الرئيسية | أعمدة الوطن | وليد عبد الحي ـ سلطة التنسيق الامني ودبلوماسية الاسفنجة

وليد عبد الحي ـ سلطة التنسيق الامني ودبلوماسية الاسفنجة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


أ.د.وليد عبد الحي

 

 

بعد الاعلان الرسمي عن صفقة القرن الأمريكية، أبدت سلطة التنسيق الأمني موقفا رافضا للصفقة، لكن خطاب رئيس السلطة أكد وبشكل واضح " تمسكه بالمفاوضات" وكأنه يقول ان نفس المسار الذي أوصل الموضوع الفلسطيني الى الحالة القائمة سيبقى قائما، وهذا يعني ان المرحلة القادمة هي " وضع صفقة القرن على الطاولة والتفاوض حولها" ، وفي ظل موازين القوى ، ومنع أي شكل من اشكال المقاومة، فان من تنازل عن 78% من فلسطين ثم قبل التفاوض حول ال22% الباقية سيتفاوض على ال60 % المتبقية من الضفة الغربية.
ان دبلوماسية سلطة التنسيق هي :
أ‌- مجاراة ضجيج ردات الفعل العربية والفلسطينية في البداية .
ب‌- أن هذه المجاراة لن تتجاوز بأي شكل من الأشكال الخطاب السياسي الذي يدغدغ مشاعر المتلقي الفلسطيني لا سيما باستخدام تعابير "ابن الكلب" مرة لوصف ترامب ومرة لوصف فريدمان.
ت‌- في المرحلة الثالثة سنعود لاجتماعات في غزة او رام الله او القاهرة ، وبعد أن يتم امتصاص الاحتقان ، سيتم افتعال مشاكل مع المقاومة في غزة ، ونعود لتبادل الاتهامات بين غزة ورام الله
ث‌- خلال المراحل السابقة سييتم السير على طريقين هما: 
1- يستمر الاستيطان والانفتاح العربي على اسرائيل تدريجيا ، وسيكون الانفتاح الاقتصادي والسياحي والرياضي هو الطاغي.
2- تنفيذ صفقة القرن تدريجيا ، وايا كانت نسبة التنفيذ فان السنوات الاربع التي حددتها خطة ترامب ستكون بشكل رئيس عبارة عن سلسلة من الاجراءات لتنفيذ الخطة من الجانب الاسرائيلي.
بوضوح ،أرى أن رفض سلطة التنسيق الأمني هو تكتيك قائم على دبلوماسية الاسفنجة ، أي امتصاص الاحتقان لتبقى البيئة التي اوصلتنا لهذه المرحلة مهيأة لاستمرار اسرائيل في سياستها.
ان التفاوض بين حماس والجهاد من ناحية وبين سلطة التنسيق الامني سيكون على اساس إما اللحاق بالمقاومة باشكالها المختلفة وإما ركوب قطار التسوية ليربط بانتوستانات الضفة الغربية بقطاع غزة، وليس هناك من نقطة وسطى بين النقيضين، وعليه إما ان سلطة التنسيق تريد من التفاوض جر المقاومة نحو التفاوض ، او ان المقاومة ستجر سلطة التنسيق نحو الفكاك من أوسلو والعودة للمقاومة...وأظن أن البيئة الراهنة هي لصالح سلطة التنسيق الامني.، وهو ما يعني ان قطاع غزة على موعد مع اعصار قادم ، فاحد بنود صفقة ترامب هو نزع سلاح غزة، وهو مطلب رئيسي لسلطة التنسيق الأمني.

 

شوهد المقال 546 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الثمن الباهظ

الثمن الباهظ شباب في سجن وكلاء الاستعمار دولة مدنية ماشي عسكرية جزائر جزائرية حب من حب وكره من كره 
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats