الرئيسية | الوطن الجزائري | الجزائـر بين ريح التّدمير وحريق التّغيير

الجزائـر بين ريح التّدمير وحريق التّغيير

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 الكاتبة بادية شكاط 
 
 
إنّ مايمتلكه الفرد مِن أمانة وشعور بالمسؤولية لهو الحدّ الفاصل مهما كان القانون عادل،لذلك كان لزاما على كلّ فرد جزائري أن لايُعلّق كلّ أخطائه وإخفاقاته على شمّاعة الحكومة،فإذا أردنا الإئتلاف دون إختلاف والإقتسام دون إنقسام فرأس الحكمة" لكم دينكم ولي ديني" 
فتاريخنا الإسلامي حافل بقصص المدينة الفاضلة "حُلم أفلاطون ومعجزة المسلمون" فممّا يسجّله التّاريخ بحبر مِن ذهب ماقاله عمربن الخطّاب حين استفسر منه الخليفة أبو بكر الصدّيق رضي الله عنهما عن سبب رغبته في ترك ولاية القضاء فقال:"لقد ولّيتني الأمر بين أناس كلّ واحد عَرف منهم الحق الذي له فلم يأخذ أكثر منه،والواجب الذي عليه فأدّاه"

كما أنّ إتّحاد الرّؤى السّياسيّة كحزمة ضوء واحدة لإنتشال الجزائر من غياهب المكر والدّسائس هو مِن أولويات الواجب الوطني،غيرأنّ أكثر مايحبس أنفاس الفكر في الجزائر هو إستراق السّمع الذي يجعل كل طرف يتقاذف ألسنة مِن اللّهب ضد الطّرف الآخر،وكأنّ نظريّة العنف المطلوب هي قدَرُنا في الجزائر.فرغم عِلمنا ببذور الفساد في البلاد إلاّ أنّه لاينبغي الإلتفات إلى الوراء إلاّ لأخذ العبرة وليس للأسف والحسرة ،لأنّ "لو" هي لعبة حزب الشيطان لخراب الأوطان.

ثمّ إنّه ينبغي أن تكون نظرتنا للدّولة الجزائرية أكثر عمقا باستقصاء جوهر الأشياء إذا أردنا تفعيل النّهضة والبناء، فلابأس أن تكون الجزائر كنبات الصّبار كلّه أشواك ولكنّ أصله من الأزهار،فالنّظام ليس هو الرّئيس عبد العزيز بوتفليقة بل هو مجموع من المؤسّسات الكثيرة والمتشعّبة،ولذلك فما شهدناه من إسقاط رؤوس السّلطة في دول الربيع العربي وتغييرها هو مجرّد استبدال أفعى لجلدها.

فحتّى نُجنّب الجزائر ماوقعت فيه تلك الشّعوب العربيّة ينبغي الحرص على الإصلاحات الجذريّة ،فتكون مصلحة الجزائر على رأس كل المصالح وقبل كلّ المطامِح، من خلال حريّة الإعلام وتعديل الدّستور بما يؤسّس لوحدة وطنية حقيقيّة ،وإذا لزم الأمر فلا ضَير مِن إنتخابات تسبق الموعد تفاديا لما قد يقع مِن تصادمات هي أقرب ماتكون للنّعرات القبليّة فتوقعنا في حروب أهلية،ثم إنّه ينبغي أن ندرك أن لا إمكانيّة للقضاء على أي نظام حكم مهما كان جائر بإشعال ثورات غايتها الوحيدة هي الإستشهاد،فالعيش في سبيل الله خير من الموت في سبيله ،كما أنّه ليس من الحتميّة جعل النّظام كلّه هياكل فتـــِـيّة لأنّ الحنكة يمتلكها أكثر مَن بلغوا من العمر عِتيّا،غير أنّه يتوجّب أن نكون بالفعل أمّة وسطا فنجمع بين حنكة الكبار وحماسة الصّغار،فهذا أبو بكر رضي الله عنه وأرضاه وهو خليفة خلق الله عليه الصّلاة والسّلام إستأذن من القائد أسامة بن زيد بن الحارثة وكان عمره سبعة عشر عاما في أن يستعين بعمر بن الخطاب على شؤون المسلمين.

فخدمة البلاد تستوجب نبذ أي نوع مِن الفُـرقة باختلاف المسمّيات مِن يمين ويساروسلفيّة وعلمانيّة وغيرها من الإبداعات الفكريّة الغربية التي غايتها الوحيدة الشّتات وإحداث البلبلات والهزّات في البلاد الإسلاميّة.
فعلينا فتح الآفاق الضيّقة لنرى الحقيقة برأي صائب من فكر ثاقب بعيد عن الإمّعة والسّطحيّة ونظرة الشّموليّة التي تسحق كل ماهو جميل وتجعل من السّلام مطلبا مستحيل .
 

شوهد المقال 1882 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ عبد المجيد تبون...موظف سياسي على باب القصر الرئاسي!

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 131سيحتفل عبد المجيد تبون بعيد ميلاده الـــ74 يوم 17 نوفمبر، وهو ما يصادف تاريخ الانطلاق الرسمي المفترض للحملة الانتخابية، فهل هي
image

عثمان لحياني ـ التاريخ يتحدث : تعاطي العقل العسكري

 عثمان لحياني  ثمة أطروحة تبريرية في تعاطي العقل العسكري راهنا مع الشأن العام وفرضه مسارا سياسيا محددا، ويعتبر أصحاب هذه الاطروحة (بحسن نية
image

نجيب بلحيمر ـ مرشح الفراغ

نجيب بلحيمر   عاشت الجزائر في ظل شغور فعلي لمنصب رئيس الجمهورية ست سنوات, وكانت هناك نية في تمديد فترة الفراغ لخمس سنوات أخرى.هذا هو الفراغ الذي
image

ناصر جابي ـ رئاسيات الجزائر: انتخابات ليست كالانتخابات

د.ناصر جابي  يشكِّل الشباب أغلبية الجزائريين ولم تعد الانتخابات الشكلية تستهويه مثل سكان المدن بالشمال حيث الكثافة
image

نسيم براهيمي ـ فيلم الجوكر .. من أين يأتي كل هذا العنف في العالم ؟

 نسيم براهيمي    من الصعب جدا أن تشاهد فيلم الجوكر متحررا من تفصيليين مهميين: حجم الإشادة التي رافقت عرضه وأداء هيث ليدجر لنفس الدور في
image

رضوان بوجمعة ـ علي بن فليس كرسي الرئاسة.. من الهوس إلى الوسوسة

 د.رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 130  علي بن فليس في آخر خرجة إعلامية له يقول عن نفسه، إنه "معارض شرس منذ ماي 2003"، وهو تاريخ
image

يسين بوغازي ـ ذكرى الليل والنهار القيام النوفمبري

يسين بوغازي  يستحودني  قيامه  الذي  لا يفنى مثلما الأعياد   فيدور مع الليل والنهار ويأتي مع  كل عام  ، يستحودني  قيامه بطعم  الإحتفالية  وقد  أخدت
image

فوزي سعد الله ـ خمسة أبواب لثلاثة قرون: أبــوابٌ صنـعتْ التَّــاريـخ لمدينة الجزائر

فوزي سعد الله   "أَمِنْ صُولة الأعداء سُور الجزائر سرى فيكَ رعبٌ أمْ ركنْتَ إلى الأسْرِ" محمد ابن الشاهد. لايمكن لأي زائر لمدينة الجزائر
image

السعدي ناصر الدين ـ لنقل اننا وضعنا انتخابات 12/12 وراءنا وصارت كما السابقة بيضاء..ما العمل؟

السعدي ناصر الدين    سيلجأ النظام لتوظيف شخصية او شخصيات من تلك التي احترمها الحراك السلمي حتى الآن لأداء دور الكابح للارادة الشعبية كما فعل مع
image

عثمان لحياني ـ في شريط "لاحدث" وتكرار المكابرة

عثمان لحياني   عندما كان الراحل عبد الحميد مهري (والعقلاء حسين آيت أحمد وأحمد بن بلة رحمة الله عليهم وجاب الله وغيره) يطرح مقاربته الحوارية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats