الرئيسية | أعمدة الوطن | رشيد زياني شريف ـ تونس: كلمة نصف حق يراد بها باطل مضاعف

رشيد زياني شريف ـ تونس: كلمة نصف حق يراد بها باطل مضاعف

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. رشيد زياني شريف
 
"بهجة" البعض بما حدث في تونس في اليومين السابقين، يذكرنا ببهجة نظراء لهم، بفرحتهم لانقلاب يناير 92 ونشوة آخرين بانقلاب مصر السيسي، و"فرحة غير مكتملة" قبل شعورهم بالإحباط لبعض آخر، لإجهاض انقلاب تركيا قبل 4 سنوات، انطلاقا من تخندق أيديولوجي متطرف مقيت. في كل هذه الانقلابات، حاولوا عبثا تغليف دعمهم لها، بحجج "عقلانية" من قبيل "الديموقراطية ليست فقط عملية انتخابية تتميز بالنزاهة والشفافية"، لكن إذا اتفقنا على هذا الشق من التصريح، واعتبرناه صحيحا، فلا بد أن نضيف له، أجل، لكن ما هو أصح منه، أن الديموقراطية لا يمكن أن تكون بدون انتخابات نزيهة وشفافية، أي بالمختصر المفيد، لا يجب تبرير الدكتاتورية، والانقلابات على خيار الشعوب، بحجة "ثغرات" الديمقراطية، فهذه حجة وذريعة يمتهنها كل من يخشى صوت الشعوب المعبر عنها بشفافية وحرية، ليقينهم أنهم منبوذون لدى شعوبهم ومكشوفة سجلاتهم لديها.
وهي "حجة" ، كثيرا ما استُعملت من أطراف، أقل ما يمكن قوله عنها، أنها من أعدى أعداء الصناديق وأشرس خصوم تعبير الشعوب بحرية، وبما انه يتعذر عليهم الفصح عن حقيقة هلعهم من صوت الشعب، يلجؤون إلى حجة "الديمقراطية ليست انتخابات فحسب"، على غرار تصريح رضا مالك عقب انقلاب يناير 1992:
"La démocratie n’est pas l’électoralisme "
وكلنا يعلم أن رضا مالك لا يمكن البتة اعتباره "ديموقراطيا" ولا "متحمسا" لصوت الشعب، ومثله تصريح أمين الأفافاس سابقا، السيد علي راشدي، الذي "رحّب" بانقلاب السيسي، وعندما استفسرتُه في نقاش على الشبكة (لا أعرفه شخصيا ولم يسبق لي قبل ذلك ولا بعده أن تحدث معه)، "كيف لديموقراطي أن يرحب بانقلاب عسكري"، جاء رده "يجب منح الفرصة للعسكر، لكي يعيدوا الكلمة للشعب المصري، وبعد ذلك فقط نحكم عليهم !!!! ورأينا كيف رد السيسي الكلمة للشعب المصري !!!، ولم نسمع للسيد راشدي صوتا بعد ذلك في الموضوع على حسب علمي
في الواقع سجل هذه الفئة الموثق ميدانيا، معروف للعام والخاص، بركبهم كل سفن الدكتاتورية، بشتى أصنافها، ولا يقبلون بالديمقراطية ونتائج الصناديق إلا عندما تكون في صالحهم، وإلا فالانقلاب عليها هو الحجة، والتبرير جاهز لتغليف دعمهم، مثلما سبق توضحه، بالحجة "المعقمة".

شوهد المقال 1572 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

583 مليار دولار موازنة العراق لعشر سنوات قادمة تعمر الشرق الأوسط بالكامل يا مجرمين.. يا سفلة..!!

- 583 مليار دولار موازنة العراق لعشر سنوات قادمة تعمر الشرق الأوسط بالكامل يا مجرمين.. يا سفله..!! يا أبناء شعبنا العراقي الجريح الصامد يا

النعش وعرش أكتاف الرجال..!!

د.شكري الهزَّيل بعد أن شاهدت في حياتي الدنيوية أمورا كثيرة وبعد أن تأملت كثيرا وعلى طول سنين افاق افق فلسطين المرصعة بالنجوم وقمرها التارة
image

بثينة في شعر جميل حلم وليست واقعا .....بقلم ..علاء الأديب

يكاد فضيض الماء يخدش جلدها اذا اغتسلت بالماء من رقة الجلدِ جميل بثينة ........ لأثبت لكم فقط بأن جميل ما قال هذا لبثينة الواقع بل
image

موازنة باراك بين ثمانينية إسرائيل وثمانينية دول أخرى موازنة فاسدة

حماد صبح كل سنة ، في ذكرى قيام دولتهم في الوطن الفلسطيني ، يتساءل الإسرائيليون على تباين مستوياتهم إن كانوا سيحتفلون بهذه الذكري في
image

"فتبيّنوا"

محلب فايزة. إن الانتشار الهائل للمعلومة عبر وسائل التواصل الاجتماعي؛ صاحبه انتشار "الطفيليات" التي تتغذّى على الأخبار الزائفة والشائعات، والمواضيع الرائجة وما تفه من قول
image

هتلر والإنحراف النرجسي..بقلم علاء الأديب

بمناسبة عيد مولده المقيت ...................... عندما أدرك بانه قد خسر كل شيء أطلق النار على رأسه وانتحر. فمثل هذا المنحرف النرجسي المصاب بجنون العظمة
image

أنْ تتجرد لكي تصل إلى الحقيقة المُجردة

  لا أستطيع أنْ اتجاهل فكرة العشق الإلهي، وهل نحن نحب المولى عزّ وجل بالفعل، قولاً وعملاً، سرًا وجهرًا أم لا؟!، وهل نُدرك جيدًا حقيقة الابتلاء
image

تجنيس اليهود في الدول العربية يستهدف السيطرة عليها بقلم : حماد صبح

 بقلم : حماد صبح جنست الإمارات 5000 يهودي ، وهذا الرقم المعلن ، وربما يكون الرقم الحقيقي أكبر ، وربما تكون عملية التجنيس متواصلة
image

نَْحْنُ و بَغْلَةُ عُمَرْ

  إنَّ البَغْلَةُ الَّتي أَتَتْ على لٍسانِ سيدِنا عُمَرُ بنُ الخطَّاب رضي الله عنه وأرضاه، ما كانَتِ بِزَلَّةِ لِسانٍ، وما هي بكلامٍ عابرٍ، وما كان

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats