الرئيسية | أعمدة الوطن | نجيب بلحيمر ـ لا تقسيط في الحرية

نجيب بلحيمر ـ لا تقسيط في الحرية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر 

 

 

إيداع مراسل فرانس 24 والمصور الذي يعمل معه الحبس المؤقت يعيدنا إلى الأساسيات. 
قد لا نعرف السبب الحقيقي للحبس، لأن التهم التي سنسمع بها لاحقا قد لا تقنع أحدا، وقد تضاف هذه القضية إلى قائمة طويلة من قضايا تمس الصحافيين أو المنتسبين إلى قطاعات أخرى. سنسمع تبريرات من السلطات خلاصتها أن لا أحد فوق القانون وأن القضية لا علاقة لها بالتضييق على حرية الصحافة، وإلى أن تحين ساعة المحاكمة سنسمع أيضا حديث التبرير، وربما الانتشاء برد الصاع صاعين لقناة صنفت كعدو للجزائر
كل هذا يبدو مجرد تفاصيل أمام الحقيقة التي يريد الصحافيون، قبل غيرهم، تجاهلها وهي أن ممارسة الصحافة بقواعدها المهنية والأخلاقية المتعارف عليها في العالم بات أمرا مستحيلا في الجزائر. أكثر من هذا صار من غير الممكن الجمع بين الاسترزاق من الصحافة والاحتفاظ بما يؤهل المنتسب للمهنة لحمل صفة صحافي. 
تجزئة الحرية، والزعم بوجود هوامش في قطاع أو آخر هو وهم كبير يراد من خلاله التهرب من واجب الوقوف مع الجزائريين الذين خرجوا الى الشوارع يوم 22 فيفري 2019 من أجل الحرية. 
المعارك الهامشية معارك خطأ مثل تلك التي تخاض باسم الافكار والايديولوجيات والتي تريد ان تتجاهل حقيقة أن الاستبداد وما يفرضه من أجواء موبوءة لا يترك اي مجال لنقاش جدي ومثمر يفضي إلى وضع أسس بناء متين٠
الصحافي الذي يرضى بممارسة المهنة على هامش القانون هو في الحقيقة ينساق إلى ميدان ملغوم رسمت السلطة حدوده ووضعت قواعد اللعب فيه دون أن تكتبها، والبحث عن نقطة التوازن المستحيلة بين ممارسة المهنة وفق قواعدها والحفاظ على مصدر الرزق ينتهي دوما بالتفريط في أحدهما، وفي أغلب الأحيان يغلب الحرص على رغيف الخبز الرغبة في الدفاع عن الحرية، مع السعي الى تبرير التنازل بالاجتهاد في تأويل المهنية وتحديد مهمة الصحافي. 
الحرية لا تتجزء، وما لم نخض معركة الحرية والكرامة مع سائر الجزائريين، فلن ننال شيئا وحتى رغيف الخبز الذي نستعمله لتبرير تقاعسنا وخنوعنا لن يكون في متناولنا.

 

شوهد المقال 368 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عز الدين عناية ـ الكنيسة في العراق

عزالدين عنايةأعادت الأوضاع المتوترة التي تعيشها منطقة الشرق الأوسط في السنوات الأخيرة، لا سيما في العراق وسوريا، تحريك مسألة الأقليات والطوائف في الأوساط الدينية والسياسية
image

بوداود عمير ـ "أبي، ذلك القاتل" من أدب الإعتراف جرائم فرنسا في الجزائر ثييري كروزي

بوداود عمير  هناك بعض الأعمال الأدبية تبدو مرتبطة "بالذاكرة"، تتضمن شهادات إنسانية مؤثرة، تشرح التاريخ في بعده الأخلاقي والإنساني، من عمق الواقع."أبي، ذلك القاتل": كتاب صدر
image

حكيمة صبايحي ـ التاريخ السخيف الذي نعيش في لحظتنا الراهنة ..من يملك الحق في سحب الجنسية من الجزائريين؟

حكيمة صبايحي  من يملك الحق في سحب الجنسية من الجزائريين؟ هل نعيش في مملكة، إذا لم يعجب أحدنا الملك وحاشيته، تبرأ منا، وسحب منا الجنسية؟ ويمكنه
image

عبد الجليل بن سليم ـ سحب الجنسية .. دولة هشة....fragile state

د. عبد الجليل بن سليم   سحب الجنسية ....يعني أنه هناك ..... دولة هشة....fragile stateعندما تحمل في يدك قطعة بسكوت و تريد أن تقسمها نظريا انقسامها سهل
image

نوري دريس ـ حول السلطة و منطقها

د.نوري دريس   تعتقد السلطة ان الحراك يقوم به سكان المدن ( الشبعانين), و ان سكان المناطق الريفية( الذين يشكلون ما تسميه السلطة سكان مناطق الظل) غير
image

عثمان لحياني ـ التطهير " التجريد من الجنسية الجزائرية "

عثمان لحياني  "التطهير" والتجريد من الجنسية أسلوب فاشي تلجأ اليه الأنظمة الفاشلة التي همين عليها العقل الأمني. خطورة القانون تتعلق بعدم وجود معرف قانوني وفلسفي واضح
image

العربي فرحاتي ـ " ماكان اسلامي ..ماكان علماني "

د. العربي فرحاتي   من باب ".. لا تقف ما ليس لك به علم.. " أو من باب ..لا تسأل عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم .."فلو
image

حارث حسن ـ زيارة البابا وفكرة الأمة العراقية

د . حارث حسن   قرأت اليوم الكثير من الاراء العراقية حول زيارة بابا الفاتيكان الى العراق، تنوعت بين المحتفل والمرحب والمتشكك والرافض، لكن كنت مهتماً ان
image

نصرالدين قاسم ـ جرائم الاحتلال الفرنسي في الجزائر حقوق ضائعة ليس وراءها مُطالب

نصرالدين قاسم اعترف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بتعذيب الجيش الفرنسي الشهيد علي بومنجل واغتياله، ليضع حدا لادعاءات الاحتلال بفرية الانتحار.. ماكرون اعترف بذلك رسميا أمام أحفاد
image

محمد هناد ـ هل تريد السلطة تحويل الجنسية الجزائرية إلى ملكية، تهبها وترفضها لمن تشاء !

د. محمد هناد  علمنا أن وزير العدل قام بعرض قانون الجنسية 86-70 على اجتماع الحكومة بهدف تعديله في اتجاه «استحداث نظام التجريد من الجنسية الجزائرية الأصلية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats