الرئيسية | أعمدة الوطن | حميد بوحبيب ـ الربيع الشعبي الجزائري :

حميد بوحبيب ـ الربيع الشعبي الجزائري :

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د.حميد بوحبيب

 

 

قاطرة الحراك تصل إلى محطة تاريخية رمزية هي محطة العشرين أفريل، التي شكلت في المخيال الوطني قطيعة حادة مع التصور المونوليثي للهوية والثقافة والثوابت .
العشرون من أفريل أعاد رسم بطاقة الهوية بألوان الربيع وعبق الأرض وإيقاع اللغة الأم وحروفها النارية المتجذرة في شقوق الصخر وجداريات الطاسيلي .
مضى ما مضى من الوقت ، وأهدرت طاقات ، وتكبد الشعب تضحيات هائلة ليفرض على بوتفليقة أن يسلم صاغرا بإدراجها في الدستور لغة وثقافة وتاريخا...ثم ترسيمها في النهاية رضوخا لضغط الشارع .
اليوم وقد نضج الحراك بما فيه الكفاية ليفتح كل الملفات ، ويرفع من سقف مطالبه السياسية والاجتماعية ، آن الأوان لأن نحتفل معا برمزية هذا التاريخ ...معا بصرف النظر عن اللغات واللهجات التي نتكلم بها ...
آنا الأوان للجزائريين شاوية وقبايل وتوارڨ، ومزابية ونايلية وحراكتة وشعانبة وهلالية ....أن يحتضنوا هذا التاريخ مثلما احتضنوا يناير وقبلوا به عيدا وطنيا .
آن للجزائريين أن يحققوا المصالحة الشعبية حول الهوية واللغة والثقافة .
آن لنا أن نمجد تضحيات شباب الربيع الأمازيغي ، والربيع الأسود ، ونقول :
أولئك الرواد منا ونحن منهم ...أولئك شهداء الوعي والحرية والجذور .
ولأن الجريمة في حق الوطن لا يغلق ملفها بالتقادم ، علينا أن لا ننسى ولا نسامح من أعطى الضوء الأخضر لإطلاق الرصاص على أبنائنا العزّل في الشوارع .
ومن أجل أن لا تصبح ورقة الربيع الأسود لعبة في أيدي المتطرفين ، علينا أن نتبنى محتواها في حراكنا اليوم ، لأنه من العبث محاولة بناء جمهورية ثانية إذا لم نعرف عيوب الجمهورية الأولى و ثغراتها.
العيب الجيني الذي توارثته الجمهورية العرجاء التي فرضت علينا هو اعتمادها على تصور مركزي ، لا يفرق بين مفهومي الوحدة والأحادية .
وحدتنا لا تتعارض إطلاقا مع تنوعنا وثراء مرجعياتنا .
رايتنا الوطنية لا تتناقض مع الراية الأمازيغية الثقافية التي توحد كل شمال إفريقيا .
و حراكنا يجب أن يكون فيه متسع للجميع ، وما يكفي من النضج والتسامح لطرح كافة الملفات الشائكة دون خوف ولا توجس ولا تخوين .
معا من أجل تبني الربيع الأمازيغي لنجعله ربيعا وطنيا يحتفي بكل لغاتنا الشعبية ، وبكل ما يميزنا عن غيرنا من الشعوب .
معا من أجل نبذ الجهوية والنزعات العرقية ، والنعرات القبلية ...
الجمهورية التي تخاف من التنوع ليست جمهورية، والإخوة الذين يخافون من الاختلاف ليسوا إخوة .
معا من أجل الربيع الشعبي الجزائري .

 

شوهد المقال 974 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عز الدين عناية ـ الكنيسة في العراق

عزالدين عنايةأعادت الأوضاع المتوترة التي تعيشها منطقة الشرق الأوسط في السنوات الأخيرة، لا سيما في العراق وسوريا، تحريك مسألة الأقليات والطوائف في الأوساط الدينية والسياسية
image

بوداود عمير ـ "أبي، ذلك القاتل" من أدب الإعتراف جرائم فرنسا في الجزائر ثييري كروزي

بوداود عمير  هناك بعض الأعمال الأدبية تبدو مرتبطة "بالذاكرة"، تتضمن شهادات إنسانية مؤثرة، تشرح التاريخ في بعده الأخلاقي والإنساني، من عمق الواقع."أبي، ذلك القاتل": كتاب صدر
image

حكيمة صبايحي ـ التاريخ السخيف الذي نعيش في لحظتنا الراهنة ..من يملك الحق في سحب الجنسية من الجزائريين؟

حكيمة صبايحي  من يملك الحق في سحب الجنسية من الجزائريين؟ هل نعيش في مملكة، إذا لم يعجب أحدنا الملك وحاشيته، تبرأ منا، وسحب منا الجنسية؟ ويمكنه
image

عبد الجليل بن سليم ـ سحب الجنسية .. دولة هشة....fragile state

د. عبد الجليل بن سليم   سحب الجنسية ....يعني أنه هناك ..... دولة هشة....fragile stateعندما تحمل في يدك قطعة بسكوت و تريد أن تقسمها نظريا انقسامها سهل
image

نوري دريس ـ حول السلطة و منطقها

د.نوري دريس   تعتقد السلطة ان الحراك يقوم به سكان المدن ( الشبعانين), و ان سكان المناطق الريفية( الذين يشكلون ما تسميه السلطة سكان مناطق الظل) غير
image

عثمان لحياني ـ التطهير " التجريد من الجنسية الجزائرية "

عثمان لحياني  "التطهير" والتجريد من الجنسية أسلوب فاشي تلجأ اليه الأنظمة الفاشلة التي همين عليها العقل الأمني. خطورة القانون تتعلق بعدم وجود معرف قانوني وفلسفي واضح
image

العربي فرحاتي ـ " ماكان اسلامي ..ماكان علماني "

د. العربي فرحاتي   من باب ".. لا تقف ما ليس لك به علم.. " أو من باب ..لا تسأل عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم .."فلو
image

حارث حسن ـ زيارة البابا وفكرة الأمة العراقية

د . حارث حسن   قرأت اليوم الكثير من الاراء العراقية حول زيارة بابا الفاتيكان الى العراق، تنوعت بين المحتفل والمرحب والمتشكك والرافض، لكن كنت مهتماً ان
image

نصرالدين قاسم ـ جرائم الاحتلال الفرنسي في الجزائر حقوق ضائعة ليس وراءها مُطالب

نصرالدين قاسم اعترف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بتعذيب الجيش الفرنسي الشهيد علي بومنجل واغتياله، ليضع حدا لادعاءات الاحتلال بفرية الانتحار.. ماكرون اعترف بذلك رسميا أمام أحفاد
image

محمد هناد ـ هل تريد السلطة تحويل الجنسية الجزائرية إلى ملكية، تهبها وترفضها لمن تشاء !

د. محمد هناد  علمنا أن وزير العدل قام بعرض قانون الجنسية 86-70 على اجتماع الحكومة بهدف تعديله في اتجاه «استحداث نظام التجريد من الجنسية الجزائرية الأصلية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats