد و حتمية استلامه للعرش في مملكة العجزة و من الاخبار المؤكدة ان الملك خائف على نفسة و على عائلته لانه لا يربطه مع نايف الا الاسم للأب فقط و اختلاف امهاتهن مما يرجح الكفة لنايف مع ابناء امه الذين يحسبهم المكمل له و لعلمه بان اخفاء الملك الحالي الطريق الاسرع لوصول للمقعد "الذهبي"، و رغم الدور الامريكي المشبوه داخل اروقة القصر الملكي لدار العجزة الا انها على يقين بحتمية الاختلاف المستقبلي بين الاخوة و من ناحية اخرى ابناء الاخوة مع اعمامهم للتنازع على السلطة و تقاسم الثروة ، و من هنا بدئت قضية البحرين تتبلور من العمق "السعودي" إذ إشترط الامريكان على نايف عدم الاحتكاك بالمعارضة الشعية في المنطقة الشرقية و تسهيل التوصل الى حل بأي صيغة كانت في البحرين تضمن وجودهم و حرية حركتهم و تضمن الاتفاق إسقاط رئيس الوزراء البحريني خليفة بن سلمان عم الملك الحالي و إخراج تقرير بسيوني على انه خارطة طريق للتوصل الى حل ليس بالضرورة ان يلبي مطالب الشعب البحريني لتحقيق العدالة و القصاص من الجناة و محاسبتهم و قد بانت علامات هذا الاتفاق المسبق بتأجيل نشر تقرير بسيوني لحين التوصل الى صيغة للحوار مع المعارضة و محاولة التفرقة بين أطيافها و أخدهم إلى طاولة الحوار بالحد الادنى متفرقين ان لم يكن متناحرين و هذا الامر يعلمه رموز النظام القمعي في البحرين لما تمتلكه المعارضة مجتمعتاً من فكر يمكنها من احتواء جميع التغيرات دون الخروج على المألوف بينهما لما يمتلكون من روح لألفة أنبتته أرض أوال ، و قد وجهت الدعوة بشكل غير مباشر للوفاق لكي تحضر مرغمتاً و ليس مختارة أو مع إشتراطات من مجلس تأسيسي أو غيره من الطلبات التي تضمنتها وثيقة المنامة لاصلاح الحالة السياسية المتأزمة في البحرين ، و قد كانت الدعوة بشكل وحشي و عنيف للغاية من خلال جريمة بشعة هزت البحرين ليس للمستهدف بهده الجريمة بل لبشاعة الجريمة بحد ذاتها فقد أقدم النظام القمعي على تنفيذ جريمة قتل و تصفية والد سماحة الشيخ حسين الديهي نائب الامين العام لجمعية الوفاق الاسلامي علي الديهي أمام منزلة و بدم بارد تم قتلة و التمثيل به لإيصال الدعوة بشكل لا يقبل الامتناع عن حضور المعارضة و يقصد بها النظام القمعي جمعية الوفاق بالدرجة الاولى و حسب تصنيفة الهمجي و المستخف بالاحزاب المعارضة لكونه يريد إخراج مسرحية على قدر مقاسة تتناسب مع ما يطلبه و ليس ما يتنج من أجندة للحوار الالازامي كما يريد تصنيفة ، و كل هذا لم يكن ليحدث دون موافقة الراعي الامريكي الذي عهدت عصاباته التصفية الجسدية للرئساء و الملوك مند عقود و لكن أغفلت إمريكا بفكرها الشيطاني ان للانسان رب يرعاه و بذلك فان إمريكا قد دقت في نعشها الممدد على شواطئ ميناء سلمان (الاسطول الخامس) المسمار الاول و بيدها فان الوعي المتعاظم للمعارضة و الشعب البحراني بشكل عام قد تجاوز هذه المخرجات القديمة لتصفية الحسابات السياسية التي لم تعد حكراً على المعارضة بل أصبح كل شعب البحرين قيادات و رموز و خاصة مع تعاظم الحراك الشعبي لتقرير المصير فان بروز 14 فبراير حركة شعبية يشترك فيها جميع ابناء اوال الرضيع و الطفل و الطفلة و الشاب و الشابة الرجل و المراة حتى كبار السن و العجزة ينتمون الى هذا التيار قد جعل النظام القمعي ينتابه الخرف و العجز امام الاصرار الشعبي المنقطع النظير ، وبسبب العبث الامركي بكرة اللهب لن يكون في مأمن بعد هذا اليوم و لربما تدحرجت و اصبحت كرت من لهب تكنس تواجده في منطقة الشرق الاوسط ، و ان التاجدبات بين الاقطاب المختلفة في الاقليم له التأثير المباشر في التغيرات المستقبلية .
عبد الله المهتدي

شوهد المقال 2568 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب ـ بين عسر ويسر

د.علاء الأديب            أأبيع نفسي كي أعيش منعّما؟هيهات لو بلغ الجفاف دمائي اني اشتريت بكلّ عمري عزّتيولبست تاج كرامتي وآبائي وسعيت بين الناس ابسط خافقيقبل الكفوف
image

نجيب بلحيمر ـ الثورة السلمية فوق الإنكار

نجيب بلحيمر   تقعدك نزلة برد شديدة وحمى في يوم قائظ في البيت، وتجبرك على متابعة الإعلام الجزائري وكيف يغطي الثورة السلمية، لا أثر للمظاهرات على
image

العربي فرحاتي ـ بين الحكم المدني والحكم العسكري برزخ لا يبغيان

د. العربي فرحاتي  السلطة الفعلية تطور من الشيطنة.. فمن شيطنة شعار " يتنحاو قاع " واتهامه بالشعار "التعجيزي" إلى شيطنة شعار "دولة مدنية ماشي
image

نوري دريس ـ دولة مدنية مقابل دولة قانون

د. نوري دريس  الانزعاج الكبير الذي ظهر على لسان قائد الجيش من شعار "دولة مدنية وليست دولة عسكرية" لا اعتقد أنه يعكس رغبة الجيش في
image

نوري دريس ـ منطق الحراك ومنطق المعارضة

د.نوري دريس   بعد أن انسحبت السلطة بشكل رسمي من الحوار، باعتبار نفسها غير معنية به، ولن تشارك فيه، لأنها ( هي الدولة) وأقصى ما يمكن
image

ثامر ناشف ـ تعويذة الحفاظ على الحِراك من اجل الدولة والمجتمع!

د.ثامر ناشف  ان حركية المجتمعات ضمن اطار "عصر الجماهير III" والقدرة على بناء التوجه العام لن يتوقف ولن يستتب الا بمدى انتاج وإحداث
image

يسين بوغازي ـ خوارج الحراك

يسين بوغازي الخوارج عصابة  خرجت على فكرة فسميت بدلالة الخروج اللغوي  خوارجا ،وكانت فئة متدينة  ، أخلص العصب المناصرة  لعلى بن أبي طالب!
image

رضوان بوجمعة ـ أحزاب الغلق و المجتمع المفتوح

د. رضوان بوجمعة   ستولد الجزائر الجديدة بوعي سياسي جديد، وبوعي وطني ذكي يعترف بالاختلاف والتنوع، ويقطع نهائيا مع منطق العصبة والعصبية والشبكة والزمرة.هذا الوعي
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجزائر 20 ..عرس وطني ..الجزائر كلها اهازيج

د.العربي فرحاتي  حسب ما تتناقله وسائل التواصل الاجتماعي تحولت الجزائر اليوم في ٥ جويليا إلى عرس وطني بهيج .. بأهازيج وأغاني الثورة التحريرية التي
image

نجيب بلحيمر ـ إن الذكرى تنفع الثائرين

نجيب بلحيمر   نحن بحاجة إلى ذاكرة قوية لننتبه إلى أهم أساليب النظام في احتواء المطالب, وإفراغها من معانيها, وإدخالها إلى رصيد هذا النظام.نتذكر جيدا عندما كانت

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats