الرئيسية | الوطن الجزائري | ضحية إعتداء عين أمناس شاب خلوق لا يترك صلاة إلا و أداها بالمسجد .

ضحية إعتداء عين أمناس شاب خلوق لا يترك صلاة إلا و أداها بالمسجد .

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
الكاتب : لوز محمد الأمين الجزائر 
 
لحمر محمد الأمين شاب يافع , خلوق لا يترك صلاة الفجر إلا و أداها بالمسجد .
يعتبر الشهيد لحمر محمد الأمين , من بين الشبان القلائل بمدينة مهدية الذين يمتازون بحب الخير لجميع الناس . و هو شاب من مواليد 18 جويلية 1981 بمدينة مهدية , يمتاز بخصال حميدة و شاب ناضج , متزوج منذ سنتين تقريبا خاصة و أن سكان الحي يحبونه لسلوكاته الطيبة و تجاوبه مع الجميع إيجابيا و حبه لفعل الخير حسب شهادات جيرانه الذين لم يصدقوا لخبر مقتله على يد الغدر و الإجرام . محمد الأمين كان شابا يحب العمل , كان قبل عمله الجديد تاجرا أمينا قبل تنقله إلى منطقة عين أمناس للعمل بمؤسسة بتريتش بتروليوم . البريطانية – الجزائرية – النرويجية حسب شهادات العمال الجزائريين الناجين من المجزرة . خاصة و أن أغلب العمال بهذه المنشأة تنقلوا إلى مدينة تيارت و بالضبط بمدينة مهدية بولاية تيارت لمواساة عائلة الضحية بمصابها الجلل , أين إستقبلهم سكان حي الكومينال أو بما يعرف بالحي البلدي بمدينة مهدية بكل ترحاب و فتحوا لهم كل أبواب البيوت لإستقبالهم و علامات الحيرة و الدهشة بادية على وجوههم . بحيث صرح لنا شقيق الضحية لحمر الهواري و هو الأخ الأكبر , أن أمين كان المعيل الوحيد للعائلة في ظل تقاعد والده و مرض والدته بداء السكري , حتى أن الضحية أمين كان يتنقل لمدينة تيارت من أجل الإطمأنان على والدته و معالجتها , فيما كان يساعد العائلة في قضاء حاجياتها , بحيث يوجد لأمين ثلاث شقيقات و ثلاث أخوة كان مسؤولا عنهم فضلا عن زوجته و والديه .فيما أضافت والدته أنه قبل لحظات من الفاجعة تحدثت إلى إبنها أمين بحدود الساعة التاسعة ليلا , حيث أخبرها أنه يعمل بجد و نشاط و كل شيئ على ما يرام , لكن أمين ربما كان يدرك قدره مسبقا بعدما إرتمى في حضن أمه في آخر زيارة له لتيارت و طلب منها لباسا خاصا بها يأخذه معه إلى مقر عمله حتى يشم رائحتها , و بكل بساطة كأنه يدرك أنه لن يراها مجددا حسب شهادات عائلته و والدته التي أجهشت بالبكاء . و ليعلم الجميع أن أمين لم يترك صلاته قط . حتى صلاة الفجر , لكن المجموعة الإرهابية لحظة إحتجازهم للرهائن لم يؤدوا و لا ركعة واحدة لحظة إختطافهم للأجانب و بقائهم بالمنشأة و رائحتهم كانت كريهة للغاية فهل هؤولاء يدعون الإسلام .

شوهد المقال 5616 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

في 02:34 01.01.2014
avatar
لا اله الا الله محمد رسول الله

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سعيد خطيبي ـ سنة أولى حراك

سعيد خطيبي   في أكتوبر 1988، عاشت الجزائر ثورة شعبية ضد النّظام، كانت لحظة فارقة، ترتبت عنها تغيّرات جوهرية في البلد، وكان يمكن لها أن تكون
image

مصطفى كيحل ـ الحراك وسيكولوجيا الحشود

   د. مصطفى كيحل  ساد الانطباع في الجزائر منذ نهاية التسعينات من القرن الماضي ، أن التغيير بالشارع أو بالحشود و الجماهير غير
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك الشعبي...بين Frantz Fanon وDavid Galula.....و فيلم الأفيون والعصا

عبد الجليل بن سليم  في قول واحد كل من Frantz Fanon و David Galula هما الوحيدان اللي فهمو التركيبة النفسية و العقلية للجزائري كان
image

رضوان بوجمعة ـ الوحدة في عمق "الثورة السلمية" الذكية

 د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 161   التقيت اليوم في الجمعة 53 مع جزائريين وجزائريات من ولايات مختلفة تسللوا إلى العاصمة التي تحولت إلى منطقة "شبه
image

فوزي سعد الله ـ عن وُصول "أهل الحمراء" من غرناطة إلى عَنَّابَة

فوزي سعد الله   "...منذ نحو 5 قرون، يُحكى في الروايات الشعبية في مدينة عنابة، لا سيَّما في الوسط الحَضَري، أن سقوط غرناطة عام 1492م كانت
image

جباب محمد نور الدين ـ النظام : الحراك وراءه والخراب أمامه ولا مفر له

د. جباب محمد نور الدين   لا أزال أذكر كان يوم جمعة من سنة 2001 عندما اتصل بي الصديق عبد العزيز بوباكير من مقر "
image

نجيب بلحيمر ـ محاولة فاشلة لسرقة ثورة مستمرة

نجيب بلحيمر   بعد جمعة مشهودة عاد الجزائريون إلى الشارع لإحياء ذكرى انطلاقة الثورة السلمية.. في العاصمة ومدن أخرى كان إصرار المتظاهرين على النزول إلى
image

فضيلة معيرش ـ الأديب طيب صالح طهوري لا تشبه كتاباته أحدا ولا يمكن أن تسند لمن سبق من كتاب وشعراء

فضيلة معيرش  ولج عالم الكتابة منذ ما يقارب الأربعين سنة ، أديب طوع الحرف فاستقام له جاب بساتين الإبداع فقطف ما لذ له وطاب من شجرها
image

يسرا محمد سلامة ـ هوس الشهرة

 د. يسرا محمد سلامة   أنْ تكون نجمًا مشهورًا تلك نعمة ونقمة في نفس الوقت؛ لأنّ ذلك يعتمد على طبيعة الشخص نفسه، وما تربّى عليه طوال حياته
image

د. يسرا محمد سلامة ـ البداية ونهاياتها

 د. يسرا محمد سلامة البداية، كلمة ممتعة بها من التفاؤل الشئ الكثير، تجمع في طياتها الطموح، والتحفيز، والمثابرة على إكمال ما يبدؤه الشخص من عمل، علاقة،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.00
Free counter and web stats