الرئيسية | أعمدة الوطن | وليد عبد الحي ـ دبلوماسية ترامب بين النووي الايراني وفلسطين

وليد عبد الحي ـ دبلوماسية ترامب بين النووي الايراني وفلسطين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


أ.د.وليد عبد الحي

 

 

في إطار اعداد المسرح الاقليمي والدولي لاعلان ترامب عن تفاصيل " صفقة القرن" بُعيد الانتخابات الاسرائيلية القريبة ، وبعد أن ضمن ترامب موافقة خليجية على الصفقة بطريقة ضمنية، وبعد الخنق المالي المتزايد للطرف الفلسطيني، وبعد امتصاص كل الضجيج العربي اللفظي على نقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس وضمها لاسرائيل وضم الجولان والاعلان عن ضم غور الاردن ، ادرك ترامب ان ايران تشكل حجر عثرة في هذا الطريق، وهو امر لا يمكن التغلب عليه عسكريا نظرا للتعقيدات الكبيرة وحسابات الربح والخسارة ، فلا بد من تفعيل واختبار الفلسفة الدبلوماسية لترامب القائمة على ان " القوة الناعمة" بشقي الوعد والوعيد قادرة على انجاز أقل تكلفة وأكثر نفعا من القوة الخشنة . 
ولكي يكتب لهذا السيناريو النجاح، لا بد من خطوات أولها دبلوماسية " غواية الجزرة " مع ايران بعد ان استنفدت دبلوماسية " وعيد العصا" أغراضها، وتمثلت هذه الاجراءات في:
أ‌- الايحاء بتغيير التوجه من خلال استبعاد " صقور الادارة " بدءا من غرينبلات ثم بولتون ولن يكون مفاجئا إذا لحق بهم بومبيو.
ب‌- ابتلاع الاهانة لأمريكا بعد اسقاط الطائرة الامريكية المسيرة ثم احتجاز السفينة البريطانية بل وايصال البترول الايراني لسوريا على متن السفينة الايرانية التي كانت محتجزة في جبل طارق.
ت‌- الإيحاء بتخفيف قبضة الحصار الاقتصادي من خلال الحديث عن تخفيف القيود على مبيعات النفط وعن تسهيلات مالية بقيمة 15 مليار دولار وغض الطرف عن بعض الدول ممن يستورد النفط او يتاجر مع ايران.
ث‌- تكرار الحديث عن مسالتين هما : ان ترامب لا يسعى لتغيير النظام من ناحية والاستعداد للقاءات امريكية ايرانية مباشرة من ناحية ثانية.
بنا على ما سبق، يبدو ان التوجه الامريكي سيكون في الفترة القادمة نحو نقطة محددة هي " فك ارتباط ايران بالموضوع الفلسطيني" مقابل تغييرات جذرية في الموقف الامريكي تجاه ايران، وما يدفع بهذا الاتجاه عدة عوامل:
أ‌- إدراك ترامب بأن ايران هي " قاعدة" محور المقاومة، وعليه فان تغيير الدور الايراني في هذا المحور سيجعل هذا المحور بما فيهم تنظيمات المقاومة الفلسطينية حفاة عراة بعد ان انفض العرب من حولهم تباعا، وهو ما سيجعل احتمالات انتزاع المزيد من التنازلات التي تنطوي عليها صفقة القرن امرا ممكنا، وايه معارضة في الاراضي الفلسطينية لذلك ستتكفل بها سلطة التنسيق الامني.
ب‌- يدرك ترامب ان التعاطف الشعبي في ايران مع البرنامج النووي الايراني هو أعلى كثيرا من درجة التعاطف الشعبي الايراني مع الموضوع الفلسطيني، وعليه فالتنازل في الموضوع الفلسطيني مقبول لدى المواطن الايراني والقوى السياسية الايرانية أكثر من التنازل في موضوع البرنامج النووي.
ت‌- ان الانفتاح الايراني على صفقة القرن سيحرر الجالسين في قاعة الانتظار من الأنظمة العربية من اية ضغوط شعبية نظرا لغياب المحرض او من يعمل على استثمار اجواء كهذه.
ث‌- ان الضغط الاقتصادي عندما يترافق مع " اكتراث شعبي" اقل بالموضوع الفلسطيني يجعل القرار الايراني باتجاه نعديل المواقف أكثر يسرا
ج‌- استثمار ترامب لبعض ذيول مواقف حركة حماس تحديدا من الموضوع السوري الايراني ، وهو الذي خلق جفوة بين حماس وحاضنتها ، فلا بد ايضا من استثمار ذلك بخاصة في ظل الظروف الحالية التي وضع فيها الخليج المقاومة في خانة الارهاب.
ان الاختبار الحقيقي للموقف الايراني – بين الموقف العقائدي والموقف البراغماتي- سيتضح في معارك دبلوماسية قادمة ، لان المعركة العسكرية أدارت ظهرها كما توقعنا سابقا، لكن الامر قائم الى حين، وفي تقديري سيتوازى الموضوع الفلسطيني في البداية مع الموضوع النووي لكنه في مرحلة لاحقة سيكون له الأولوية....وان غدا لناظره قريب.

 

شوهد المقال 192 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رائد جبار كاظم ـ التظاهرات في العراق تعدد السيناريوهات وصراع الارادات

د. رائد جبار كاظم  واقع الحال أن ما يجري في العراق من تظاهرات وأحتجاجات شعبية منذ مطلع تشرين الأول 2019، وأستمرارها الى يومنا هذا
image

سعيد لوصيف ـ في مشروعية مطلب الثورة في تمدين الدولة ،،، هلاّ تحدّثنا بهدوء؟

د.سعيد لوصيف   يعتبر تناول موضوع الفصل بين السلطة العسكرية و السلطة المدنية، موضوعا يحوي على الكثير من الحساسيات لدى الكثير من النخب السياسية
image

رضوان بوجمعة ـ من المحاكم الخاصة إلى قضاة القوة العمومية!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 132  ستبني الجزائر الجديدة سلطة قضائية مستقلة عن باقي السلطات، عندما تنجح في بناء المؤسسات ودولة الحق والقانون من قبل مجتمع
image

عثمان لحياني ـ كتاب واحد ..قاموس الأزمة

 عثمان لحياني   تقرأ السلطة من كتاب واحد ربطت عقلها اليها، وأعقلت خيلها وخيالها الى قاموس التسعينات ، تغرف من ديباجته حرفا بحرف وتدبير بتدبير، ولم
image

يسين بوغازي ـ إستراتيجية الأقلية السياسية من لا يملك الى من لا يستطيع ؟

يسين بوغازي   إن أخوف ما تخافه الأقلية السياسية رئيسا مدنيا ، وإذا اقول رئيسا فالمعنى نهاية المناورات السياسية والإعلامية التي تبثها  الأقلية
image

يوسف بوشريم ـ من الإعتقالات والسجون السياسية إلى غلق صفحات الفايسبوك ..مؤشرات نظام يحتضر

 يوسف بوشريم   من الاعتقالات والسجون السياسية إلى الإعتقالات والسجون الفايسبوكية مؤشرات نظام يحتضر  بعد فشله الذريع في كل أشكال الثورات المضادة التي تهدف إلى إجهاض و إحتواء
image

رضوان بوجمعة ـ عبد المجيد تبون...موظف سياسي على باب القصر الرئاسي!

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 131سيحتفل عبد المجيد تبون بعيد ميلاده الـــ74 يوم 17 نوفمبر، وهو ما يصادف تاريخ الانطلاق الرسمي المفترض للحملة الانتخابية، فهل هي
image

عثمان لحياني ـ التاريخ يتحدث : تعاطي العقل العسكري

 عثمان لحياني  ثمة أطروحة تبريرية في تعاطي العقل العسكري راهنا مع الشأن العام وفرضه مسارا سياسيا محددا، ويعتبر أصحاب هذه الاطروحة (بحسن نية
image

نجيب بلحيمر ـ مرشح الفراغ

نجيب بلحيمر   عاشت الجزائر في ظل شغور فعلي لمنصب رئيس الجمهورية ست سنوات, وكانت هناك نية في تمديد فترة الفراغ لخمس سنوات أخرى.هذا هو الفراغ الذي
image

ناصر جابي ـ رئاسيات الجزائر: انتخابات ليست كالانتخابات

د.ناصر جابي  يشكِّل الشباب أغلبية الجزائريين ولم تعد الانتخابات الشكلية تستهويه مثل سكان المدن بالشمال حيث الكثافة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats