الرئيسية | أعمدة الوطن | عثمان لحياني ـ التطهير " التجريد من الجنسية الجزائرية "

عثمان لحياني ـ التطهير " التجريد من الجنسية الجزائرية "

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عثمان لحياني 
 
"التطهير" والتجريد من الجنسية أسلوب فاشي تلجأ اليه الأنظمة الفاشلة التي همين عليها العقل الأمني. خطورة القانون تتعلق بعدم وجود معرف قانوني وفلسفي واضح ومحدد لكثير من القواعد التي يتأسس عليها التجريد من الجنسية .
خذ مثلا : قاعدة التعامل مع الجماعات الارهابية تبدو واضحة الآن ومفهومة ، لكن اذا هيمنت على الحكم مستقبلا مجموعة حكم تعتبر أن حركة حماس الفلسطينية حركة ارهابية، كيف سيكون مصير من يتعامل معها أو يساعد مؤسساتها .
قاعدة التعامل مع دولة عدوة تبدو واضحة الآن، بحيث يقصد بها الكيان الصهيوني، لكن هل اسرائيل هي وحدها الدولة العدوة، وهل للسلطة لائحة واضحة لدول مصنفة بأنها عدوة ، وكيف يكون الموقف اذا تغيرت القواعد السياسية الضابطة للعلاقات الدولية مستقبلا .
قاعدة الوحدة الوطنية تبدو معلومة في الوقت الحالي، ويمكن فهم لمن يتوجه مشروع هذه الآلية المستحدثة في هذا السياق، لكن هل درست السلطة العواقب السياسية لذلك، وممكنات أن يعزز ذلك دواعي ومزاعم حركة عنصرية واهمة تسير ضد سياق التاريخ.
من الواضح أن هذا النص القانوني المطروح، هو من نوع القوانين التي توضع لكي لا تطبق، المشكلة أنه لن يؤدي أي بعد ردعي في الحالة الجزائرية، وفي المقابل يضع الدولة (وليس السلطة) في نقيض التزاماتها الدولية في علاقة ببنود الاعلان العالمي لحقوق الانسان .

شوهد المقال 178 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه
image

رشيد زياني شريف ـ ماكينة الإعلام، مخلب العصابة

د. رشيد زياني شريف  مرة أخرة، ومن جديد، تتوّحد كافة وسائل الإعلام، المكتوبة منها والمرئية، المعربة والمفرنسة، "العلمانيةّ و"الإسلامية"، الحداثية والمحافظة، في الدفاع كلها عن الجلاد

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats