الرئيسية | أعمدة الوطن | سوريا تفتح مدارسها للتعذيب.....بقلم خليل الوافي

سوريا تفتح مدارسها للتعذيب.....بقلم خليل الوافي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


جرت العادة ان تفتح ابواب المدارس للتدريس والمعرفة في انحاء كثيرة من العالم.لكن الغريب والمحزن في سوريا الحريحة فتحت المدارس قبل وقتها المعهود لتلقن اجيال جديدة من انواع التعذيب والتذليل.واهانة كرامة الانسان السوري.وشرعت الهيئة العليا للتعليم في سوريا الى اتخاذ تدابير جديدة لاستقبال الموسم الدراسي الجديد في تحويل هذه المدارس الى معتقلات.ومعاقل لتعذيب والقتل.وتربية جيل الثورة على الانصياع والخضوع والاذلال وتاييد نظام الابييد بالقهر .والتعنيف.لكن هذه الوسائل الحقييرة التي ينهجها النظام لاخماد شرارة التورة التي قطعت اشواطا مهمة وعميقة في انجاح هذه الثورة السلمية التي دعى اليها الشعب السوري من اجل حياة كريمة.وعدالة اجتماعية تخول كل فرد الحياة المنيتقة عن روح التعددية.وتكافؤ الفرص امام كافة الشباب السوري دون تمييز او اجحاف في حق جهة على اخرى...

ان ابواب المدارس فتحت في اكثر من دولة.لاستقبال الاطفال والتلاميذ في شتى الاعمار وذلك لبناء اجيال قادرة على تحمل المسؤلية في ادارة المؤسسات الحكومية.والقطاعات الحيوية للنهوض بجميع المرافق الاساسية لاي تقدم منشود
وفي ضوء هذه الاحداث.اي مصير ينتظره الطفل السوري.امام الة البطش والقتل.والدفن الجماعي للجتث.واختفاء البعض الاخر.والمهجر قصيرا خارج حدود الوطن...اننا امام مشهد لم يحرك الاطراف العربية.ولا الجامحة العربية التي اخذت موقفا متحشما ازاء النظام في طلب زيادة سوريا خلال هذه الهستيرية الموخقة في القضاء على العنصر البشري خارج المشهد السوري الحالم.ولا شيء اخر لا يهم.
وقد برع النظام في استخدام وسائل اعلامية كثيرة في تضليل الشعب السوري. والجهات الخارجية.بوجود عصابات ارهابية.واستضافة الفتاة السورية احد الارهابيين حسب زعمها.والاعترافات التي ادلى بها تؤكد بوضوح مدى الخطط الواهية والاساليب التي لا تعتمد على اي اساس من الصحة لتاكيد رواية الحجاعات الارهابية.الامر تجاوز هذه الوضعية.واصبح الشعب السوري واعي بقدر الامكان بكل المحاولات التي تحاك ضده.واللفة الان في ميزان قوى الثورة السورية التي تخطو خطوات حنينة لتحقيق اهداف الثورة.واسقاط النظام السوري الذي تمادى كثيرا في قتل شعب اعزل لانه اراد ان يعيش حياة كريمة كبقية البشرعلى وجه البسيطة...
والمعطيات الواردة من داخل سوريا رغم قطع وسائل الاتصال.وكافة الوسائل لاخفاء حقيقة ما جرى على ارض الواقع فان تبات التوار تفوق على الة القتل التي تفتنة النظام في استعمالها.ورغم الالاف من الشهداء.والمتشردين.والمعتقلين فان ضريبة الحرية.ونجاح الثورة تطلب التضحيات النفسية
وكثير من الاصرار لنجاح الثورة..

ان التضليل الاعلامي اخذ ابعادا ساذجة في فتح الباب امام الصليب الاحمر .وهذه المنظمة الانسانية لا يهمها الواقع السياسي الذي يحدث في سوريا .وتحاول الوقوف على حالة السجناء واوضاعهم الحياتية.لكن الشيء الخطير الذي تتفاداه هذه المنظمة او غيرها.ان سوريا اصبحت الان .وخلال هذه السطور التي نكتبها اضحت سجنا كبيرا.كيف نراقب السجون وفي الشوارع يقتل الناس .ويتعرضون لانواع مختلفة من العذاب .والفاجعة التي لا يراها كثيرو ن.هي نظرة اسرائيل لما تتعرض له الشعوب العربية على يد حكامها .وهذا ينضاف للوضع العام الذي تعيشه الدول العربية في هذا المازق السياسي الخطيرحول قضايانا المشتركة .والمصير العربي الواحدفي الدفاع على التوابث في تحقيق الهوية العربية ..

اننا نعيش عصر انهيار القيم الانسانية التي تخص كل عربي .والسؤال الاكبر .متى يكون العربي قادرا على تحدي المواقف التشددة .والانخراط في مسلسل تنميةالعقل العربي امام المخططات الاسرائيلية والغربية...



*خليل الوافي ...من اقصى بلاد المغرب

khalil-louafi@hotmail.com.[/b]

شوهد المقال 3423 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العربي فرحاتي ـ حوار حول الأمازيغية ..المتجدد للإلهاء

د. العربي فرحاتي  " القايد " صاحب خطاب الثكتات وقد أفضى إلى ما قدم..أدخل الجزائريين في نقاش هامشي حول الراية الثقافية الامازيغية وربطها بالعلم الوطني..وأثار فتنة
image

وليد عبد الحي ـ نماذج التنبؤ بعدم الاستقرار السياسي

أ.د.وليد عبد الحي تشكل ظاهرة عدم الاستقرار السياسي احد الظواهر التي يوليها علم السياسة اهتمامه الكبير،وتتعدد اشكال ومستويات وحدة ومدة ظاهرة عدم الاستقرار السياسي، وقد بدأت
image

مرزاق سعيدي ـ واقع لا نراه!

مرزاق سعيدي  في الآونة الأخيرة، لاحظت وجود «ظاهرة إعلامية» لها حدّان، كلاهما غريب، وكلاهما مرتبط بـ»واقع» نراه، أو نقرؤه، أو نشاهده في التلفزيون.الظاهرة على شذوذها، وقلّة
image

ثامر ناشف ـ بين قدسية اول نوفمبر54 و"وعد عرقوب" وجوب إسقاط دستور الخيانة ب (لا)!

د. ثامر ناشف  لقد دأب في مفهوم نشأة الدول والامم سياسيا الاستناد لوثيقة تعتبر مرجعية في تأسيس الدول والاحتكام إليها في صناعة دساتيرها وقوانينها الملحقة وذلك
image

وليد عبد الحي ـ حماس : الطريق الى جهنم معبد بالنوايا الحسنة

أ.د.وليد عبد الحي تنبئ اجتماعات تركيا بين الفصائل الفلسطينية ، وقبلها اجتماعات بيروت، وسلسلة البيانات والتصريحات من القيادات الفلسطينية خلال الايام القليلة الماضية عن فصل
image

عبد الجليل بن سليم ـ لكل مرض وصفة علاج Jürgen Habermas فعال

د. عبد الجليل بن سليم  حراك الشعب لم يثر ضد نظام له توجه ايديولوجي بالعكس النظام الجزائري يستعمل شيء أخطر من إلايديولجية و هو إستعمال وسائل
image

رضوان بوجمعة ـ من ديسمبر الانتحار إلى نوفمبر الإنكار والاحتقار

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 186 تظهر كل المؤشرات أن السلطة تسير عكس التيار، وهي لم تفهم ولا تمتلك أدوات فهم حركية المجتمع منذ 22 فيفري
image

عثمان لحياني ـ النظام..دورة حياة ثانية

عثمان لحياني   وفرت الانتخابات الرئاسية الماضية جرعة أوكسجين للنظام والمؤسسة الحاكمة ، كانت في غاية الحاجة اليها ، بعدما كان الحراك قد خنقها الى الحد الذي
image

حميد بوحبيب ـ تداعيات العدم

د. حميد بوحبيب           
image

بشير بسكرة ـ ذكريات مع حراك 22 فيفري

بشير بسكرة  لا يزال ذلك اليوم عالقا في الذاكرة. أستذكره بكل تفاصيله كأنه حدث بالأمس، و أنا اليوم أعيش أثره النفسي و الفكري بكل فخر ..

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats