الرئيسية | الوطن الفني | حسين صقور - سطور في التشكيل

حسين صقور - سطور في التشكيل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 حسين صقور  (الفينيق )

 

إن الإنسان ليس وليد اللحظة، وإن راودته تخيلات أو قرارات في أن يولد من جديد ويعيد تأسيس وبناء علاقاته الفنية والاجتماعية (تجديد الذات)، حتى المولود الجديد له أساسات وموروث اجتماعي من تاريخ الآباء والأجداد.

*أي عمل أو انجاز نقوم به الآن مؤسس له منذ لحظة الولادة ، أو ربما من قبل  .

*المقياس في الفن لا يصلح.. فيه الصح والخطأ والقياس على نسب الواقع، فالعمل الإبداعي يقودك للحديث والجدل حوله بطريقة مختلفة لا بل قد تقودك خصوصية الفنان وإبداعه لخلق مصطلحات جديدة في حديثك عن عمله، فتتوالى الاكتشافات في هذا العمل يوماً بعد يوم وتتجلى ماهية وسحر الإيقاع وترابط مكونات العمل ونسبها فيما بينها  (اللون والخط والحركة، ونسيج العمل) وأكثر من ذلك.

*التجريد اكسب العمل الفني مزيدا من الحيوية، من خلال الطرح التلقائي والعفوي للموضوع وفتح نافذة واسعة أمام الفنان والمتلقي، لتتنوع وتختلف الأعمال التجريدية باختلاف الفنانين وتختلف قراءة العمل الفني الواحد باختلاف المتلقي والظروف النفسية والبيئية المحيطة به وبالعمل وأنا أرى وأتابع جميع الأعمال الفنية من منظور تجريدي علاقات تشكيلية ولونية، خصوصية المعالجة وما تعكسه من فهم للخامة وتوظيفها والاستفادة من خصائصها بما يخدم الفنان وعمله.

 *نحن  لا نرى الأشياء الخارجية بنفس الطريقة    ولا نعبر عنها  بنفس الطريقة   والا لكان  العالم ممل .

*عملية الخلق الفني هي تجديد مستمر يتجاوز الفنان فيه نفسه ويتعلم من غيره يتأثر ويؤثر وبذلك يتحقق شكل من أشكال الحوار  والتواصل الثقافي  .

*التأثيرات واردة للوصول إلى الجديد والمختلف بشرط إن لا تتحول إلى تبعية ولا يحمي الفنان منها إلا تمثيله لذاته والبحث في الجذور الفنية المحلية والتراثية ليتمكن من تقديم رؤية جديد تضيف إلى الفن العالمي وتغنيه.

*التبعية فهي تقليد أعمى لا روح فيه لأنها غير مبنية على تجربة لها ماض ومؤسس لها.

 

*العالمية تعني غنى وتنوع التجارب الفنية من كافة أصقاع الأرض.

*يتجه التشكيل العالمي نحو البساطة والتجريد اللوني والتكوينات الصادمة وبحوث تشكيلية عقلانية محضة وكل شيء جائز في عملية التنفيذ ( طباعة ولصق وإدخال عناصر غريبة على العمل الفني أو التشكيل من مواد مختلفة وتقديمها بطريقة غير مألوفة ).

*الفن السوري أضاف للفن العالمي تلك الروح التعبيرية الخاصة التي ميزت الفنان العربي والسوري تحديداً   .

*التجريب عمليه طويلة الأمد يتأثر فيها الفنان ويؤثر بشكل غير مباشر   وبمقدار ما يوسع دائرته عبر تفاعله الحسي  مع الفن الحقيقي تتبلور تجربته أما العمل السيئ فله أثره السلبي في عين المشاهد وهذا ما أخشاه من ازدحام المعارض وانتشارها في أماكن العرض دون اكتراث بالمستوى   ما كان يعنيهم هو مصالح وعلاقات اجتماعية ومادية .. ولهذا أثره السلبي على الفنان غير المحصن والمشاهد .

 أما انتماء الفنان لجذوره وتفاعله مع فن حقيقي هذا ينضج تجربته ويضيء على خصوصيته .

*التأثيرات الغير مباشرة أمر ضروري ووارد .

*في العمل الفني الكمية مطلوبة والاهم النوعية وللانطباع الأول له أثره الذي يدوم طويلا .

*ما يعنيني أن أكون صادقا مع ذاتي أمثلها إلى أبعد الحدود .

 

شوهد المقال 552 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

مادونا عسكر ـ استبطان الذّات الرّائية في قصيدة "الدّاخل أرحب" للشّاعر يوسف الهمامي

  مادونا عسكرـ لبنان  - النّصّ: الدّاخل أرحـب سقطتُّ في السّماء كنت أعرجُ في أرض بلا
image

إيناس ثابت ـ روافدُ القلب

    إيناس ثابت - اليمن              وشاحُ حريرٍ غَزَلَتْه "پينولوب" من وحيِ حكايتك بفيضٍ من
image

محمد مصطفى حابس ـ المرحوم عبد الغاني بلهادي: نعم الرجال الذين يهبون عند الفزع و يفسحون الطريق لغيرهم عند الطمع.

محمد مصطفى حابس إنَّ مرحلة الشَّباب هي الفترة الذَّهبيَّة من عمر الإنسان، وهي الَّتي ترسم ملامح مستقبل المرء وتحدِّده، لذلك حرص الإسلام كلَّ الحرص على التربية
image

خالد صبر سالم ـ ـغنيّةُ الألـَق

  خالد صبر سالم                                          النهرُ يفيضُ وجوهَ حَبيباتٍ تـَتـَألقُ   في خاطرة القنديلِ   
image

علي المرهج ـ المحبةُ سلطة

  د. علي المرهج إذا فهمنا السلطة على أنها فن إدارة العلاقة مع مُقربين، أو مع الأسرة، أو الجماعة، بل وحتى المؤسسة،
image

إبراهيم يوسف ـ رَوَافِدْ لم تَنْشَفْ بَعْدْ

  إبراهيم يوسف – لبنان    أنا يا عصفورةَ الشّجنِ مثلُ عينيكِ بلا وطنِأنا لا أرضٌ ولا سكنٌ أنا عيناكِ هما سَكني 
image

رائد جبار كاظم ـ نقد النقد النرجسي (هيمنة الأيديولوجيا على نقد الأنا للآخر)

  د. رائد جبار كاظم   ( لقد آن الأوان لأن نبحث في العيوب النسقية للشخصية العربية المتشعرنة، والتي يحملها ديوان العرب وتتجلى في سلوكنا
image

ناهد زيان ـ جوازة على ما تُفْرَج !!!

د. ناهد زيان   يبدو العنوان صادما حتى لي أنا نفسي غير أن الواقع لا ينفك يصدمنا بما لم نكن نتوقعه ولا يخطر
image

مصطفى محمد حابس ـ سجال متجدد فمتى يتبدد ؟! "ليس المولد هو البدعة.. بل البدعة أن لا تعرف معنى البدعة"

مصطفى محمد حابسرغم أنه كُتب عن المولد خلال هذا الأسبوع العشرات من المقالات، من أهل الشرع و الاختصاص أخرهم الأسبوع الماضي أستاذنا الدكتور عبد الرزاق،
image

أمل عزيز احمد ـ رحلة بلا مطر ....

أمل عزيز احمد        حينَ ضمّنيبرد المساء فيمدينة ِالضبابراحتْ همساتُ أولَابتسامةٍ للقياكَترّنُ مع نبضاتِ قلبيروحي ..وخاطرييعبرُني ..الشارع تلوَّ الشارعابحثُ عن نفسي بينَمطر ِالليلة ِوصباحكَ المؤجلعندَ آخرِ غيمة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats