الرئيسية | أعمدة الوطن | حميد بوحبيب ...... الكباش ، العلف ، و الرعاة الجدد : الهوية الثقافية : روث و روائح نتنة و كباش على الرصيف ؟

حميد بوحبيب ...... الكباش ، العلف ، و الرعاة الجدد : الهوية الثقافية : روث و روائح نتنة و كباش على الرصيف ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. حميد بوحبيب 

غير بعيد عن قصر المرادية [ 300 مترا] ، محل (مستودع) لبيع الكباش ، مع ما يتبعه من تبن و علف و روث و روائح ... نفس المشهد في باب الواد و ساحة الشهداء و باقي الأحياء الشعبية ... بل و في سيدي يحيى بؤرة الأثرياء الجدد[ الحي الراقي الذي عوّض حيدرة] ، في منعطف يؤدي إلى طريق بلا منفذ ، يمكتك أن تتفرج على قطيع من الكباش السمينة ، معروضة للبيع ... و من حيّ إلى حيّ ، تلتقي أولئك الشباب المتمدنين[ ولاد لبلاد... ] بألبستهم الغالية و قصات شعرهم المميزة ، يحملون أكوابا كرتونية يجتسون فيها القهوة ، و عينهم على القطيع و أكوام التبن التي يبيعونها على الرصيف ... و أنت ترى هذا المشهد ، لا تمتلك إلا أن تتساءل : " أليس هؤلاء هم الذين كانوا يسخرون طوال السنة من الموالين و البقارين و الرعاة ... أليست مهنة الراعي و مربي الماشية عندهم علامة على الجلافة و التخلف ؟؟ فكيف أأصبحوا اليوم رعاة على الرصيف ؟؟ 
انتابني هذا الشعور و أنا أرى العاصمة تتحول إلى زريبة على الهواء الطلق .., و وزير السياحة يتكلم عن مصالحة سكان العاصمة مع البحر و المدينة و التحضر ... شكرا سيدي الوزير ، لقد صالحتمونا مع أصولنا الرعوية ، و ذكرتموتا بأننا رعاة و بقارون في الأساس ؟؟ 
كيف يمكن لعاصمة في الألفية الثالثة أن تكون بهذه القذارة و هذه الجلافة ؟؟
كيف يمكن لشباب متعلم ، عصري أن يتحول إلى رعاة على الرصيف ، دون مبالاة بأدنى شروط النظافة و الصحة و التمدن و اللباقة .... ؟؟
إنه شيء يبعث على القرف ... لقد كرهت هذا البلد و هذا الشعب ... ؟؟ 
أكلّ هذا من أجل طقس أضحية ، حاءنا من عصور غابرة موغلة في الأسطورة ؟؟ 
كلّ هذا من أجل شهيّة أكل اللحم ؟؟ و إراقة الدماء ، ؟؟ 
مؤخرا صرحت مارين لوبان ، [انها زارت الرباط ، و أحبتها ، و أعجبت بثقافتها و عاداتها ... ثم اضافت ، و لكني لا أريد لأية مدينة فرنسية ان تصبح مثل الرباط ؟؟ 
طبعا استاء العرب لمثل تلك التصريحات التي تحمل غمزات عنصرية ... و لكنها مع ذلك رؤية موضوعية : بالمختصر : أنتم أحرار في مدنكم ، اجعلوا منها زرائب و قمامات ، و صلوا في الشوارع إذا أردتم ... لكن عندنا في فرنسا ، عليكم أن تحترموا ثقافة البلاد التي آوتكم ؟؟
أنا أسأل الآن : ّ أية ثقافة يحترم هؤلاء الرعاة المتمدنون ؟؟ أية ثقافة في قطعان الكباش و التبن و العلف و الروث و النتانة على الأرصفة ؟؟ و أية ثقافة في سيول الدماء " الكبشية" و هي تتدفق عبر المجاري ، حاملة معها الروث و القاذورات الأخرى ، لتسدها على آخرها قبل موسم الأمطار؟؟
مرّة أدلت الممثلة بريجيت باردو بتصريح ناري ، نددت فيه بمظاهر التخلف و العنف التي تصحب عيد الأضحى [ في إشارة منها إلى الدماء و القاذورات و ثغاء الخرفان ...] ... طبعا رأى المسلمون في ذلك عنصرية ، و تضييقا على حرياتهم و تهجما على طقوسهم ؟؟ 
أنا على طرف نقيض مع مارين لوبان ، و بريجيت باردو ، سياسيا ... و لكني أقول للمسلمين و رعاة المدن بروثهم و قاذوراتهم : 
هناك ألف طريقة و طريقة للقيام بطقوسكم البدائية ، و أنتم أحرار فيها ... و لكن دعوا المدن مدنا ، و الزرائب زرائب ، و اتركوا للرعاة الحقيقيين مهنتهم النبيلة ، و اتركوها لهم في فضاءاتها [ السهوب و مناطق الرعي .... ] ... 
الله لا تربّحكم ... كرّهتونا المدينة ، كرهتونا الكباش ، كرهتونا اللحم ، كرّهتونا حياتنا ؟؟

 

شوهد المقال 1501 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي
image

أبوطالب شيبوب ـ كلمتين بالدارجة الجزائرية لمن يحاول التحريض على الحراك الجزائري

أبوطالب شيبوب  كلمتين بالدارجة راهم في خاطري وبغيت نقولهم قبل ما نرقد.. بالاك غدوة نموت ومازالوا حاصلين ليا في الڨرجومة: راه كاين واحد الفرق ااواضح -
image

العربي فرحاتي ـ نقد النقد ضروري..أيضا ..المتنمرون على الحراك الجزائري

د. العربي فرحاتي  كنا ننتظر من نخبنا الحراكية بعد هذه الهبة الاستئنافية للحراك أن تقرأ المشهد الاستئنافي بروية وبصيرة وتوجه انتقاداتها إلى السلطة .وتحثها على
image

خديجة الجمعة ـ امرأة ثلاثينية

خديجة الجمعة وقفت امرأة ثلاثينية، تخاطب نفسها!! اهو الزمان قدعصف بي أم أنا عصفت بهذا الزمان؟! وهل هم الأصدقاء مابرحوا ينتظرون الزهور التي أعددتها لهم؟ أم
image

مريم الشكيلية ـ على مائدة الكلمات

مريم الشكيلية ـ سلطنة عماندعاني ذات فصل لوجبه عشاء على أظرفة شتاء...قال لي :جميل لون الوشاح الذي يطوق عنقك..قلت :يا سيدي أنا أنثى ترتدي الفصول

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats