الرئيسية | أعمدة الوطن | حميد بوحبيب ـ لا تحزن...فالآلهة ليست معنا

حميد بوحبيب ـ لا تحزن...فالآلهة ليست معنا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. حميد بوحبيب 

 

 

كثر الجدل واللغط بشأن ما بعد الوباء، وقد تصدّر فلاسفة الميديا منابر الخطاب، من سلافوي جيجيك إلى أغمبان، ونعوم شومسكي، وميشال أونفري...فضلا عن كبار المختصين في الاقتصاد الكلي .
الكل يكاد يجمع بأن هذا الوباء برهن على تهافت السياسات الليبرالية عبر العالم ، كشف عن الوجه البشع للرأسمالية ، إذ بدت القوى العظمى التي استثمرت في السلاح والطاقة النووية وغزو الفضاء ...عاجزة عن توفير كمامات ومحاليل تعقيم لمواطنيها.
محللون آخرون يهللون بإمكانية عودة النموذج الاشتراكي من خلال اقتناع العالم بضرورة الطب المجاني والصحة العمومية، والضمان الاجتماعي للجميع ...
آخرون، من خلفيات روحانية حينا وإيكولوجية حينا آخر يركزون على هشاشة الإنسان وعجزه أمام أسرار الطبيعة، مما جعلهم يستبشرون بكون المرحلة القادمة من تاريخ الإنسانية هي مرحلة إعادة النظر في علاقتنا بالكون، وهو ما سيعيد حتما بناء مفاهيمنا عن الموت والحياة والعيش المشترك والتضامن...الخ
أما الاقتصاديون فيبدو أنهم أكثر واقعية، حتى وإن طبعت خطاباتهم أحيانا مسحة دعائية لصالح إعادة ترميم النظام الدولي الجديد، وجعله أكثر إنسانية...
في رأيي المتواضع، أعتقد أن ما بعد الوباء لن يختلف كثيرا عما قبله :
الرأسمالية العالمية ستجد كالعادة آليات الانبعاث من جديد ، وستخرج مثلما كل مرة معافاة ، وسيزداد الأثرياء ثراء خاصة أرباب الصناعة الصيدلانية والمخابر العملاقة.
ستنهار اقتصادات الدول الهشة انهيارا فضيعا وستفرض وصاية جديدة عليها عبر بارونات صندوق النقد الدولي و ستزداد هيمنة الاقتصاد المصرفي في البداية مع عودة حركية التصنيع المحلي...ولكن العولمة ستتمدد أكثر فأكثر وستزداد ضراوة، سواء استمرت امريكا في هيمنتها أم خلفتها الصين...الأمر لن يختلف جوهريا.
الإنسانية مرت بأوبئة أكثر فتكا، وفقدت خلالها ملايين الضحايا ، وفي كل مرة عادت حليمة إلى عادتها القديمة، وعاد رأس المال إلى الهيمنة، ولم يعر أي حساب للحياة ولا للطبيعة ولا للآلهة.
ولا أصدق في هذا من مقولة سيوران: "تاريخ الإنسانية هو تاريخ كوارث في انتظار الكارثة النهائية".
فلا تحزن فالآلهة ليست معنا...نحن سادة الخراب وسننجح حتما في الانقراض يوما.

 

شوهد المقال 250 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

اسلام طبوش ـ الحراك الجزائري من التعتيم الإعلامي إلى الاستهداف ... صمود الحراك يغضب فرنسا و اولادها

اسلام طبوش    قام الحراك الشعبي علي ما عقده بيان ثورة أول نوفمبر 1954 وفق المبادئ الاسلامية عقدته أيضاً ثورة 22 فيفري السلمية...
image

عبد الباقي صلاي ـ ماذا عن رجالات الدولة الأَكْفَاء الذين ظلمتهم العصابة؟!

عبد الباقي صلاي  حملةُ الأيادي النظيفة التي قادها  "أحمد أويحيى"  عندما تَسنّم القرار الأول في الحكومة الجزائرية أواسط التسعينيات من القرن الماضي،والتي على إثرها
image

نجيب بلحيمر ـ سحابة صيف راعدة

نجيب بلحيمر   كما كان متوقعا اكتفت الخارجية الفرنسية بالتذكير بحرية الصحافة للرد على قرار الجزائر استدعاء سفيرها لدى باريس احتجاجا على بث وثائقيين سهرة
image

نجيب بلحيمر ـ النقاش الحرام

نجيب بلحيمر   هل نقد بعض القرارات في ميدان السياسة الخارجية للجزائر والاختلاف حولها يمثل جريمة ؟ في الجزائر يجيب كثير من الناس بنعم، وقد
image

عثمان لحياني ـ فلتان وتلف

 عثمان لحياني  مثلما كانت هناك عملية مأسسة وتبني لخطاب الكراهية المبني على تمزيق الجغرافيا ووضع الحجر في الشقوق ، مثلما يبدو واضحا أنه تم
image

العربي فرحاتي ـ إذا عرف ..من رخص ؟ ..بطل العجب !

د. العربي فرحاتي  لشعورهم بالنقص في شرعية من انتخبوهم..الباديسيون الجدد يكملون ما نقص من شرعية السلطة التي انتخبوها من هجومات الاعلام الفرنسي لسلطتهم ..حيث
image

وليد عبد الحي ـ قرارات ترامب بين النرجسية والمؤسسية

 أ.د.وليد عبد الحي  أزعم ان عملية صنع القرار السياسي في الولايات المتحدة لم تشهد في تاريخها تنازعا حادا بين " شخصية الرئيس" من
image

العياشي عنصر ـ خبايا "تحقيق فرانس5"

 د. العياشي عنصر  بعد مرور لحظات الصدمة والغصب لابد من التفكير بتأني وبمنهجية حول هذا التحقيق وتحليله وتفكيكه ثم إعادة بنائه حتى يتسنى لنا فهم
image

محمود بلحيمر ـ لولا الحراك لواصل الكثير من الناس التبوّل في سراويلهم كلّما سمعوا اسم السعيد

محمود بلحيمر   بالنسبة لي لا مقال يُنشر في "الواشنطن تايمز" ولا وثائقي يُبث في قناة فرنسية ولا أي عمل إعلامي أو دعائي يُغير من موقفي
image

زهور شنوف ـ معڤال وبوحميدي.. عار "قُبلة الشيخوخة" في الشارع! #الجمعة_67 #الحرية_للمعتقلين

زهور شنوف   في الاسبوع نفسه رأينا اهتماما غريبا بالحراك، على مستويات مختلفة، والحقيقة ان الاهتمام بالحراك لا يغيب ابدا لدى من ينام الجمر في بطونهم،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats