الرئيسية | أعمدة الوطن | أحمد حمادة ـ لقاء القتلة في طهران

أحمد حمادة ـ لقاء القتلة في طهران

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 العقيد أحمد حمادة*

 

 

رغم الصراع الإيديولوجي المزعوم بين قادة طهران ونظام البعث العلماني في دمشق والذي يقوده نظام الأسد إلا أن التحالف كان سمة المرحلة منذ وصول الخميني للحكم وحتى هذه المرحلة .
فحزب البعث العربي الإشتراكي كما هو مسمى قومي علماني وهذا يناقض فكرة الثورة الخمينية التي قامت على أساس الجامعة الإسلامية إلا أن الطائفية هي جمعت بين الحليفين 
فإيران ومنذ وصول ملالي قم للحكم أرادت الإتكاء على مبادئ مقبولة لشعوب المنطقة فكانت فلسطين والعداء الشكلي لإسرائيل وأمريكا ولم تطول المدة حتى تكشفت هذه الأكذوبة من خلال الدعم العسكري الذي قدمته أمريكا وإسرائيل لإيران خلال الحرب العراقية الإيرانية التي إندلعت شرارتها في أيلول 1980من خلال فضيحة إيران كونترا وكذلك إنكشفت دعاوي حزب البعث القومي الذي يديره المقبور حافظ الأسد من خلال الدعم بكل أشكاله لملالي قم بما فيه الدعم العسكري والإقتصادي وتبادل الخبرات وتزويد طهران بالصواريخ التي قصفت بغداد .
فالتعاون الإيراني السوري أخذ منحى مختلفاً بدأ بالتعاون في مجالات محدودة وأضحى اليوم احتلالا تحت عنوان مايسمى تحالفا بين أعضاء حلف المقاومة والممانعة حيث تقيم إيران القواعد العسكرية وتنشر الفكر الطائفي في سوريا بدعوى المقامات الدينية وحمايتها 
فقاسم سليماني الذي شكل عددا كبيرا من الميليشيات الطائفية من أفغانستان وباكستان والعراق ولبنان ودعم تدريبها وتسليحها بلغت بحدود ( 120000) ألفا من عناصر الميليشيات الطائفية للقضاء على ثورة الشعب السوري ومطالبه المحقة في العدالة الإجتماعية والحرية والكرامة الإنسانية .
فالوقوف الإيراني إلى جانب الأسد الذي قتل الشعب السوري وهجر الملايين ودمر المدن والقرى ما هو إلا وقوف طائفي قذر وللسيطرة على سوريا التي تحتل موقعا جغرافيا مميزا ولن ننسى ماقاله المعمم أحمد مجتبى بأن سوريا هي المحافظة رقم 35 لإيران وما يفسر هذا القول هو الزيارة المشينة (لرئيس سوريا ) حيث غاب الطابع الرسمي والبروتوكولي عن الزيارة فلا رفع أعلام ولا وفد مرافق كالزيارة التي يقوم بها إلى موسكو فهذان البلدان هما قطبي الإحتلال والهيمنه على سوريا.
ولكن الزيارة اليوم تأتي لترسل رسائل لأؤلئك المهرولون الذين يريدون إعادة العلاقات مع قاتل بدعاوي تقول بأن إعادة العلاقات مع الأسد وإعادة النظام إلى وضعه السابق خطوة لكي يبتعد عن تحالفه مع طهران. فهي تثبت مرة أخرى بتابعية هذا النظام لثنائية سيطرة ملالي قم وبوتين على سوريا إقتصادياً وسياسياً وعسكرياً لهما .
والرسالة الأخرى تقول بأنه لن يبتعدعن علاقاته الحميمية مع طهران وبأن الزيارة أتت بعد توقيع إتفاقيات عسكرية لتحديث الجيش وإعادة بناؤه ولقوننة الوجود العسكري الإيراني كما هو الروسي بموجب الإتفاقية التي أبرمها وزير الدفاع الإيراني باقري مؤخرا وكذلك الإتفاقيات الإقتصادية في الفوسفات والغاز والنقل وإعادة البناء ولتقديم فروض الطاعة والشكر لمن قدم الدعم المادي المقدر ب 35 مليار دولار كمساعدات لكي تستطيع هذه العصابة القضاء على تطلعات الشعب السوري .
فالإيرانيون بتطلعاتهم يريدون إعادة الإمبراطورية الساسانية من خلال خلق تابعين لهم كما كانت أيام ملوك الحيرة ينفذون سياساتهم التي يرسمونها والصورة التي خرجت من لقاء الأسد مع قادة طهران تقول ذلك.

 

* محلل استراتيجي

شوهد المقال 324 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

ناصر جابي ـ الجزائر ماذا بعد تأجيل الانتخابات الرئاسية؟

د.ناصر جابي  لعنة الانتخابات تلاحق مرة أخرى الجزائر، أو بالأحرى النظام السياسي الجزائري المغرم لحد الهوس بتنظيم انتخابات لا دور لها إلا إعادة إنتاج
image

نجيب بلحيمر ـ نهاية الخيار "الدستوري"

نجيب بلحيمر  لن تكون هناك انتخابات في الرابع جويلية القادم، كان هذا قرار الشعب الجزائري السيد، ومهما تكن المبررات التي ستساق لعدم إجراء الانتخابات
image

حمدي بالا ـ مُرغمة سلطتك

حمدي بالا الآن نجحت المسيرات الشعبية في إسقاط رئاسيات 4 جويلية التي أراد النظام فرضها لتجديد نفسه، ووجب الوقوف عند الشهر و نصف
image

حميد بوحبيب ـ كيفية العبث بالرأي العام ، وصناعة المخيال السياسي

 د. حميد بوحبيب علم النفس الاجتماعي أو ما يسمى پسيكولوجيا الجماهير أعطت لكل الأنظمة الشمولية منذ الثلاثينيات وصفات فعالة لقولبة الوعي وتنميطه ، تحضيرا للعبث
image

فضيل بوماله ـ ارفعوا ايديكم عن عبد الله بن نعوم.. صرخة

  فضيل بوماله  لا حول ولا قوة الا بالله.. اللهم فرج كرب المظلومين والمساجين ظلما والمقهورين والمعوزين والأرامل واليتامى وكل المعذبين في الارض. هاهو المؤذن يؤذن للإفطار..صيامكم
image

جلال شقرور ـ شبكات الجيل الخامس و التحديات الامنية ..مشكلة هواوي وترامب

د.جلال شقرور  مشكلة هواوي مع ترامب تتركز في نوعين من التقنية: شبكات الجيل الخامس اللاسلكية 5G والهواتف الذكية التى تعمل على نظام الأندرويد. وبالرغم
image

نجيب بلحيمر ـ عبقرية الثورة تنتصر

نجيب بلحيمر  أجهزة الأمن ألقت بكامل ثقلها من أجل إجهاض الجمعة 14 من الثورة السلمية, وكان جزء من الخطة يتعلق بمنع نقل صور المظاهرات عبر
image

عبد القادر خليفة ـ الحراك والدولة المنشودة

 أ.د خليفة عبد القادر * يبدو أن حراك الشعب الجزائري الباهر في أسبوعه الرابع عشر قد وصل أخيرا إلى السؤال الأهم والنقطة الفاصلة بل
image

سهام بن لمدق ـ صفوة القلب

 سهام بن لمدق         تطلعت الشموس مكان قلب مرافقة سطوعا على دروب كأن طلوعها متوازن في سماء صفوها منته حجوب ترببعت ا لقلوب على سفوح دجاها
image

وليد بوعديلة ـ المسلسل الدرامي "مشاعر"..عمل متميز بتفاعل مغاربي وتركي ؟؟

د. وليد بوعديلة  مسلسل "مشاعر"..تجربة متميزة بتفاعل للخبرات الفنية-استفادت السياحة التونسية..وللجزائريين متعة "التفرج"؟؟- يبث مسلسل مشاعر في قناة النهار الجزائرية وقرطاج+التونسية وغيرهما ، وهو انتاج تونسي ،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats