الرئيسية | أعمدة الوطن | نجيب بلحيمر ـ أبواق قديمة لمعزوفة "جديدة"

نجيب بلحيمر ـ أبواق قديمة لمعزوفة "جديدة"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر 

 

 

مع بداية "الحوار" لم يجد النظام إلا رموزه القديمة, والشبكات التي اعتمد عليها بوتفليقة خلال عقدين كاملين, للترويج لخطة الحل التي تقوم على إجراء انتخابات رئاسية في أقرب الآجال, صيغة أبقيت مفتوحة خشية فشل ثالث رغم أن الأمل هو أن تجري هذه الانتخابات قبل نهاية السنة. 
هكذا اكتشف الجزائريون ان من يسمون ممثلي الحراك هم من الأرندي والأفلان, وبعضهم من الذين تقلبوا في عضوية أحزاب عديدة اصطيادا للامتيازات وانتهازا للفرص, وقد كانت الاجتماعات الأولى لهيئة الحوار فرصة ليعرف الناس ان زبائن النظام لم يتغيروا, وبالتزامن مع هذا كانت الوجوه التي روجت للعهدة الخامسة قد احتلت الشاشات متنقلة بين التلفزيون العمومي, والقنوات الخاصة, لتمجيد سيد المرحلة, ومنهم من حصل على العرفان بالجميل في خطاب رئيس الأركان تصريحا أو تلميحا.
يشير الاعتماد على أنصار بوتفليقة, وخدام النظام الذين برروا كل السياسات التي أفضت إلى الخراب, إلى أمرين أساسيين:
1- عجز النظام عن تجديد وجوهه, وعدم قدرته على تجنيد أشخاص غير متورطين في تسويق كل السياسات والخيارات مهما كانت متناقضة, وهذه من أبرز العلامات على تآكل هذا النظام, واتساع الهوة بين من يحكمون والمجتمع.
وفي التفاصيل يكشف هذا الاتكاء على وجوه بائسة استنزفت مصداقيتها, على عدم مطابقة هذا النظام للعصر, وقد أثبتت حرب الأرشيف التي يخوضها الجزائريون باقتدار على منصات التواصل الأجتماعي, أن الذين اعتمدوا على أبواق بوتفليقة لا يقيمون وزنا للتكنولوجيا, أو ربما لم يستوعبوا حقيقة أن كل شيء صار موثقا بالصوت والصورة, وقد أثبت لنا غوغل ويوتوب وفيسبوك وتويتر أن الفئة الوحيدة من أنصار بوتفليقة التي تخلفت عن الالتحاق بجوق التسبيح الجديد هي تلك التي تم سجنها, ومنها من انخرط في هذه الطقوس قبل ان يحال على الحبس.
2- بالاعتماد على نفس الوجوه يفشل رئيس الأركان في بلوغ أهم أهدافه على الإطلاق وهو التبرؤ من جماعة بوتفليقة, وهي مهمة شاقة بدأت في خطاب 30 مارس عندما تحدث قايد صالح عن الاجتماعات المشبوهة, وتبلورت بوضوح يوم 02 أفريل عندما تحدث صراحة عن القوى غير الدستورية والعصابة, مستعيرا مصطلحات كانت قد استعملت من قبل وانتشرت عبر شعارات ولافتات المتظاهرين.
والحقيقة أن "العصابة" التي يتحدث عنها قايد صالح ليست "العصابة" التي يعنيها المطالبون بتغيير النظام, ولقد فشلت عمليات اعتقال المسؤولين السابقين, وكل ما رافقها من إجراءات وضعت تحت عنوان "محاربة الفساد" في فك ارتباط قايد صالح بجماعة بوتفليقة, وما زال المتظاهرون يذكرون رئيس الأركان بهذا الأمر كل جمعة.
لقد قدمت لنا الثورة السلمية درسا بليغا في مفهوم النظام الذي يتجاوز الأشخاص, وأخرجت إلى العلن أساليب تجديد الواجهة التي طالما اعتمدت لإطالة عمر هذا النظام, وعندما نعلم أن السلطة الفعلية هي التي ترتب الحوار, وتختار بعض المشاركين, ونرى الاعتماد على نفس الزبائن والشبكات, نفهم أن ذهاب بوتفليقة لا يغير في الأمر شيئا, وأن التوقف في منتصف الطريق, والقبول بالترقيع بدل التغيير سيكون كارثة على مستقبل الجزائر لا يمكن تجنبها إلا بالجمعات المباركات السلميات.

 

شوهد المقال 104 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بوعلام زياني ـ صندوق لعجب التلفزيون العمومي الجزائري في خدمة الإستبداد

بوعلام زياني  يسمونها الأرضية لان مستواها يمسح الارض ولا يعانق أحلام الجزائريين الكبيرة ،سموها سابقا باليتيمة لانها لم تنعم بدفء العائلة وعاشت مشردة يستغلها
image

وليد عبد الحي ـ دبلوماسية ترامب بين النووي الايراني وفلسطين

 أ.د.وليد عبد الحي  في إطار اعداد المسرح الاقليمي والدولي لاعلان ترامب عن تفاصيل " صفقة القرن" بُعيد الانتخابات الاسرائيلية القريبة ، وبعد أن ضمن
image

نجيب بلحيمر ـ الجزائر على موجة الثورة السلمية

نجيب بلحيمر   غاب كريم طابو عن الجمعة الثلاثين من الثورة السلمية لأنه في السجن، لكن الثمن الذي يدفعه الآن من حريته الشخصية لا يساوي شيئا
image

صدر حديثا أناشيد الملح - سيرة حراڴ للجزائري العربي رمضاني

المتوسط للنشر :  صدر حديثاً عن منشورات المتوسط - إيطاليا، الإصدار الأول للكاتب الجزائري العربي رمضاني، بعنوان: "أناشيد الملح - سيرة حراڴ"، وهي من
image

المرصد الأوروالمتوسطي لحقوق الإنسان : اعتقال النشطاء السلميين صفعة قاسية لحرية التعبير في الجزائر

جنيف- قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان اليوم إنّ السلطات الجزائرية اعتقلت أخيرًا عدد من النشطاء السلميين في خطوة تشكّل صفعة قاسية لحرية التعبير في الجزائر.     المثير للقلق
image

اليزيد قنيفي ـ العهد الجديد ..بين التفاؤل والتشاؤم ..!!

اليزيد قنيفي  على مدار عهد طويل تعرضت البلاد إلى حالة من التدمير والحرق والإهانة والسخرية والتجريف والنزيف غير مسبوقة ..استبداد وغلق وفساد معمم وشامل... ورداءة وفضائح
image

علاء الأديب ـ أدباء منسيون من بلادي..الروائي العراقي فؤاد التكرلي

 علاء الأديبعلى الرغم من أن الروائي العراقي المرحوم فؤاد التكرلي لم يكن غزيرا بكتابة الرواية من حيث عددها إلا إنه يعتبر من أوائل الروائيين العراقيين
image

العربي فرحاتي ـ حراك الشعب في الجمعة 30 ..المدنية هي شرط قوة الشعب والجيش

د. العربي فرحاتي  الجيش يقوى بقوة الشعب ..ويبقى قويا مادام الشعب قويا.. ويضعف بضعف الشعب ويبقى كذلك مادام الشعب ضعيفا...ولا يمكن لشخص مهما كان
image

محمد محمد علي جنيدي ـ حكاية بلد

محمد محمد علي جنيدي- مصر   كنتُ كُلَّما سافرتُ إلى بلدِها صباحاً لزيارةِ عَمَّتي العجوز، رأيْتُها تقطعُ الطَّريقَ لتذهبَ إلى محلِ الوردِ الذي تعملُ فيه، فإذا ما

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats