الرئيسية | الوطن الفني | يسين بوغازي - رحيل محمد الطاهر الفرقاني روحي يا دنيا فقد صمت الكروان

يسين بوغازي - رحيل محمد الطاهر الفرقاني روحي يا دنيا فقد صمت الكروان

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

يسين بوغازي 

و تنطفئ شمعته وكأني بقسنطينة سيرتا الرومانية لا تدري كيف ستحي يومها التالي  بدون محمد الطاهر الفرقاني ؟ (1928- 2016) . انه صوتها الخارق ، مطرب المالوف العتيق  الذي جعله شعبيا و في أماسي الفقراء.
لطالما ردد في أغنيته الخالدة ʺصالح بايʺ روحي يا دنيا ما فيك أمان ليرحل و يبقه تميمة لمدينته .
و قد امتهن  مند صباه الطرز تلك  مهنة  كانت سائدة في أربعينات القرن العشرين بمدينته  و ما تزال ، وعشق مند نعومة أظافرة موسيقي  لطالما راوده  فيه حلما   من ظلال أبيه  ʺ حمـــو ʺ  وقد  كان مطرب غناء حوزي وعازف ماهر مشهور أخذ  عنه  ʺمحمد الطاهر ʺ شغفه الموسيقي داك ليصير بعد زمن قصير بدوره عازفا  مجيدا  للناي فى ساحة ʺمالوفʺ مدينته ،  قبل أن ينخرط في جهد  موسيقي آخر مند ريعان شبابه هي المالوف القسطيني  الأفخم جزائريا فأحسن الشاب اليافع  ʺ محمد الطاهر الفرقاني ʺمهاراته و بدأت مواهبه تظهر قليلا  قليلا ،  و زاد أن أضحي بين اقرأنه مشهورا في تلك العقود  و موهبة  من ʺ المالوف ʺ  كانت  واعدة . فبما  أبداه لاحقا من  براعة  في استيعاب أصول موسيقي  أخرى هي الموسيقي المشرقية  التي كانت ذات حضور هنا ن و معها أضحي في نعومة شبابه مطرب  يؤدي مقاطع للسيدة أم كلثوم  بروعة وإتقان مما زاد اسمه بزوغا  مند تلك الأيام و غذى  مطلوبا في أمسيات احتفالية ضيقة و عائلية  .
ليتفرغ بعدها إلي موسيقاه الأهم ʺالمالوف القسطيني ʺ  بشتى صنوفه وأغراضه  الاحتفالي والديني  بعدما  نال فرصته التي غيرت مساره  وفقد أعطته فرصة إنتاج أولى ألبوماته من المالوف القسطيني سنة 1953 وقد كانت من تراث  شيخه على خوخة.
هده الموسيقي التي  أكلت  نصف قرن من أيامه التي تغشاها  للفن والعائلة و بساطة عيش أضحي بعدها إيقونة  قسنطينة لا تموت ، و رمز أصالة موسيقية جزائرية وكأنه جسر آخر من جسور سيرتا المعلقة لكنه  من ʺالمالوف ʺ والموسيقي. 
فقد  ربط وطنه بثقافات العالم بأسره وأعطي من اسمه و أستاذيته وتشيخه عرش ʺالمالوف ʺ إلى أن أضحي اكبر المراجع الموسيقية الجزائرية في ʺالمالوف ʺ القسنطيني الجزائري الأصيل ، فلم يزحزحه أحد ولن تزحزح رمزيته ميتا . لقد أعطى سبع عقود للمالوف بمأتي قصيدة مالوف مغناة  في المديح  المحمدي  الذي يسكن نثر جميع أغانيه وفى  التصوف و العشق  و الفناء فيهما ، وفى أداء القصائد التراثية المعلية  للعبر والتاريخ كما فعل مع ʺالباي  صالحʺ أشهر حكام قسنطينة التاريخين القدماء . وموسيقي المالوف ذات الأصل  الأندلسي و قد جابت مع  أولئك الموركسين الفارين من أحقاد ما تلا سقوط بني الأحمر.
روحي يا دنيا ما فيك أمان ؟
 لقد  الراحل ʺ محمد الطاهر الفرقانيʺ من الإعجاب ما يدوم ، ومن الاحترام ما يكفيه لخلود اسمه فلا ينسى ، ومن التقدير ما يفوق  وصف عند ناسه . 
و بانطفاء  شمعته يسكب  صوته العذب في صدي الأكوان مرددا مالوفه الأصيل  وشعره الندي بالوله و العشق رو قصص المحبين  وقد قاله في فخامة  حنجرته و رزانته فى أداء الكلاسيكيات الغنائية الصعبة . فقد كان الفرد  الذي يستطيع تأدية أربع مجموعات على ثماني وحدا فيما يعرف بالأكتاف في المالوف القسنطينى . قد ظل عقود طويلة يعلى أفراح  ناسه في الشرق الجزائري برمته و خارجه.
عاش خلوقا متواضعا فلا يطاله خدش ، و أفنى أيامه وقد   عمرت طويلا من مطالع الخمسينيات القرن العشرين إلى  أن أوقظ شمعة غيابه في  روعة  من العزف الكمانجي  على قواعد  المالولف والحوزي و الحزن العميق .
وصدح  كروانا  لطالما أحب أحياء  أعراس عشاق و عاشقات مدينته .

شوهد المقال 6562 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد عبد الحي ـ ألْغازُ الغازِ : رؤية مختلفة

 أ.د. وليد عبد الحي  في الوقت الذي انصرفت أغلب التحليلات لخيط العلاقة الجديد بين مصر والأردن وإسرائيل في قطاع الطاقة وتحديدا الغاز، فإني لا أعتقد
image

زهور شنوف ـ جزائريات..

زهور شنوف  لا أحب الكتابة عن الإنسان بوصفه "جنسا".. مرارا عُرضت علي كتابة مقالات عن "المرأة الجزائرية" وشعرت ان الأمر ثقيل.. "كتابة على أساس الجنس"! الامر
image

العربي فرحاتي ـ ندوة العائلات المعذبة للسجناء السياسيين في الجزائر ..28 سنة بركات

 د. العربي فرحاتي  في هذه اللحظات من يوم (١٨ جانفي ٢٠٢٠ ) تجري في مقر جبهة القوى الاشتراكية (الافافاس) بالعاصمة فعاليات ندوة "بعنوان " ٢٨
image

محمد الصادق مقراني ـ الشيخ سليمان بشنون عالم زاهد ألف أكثر من 20 كتابا كرس 7 عقود من العطاء في مجال العلم و الإصلاح

محمد الصادق مقراني سليمان بشنون مجاهد و كاتب  من مواليد 6 ماي 1923 براس فرجيوة خرج من رحم الحياة الريفية عائلته تنتمي الى قبيلة بني عمران
image

سعيد لوصيف ـ الثورة و التوافق المجتمعي الذي يستشف من المسيرات...

د. سعيد لوصيف   مرّة أخرى تثبت الثورة في أسبوعها 48 ، أنّها ثورة تتجاوز كل الاختلافات، و أن القوى المجتمعية الفاعلة فيها، بالرغم
image

صلاح باديس ـ كُلّنا ضِدَّ الجلّاد... ولا أحدَ مع الضحية ..سجناء التسعينات ..

 صلاح باديس   بالصُدفة... وصلني رابط فيديو تتحدّث فيه امرأة شابّة عن والدها السّجين منذ تسعينات القرن الماضي. "سُجناء التسعينات" هذا الموضوع الذي اكتشفه الكثيرون
image

وفاة الدكتور عشراتي الشيخ

 البقاء لله.توفي اليوم والدي د. عشراتي الشيخ عن عمر يناهز 71 سنة بعد مرض عضال ألزمه الفراش.عاش عصاميا متشبعا بعروبته متشبذا بأصله بدأ حياته في
image

فوزي سعد الله ـ أول مستشفى في مدينة الجزائر خلال الحقبة العثمانية أُنجِز قرب باب عزون...

فوزي سعد الله   عكْس ما رددته المؤلفات الغربية والفرنسية على وجه الخصوص طيلة قرون زاعمة عدم وجود مستشفيات في مدينة الجزائر العثمانية وفي هذا البلد
image

وليد عبد الحي ـ تركيا والتمدد الزائد

 أ.د. وليد عبد الحي  هل يمكن تطبيق نظرية المفكر الامريكي بول كينيدي حول " التمدد الزائد" على القوى الاقليمية في الشرق الأوسط (غرب آسيا)
image

سعيد لوصيف ـ تصويب "ساذج" لتفادي زنقة لهبال...

د. سعيد لوصيف  اعذروا سذاجتي... واعذروا ما قد يبدو أنه تطرفا في الموقف... لكن الامر الذي انا اليوم متيقن منه، هو أنني لست

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats